23 June 2017   Uri Avnery: The Four-Letter Word - By: Uri Avnery




16 June 2017   Uri Avnery: The New Wave - By: Uri Avnery

15 June 2017   Mashrou’ Leila and the ‘forces of darkness’ - By: Daoud Kuttab


12 June 2017   Journalism, History and War: Sit, Type and Bleed - By: Ramzy Baroud


9 June 2017   Uri Avnery: Whoso Confesseth and Forsaketh - By: Uri Avnery


8 June 2017   Jean-Michel Basquiat: The Anatomy of Suffering - By: Sam Ben-Meir

5 June 2017   Fifty Years Of Immoral Occupation - By: Alon Ben-Meir












5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)



21 أيلول 2016

رصاص حي للأطفال..!


بقلم: خالد معالي
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

هزت الشارع الفلسطيني حاليا، صورتين؛ الأولى كانت للطفلة براءة رمضان عويصي( 13 عام) ابنة شقيقة الشهيدة رشا عويصي؛ والتي تعرضت لإطلاق الرصاص الحي عليها مباشرة من قبل جنود جيش الاحتلال؛ لمجرد أنها تحمل حقيبة مدرسة، ولم تنصاع لأمر التوقف من قبل الجنود على حاجز قرب قلقيلية صباح يوم الأربعاء 21\9\2016.

الصورة الثانية كانت لضرب شقيق شهيدين وهو الشاب محمد القواسمي، من قبل جنود الاحتلال في الخليل، حيث أظهرت صور التقطتها عدسات الكاميرات؛  تنكيلا قاسيا تعرض له أثناء اعتقال جنود الاحتلال له وسط مدينة الخليل جنوب الضفة المحتلة، والتي لم تفلح محاولة نسوة تخليصه من يد الجنود الغاضبين على كل ما هو فلسطيني.

إذن الجيش "الأكثر أخلاقية" في العالم؛ يقوم بإطلاق الرصاص الحي على طفلة، وهي ترتدي زيها المدرسي، قال حتى أعلام الاحتلال أن عمرها يتراوح بين 12- 14  عاما؛  مع انه كان بإمكان الجندي أن يمسكها بكل سهولة كبيرة.

مطلوب من طلبة المدارس والأطفال معرفة اللغة العبرية، حتى يعرفوا ما يطلبه جنود الاحتلال منهم على الحواجز؛ وإلا تعرضوا للقتل أو الجرح والاعتقال، ومطلوب منهم أن يذهبوا لمدارسهم بدون حقائب، فالجيش الذي لا يقهر؛ يخشى من حقائب المدارس للأطفال الصغار، ولا يطيق أن يرى أي فلسطيني على وجه الأرض؛ كونه ممتلئ ومشبع بالحقد والكراهية، وكاره للمعاني الإنسانية الرحيمة.

حادثة ضرب الشاب القواسمي، جرت على يد جنود الاحتلال – جهارا نهارا- والذين يتبعون الجيش "الأكثر أخلاقية" وأمام الكاميرات، وهو ما يعني أن همجية وإجرام الاحتلال لم تعد تعبأ حتى بالرأي العام المحلي أو العالمي ، وفقدت إنسانيتها، ويتعاملون وكأنهم فوق القانون والبشر جميعا دون استثناء.

من المفروض أن يستثمر الإعلام الفلسطيني ما يقوم به جنود الاحتلال من قتل يومي لأطفال فلسطين المحتلة، بالشكل الأمثل لفضح الاحتلال، ويكون هذا الإعلام موحد في خطابه، داخليا وخارجيا؛ إلا أن الذي يجري أن الخطاب الإعلامي؛ مبعثر ومشتت؛ وحتى انه غير متفق في المصطلحات الإعلامية، ولا توجد خطط أو برامج موحدة.

الطفل وبحسب القانون الدولي؛ هو أي شخص ذكر أم أنثى، سنه تحت ألـ 18 عاما؛ وبالتالي أكثر من قتلهم جنود الاحتلال  واعتقلهم هم من الأطفال خلال انتفاضة القدس الحالية، وهذا مؤشر على أن جيش الاحتلال أكثر إجراما من داعش؛ فداعش لم تقتل أطفالا؛ بل رجالا حاربوا وقاتلوا في الميدان.

يبقى السؤال؛ ما لذي يدفع جنود الاحتلال لقتل أطفال صغار السن، أو إطلاق الرصاص الحي عليهم، أو تعذيبهم كالكبار لانتزاع اعترافات كاذبة منهم؟! إنها العقلية المركبة على النقص،والخوف من المستقبل، وانحلالها من الأخلاق؛ ولو كان عند قادة جيش الاحتلال ذرة من أخلاق؛ لما أصدروا الأوامر لجنودهم لإطلاق النار على أطفال صغار كان يمكن بكل سهولة اعتقالهم، واستجوابهم.

* إعلامي فلسطيني يقيم في بلدة سلفيت بالضفة الغربية. - maalipress@gmail.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

24 حزيران 2017   ملوك العرب.. مات الملك عاش الملك..! - بقلم: حمدي فراج

23 حزيران 2017   الغموض غير الإيجابي..! - بقلم: عمر حلمي الغول

23 حزيران 2017   حول المشاركة في مؤتمرات البحث الصهيونية..! - بقلم: سليمان ابو ارشيد



23 حزيران 2017   حول المشاركة الفلسطينية في مؤتمر هرتسيليا - بقلم: مصطفى إبراهيم

23 حزيران 2017   ديكور حقوق الإنسان..! - بقلم: ناجح شاهين

23 حزيران 2017   جليل وكرمل وغازي وخليل ووزير..! - بقلم: د. أحمد جميل عزم

22 حزيران 2017   دحلان و"حماس".. مبارة في ملعب ملغم..! - بقلم: فارس الصرفندي

22 حزيران 2017   "نتنياهو" يتفاخر بالمستوطنة الجديدة..! - بقلم: خالد معالي

22 حزيران 2017   إصلاح السلطة القضائية مرتبط بالإرادة السياسية..! - بقلم: المحامي إبراهيم شعبان

22 حزيران 2017   فشل زيارة ترامب والاستعمار الروسي الإيراني - بقلم: د. أحمد جميل عزم

22 حزيران 2017   دم حنان وهنرييت يفضح ضعفنا وجهلنا وتخلفنا..! - بقلم: زياد شليوط

21 حزيران 2017   هيلي تسيء إستخدام موقعها..! - بقلم: عمر حلمي الغول

21 حزيران 2017   النفط العربي -الأمريكي ولعبة الأمم..! - بقلم: د. جمال إدريس السلقان



31 اّذار 2017   41 سنة على يوم الأرض: تماسك الفقراء - بقلم: بسام الكعبي


6 كانون أول 2016   نيلسون مانديلا: حضورٌ يقهرُ الغياب..! - بقلم: بسام الكعبي


3 كانون أول 2016   عادل الأسطة: ناقد لامع ومحاضر بارع..! - بقلم: بسام الكعبي

13 تشرين ثاني 2016   الجريحة داليا نصار تقرأ مسيرة أم وديع بشغف لتنتصر - بقلم: بسام الكعبي





27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


22 أيار 2017   «كل الأنهار.. تتدفق إلى ذات البحر..» - بقلم: رشيد قويدر

22 أيار 2017   دفاتر مريم..! - بقلم: حسن العاصي


16 أيار 2017   رحيل فارس من فرسان الفكر والقلم..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس

15 أيار 2017   مثل ظباء المروج..! - بقلم: حسن العاصي


8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2017- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية