15 September 2017   Uri Avnery: Despair of Despair - By: Uri Avnery

14 September 2017   Is America Still a Beacon of Light to Other Nations? - By: Alon Ben-Meir

14 September 2017   More expected from the world community - By: Daoud Kuttab


9 September 2017   Uri Avnery: A Confession - By: Uri Avnery

7 September 2017   Chance to effect strategic change - By: Daoud Kuttab

5 September 2017   Three Years after the War: Gaza Youth Speak Out - By: Ramzy Baroud

2 September 2017   Uri Avnery: Crusaders and Zionists - By: Uri Avnery


31 August 2017   When do lying politicians tell the truth? - By: Daoud Kuttab












5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)



22 أيلول 2016

أيتها النساء اللبنانيات.. إياكنّ والإقتران بفلسطيني..!


بقلم: فتحي كليب
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

المواقف التي اعلنها وزير الخارجية والمغتربين اللبناني رئيس التيار الوطني الحر الاستاذ جبران باسيل قبل يومين بموافقته على منح المرأة اللبنانية الحق بإعطاء ابناءها الجنسية اللبنانية باستثناء المرأة الفلسطينية والسورية، لا يمكن تبريرها تحت اي ذريعة كانت، وهو إن كان هو يضعها تحت خانة رفض التوطين والخوف على التركيبة اللبنانية..

لا يمكن فهم وتفسير مثل هذه المواقف إلا باعتبارها دعوة صريحة للنساء اللبنانيات بعدم الزواج من فلسطينيين، نظرا للنتائج السلبية المترتبة على ذلك خاصة التهديد الذي يمكن ان يشكله اقتران فلسطيني بلبنانية على لبنان، كيانا وتركيبة وبنية ديمغرافية .. وبالتالي فإن الوطنية اللبنانية، بنظر معالي الوزير، يجب ان تتقدم كل شيء حتى لو تتطلب الامر بعض التضحيات من النساء اللبنانيات لجهة التفكير بالامر بشكل عقلاني.. طالما ان هذا الفلسطيني ناقص الأهلية والانسانية ما سيرتب معاناة مستقبلية على كل ما تحاول الارتباط به..

قد يسخر البعض من هكذا كلام، نظرا لعدم واقعيته او عدم تقصّد الوزير الاساءة الى الفلسطينيين حتى وإن سبق له وان اطلق مواقف مشابهة في اوقات سابقة.. ولا تخجل ايها الوزير بما عنيته ضمنا برفضك ان تقترن اللبنانية من فلسطيني.. فالشعوب درجات وهناك من بني قومك من قال مثل هذا الامر.. لذلك حتما لن تأبه بأية ردود افعال طالما ان رسالتك البريدية هي باتجاه طائفتك وتيارك وحزبك، حتى وان شعر الفلسطيني بجرح طفيف، لكن الايام كفيلة بأن تداوي الجروح..

لن نكلفك عناء البحث عن المخارج اللائقة.. فهناك سوابق يمكنك استحضارها وقد تفيدك في تقديم التبرير. فبعد نجاح الاخوان المسلمون بفوزهم بالانتخابات البرلمانية والرئاسية ولجنة تعديل الدستور، خرجت بعض الفتاوى الدينية التي تقول بحق المرأة المصرية طلب الطلاق من زوجها اذا كان من عداد الفلول، اي انه ينتمي الى الحزب الوطني الذي كان حاكما. وفي تلك الفترة ايضا شاعت بعض النكات التي تقول بعدم زواج المصري والمصرية من مصرية ومصري اذا كانا ينتميان الى الحزب الوطني الذي تم تجريمه وادانته بتهم إفساد الحياة السياسية وعشرات القضايا التي لا زال بعضها امام المحاكم..

بامكان معالي الوزير استحضار مثل هذه الحالات لتأكيد صوابية مواقفه. خاصة اذا كان امر زواج الفلسطيني من لبنانية سيجر الويلات للبنان لجهة تغيير الهوية الوطنية للبنان مما يعرض كل الكيان اللبناني للخطر، ومثل هكذا تهم كفيلة بجعل اي فتاة لبنانية تفكر الف مرة ومرة قبل الاقتران بفلسطيني، وقد يتطلب الامر مؤتمرات وورش عمل للتوعية بمخاطر اقتران اللبنانية بفلسطيني..

وبعد كل ذلك يعود معالي الوزير ليقول: نؤكد وقوفنا الى جانب الشعب الفلسطيني الشقيق وحقوقه الوطنية وندين الممارسات الصهيونية العنصرية بحق هذا الشعب .. كما نؤكد رفضنا للتوطين الذي يتناقض مع حق الاخوة الفلسطينيين بالعودة..

حقا.. إن لم تستح فقل وافعل وصرح وعبر بما تشاء.. فهنيئا لك يا شعب فلسطين بالمقاومين الشجعان الذين يعلنون دعمهم لحقوقك الوطنية، واياك والفهم الخاطئ من ممارسات الاخوة والاصدقاء والحلفاء، فمهما قالوا عنك ومهما فعلوا فهو حتما لمصلحتك ومصلحة قضيتك.. فاصبر وانتظر.. ولا تعر طرفة بن العبد ما قاله اي اهتمام، فهو مجرد كلام وإن كان ظلمُ ذوي القربى أشدُّ مضاضة، على المرءِ من وَقْعِ الحُسامِ المُهنّد..!

* عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين- لبنان. - fathikulaib1@gmail.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

20 أيلول 2017   "حماس" وخطاب الرئيس..! - بقلم: خالد معالي

20 أيلول 2017   محورية القضية الفلسطينية..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس

20 أيلول 2017   دوافع وأسباب رفع الفيتو عن المصالحة - بقلم: حســـام الدجنــي

20 أيلول 2017   الذكرى الستين لمجررة صندلة..! - بقلم: شاكر فريد حسن

20 أيلول 2017   كردستان واسكتلندا..! - بقلم: د. أحمد جميل عزم

19 أيلول 2017   لعبة شد الأعصاب..! - بقلم: عمر حلمي الغول


19 أيلول 2017   الكلمة المنتظرة والمصالحة الفلسطينية - بقلم: عباس الجمعة

19 أيلول 2017   هل يفتح حل اللجنة الإدارية طريق الوحدة؟ - بقلم: هاني المصري

19 أيلول 2017   تحويل غزة إلى أنموذج..! - بقلم: د. أحمد جميل عزم

18 أيلول 2017   خطوة هامة.. لكن..! - بقلم: عمر حلمي الغول


18 أيلول 2017   المصالحة ما زالت تحتاج الى مصارحة..! - بقلم: د. سفيان أبو زايدة

18 أيلول 2017   هل ينتهي الانقسام بإرادة فلسطينية؟! - بقلم: د. عبير عبد الرحمن ثابت

18 أيلول 2017   الوحدة الوطنية.. أين المضمون؟ - بقلم: حمدي فراج




31 اّذار 2017   41 سنة على يوم الأرض: تماسك الفقراء - بقلم: بسام الكعبي


6 كانون أول 2016   نيلسون مانديلا: حضورٌ يقهرُ الغياب..! - بقلم: بسام الكعبي


3 كانون أول 2016   عادل الأسطة: ناقد لامع ومحاضر بارع..! - بقلم: بسام الكعبي

13 تشرين ثاني 2016   الجريحة داليا نصار تقرأ مسيرة أم وديع بشغف لتنتصر - بقلم: بسام الكعبي




27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


20 أيلول 2017   الذكرى الستين لمجررة صندلة..! - بقلم: شاكر فريد حسن

18 أيلول 2017   نَبْع الّهَوَى..! - بقلم: زاهد عزت حرش

17 أيلول 2017   أشرقت يقظتي بياضاً..! - بقلم: حسن العاصي


14 أيلول 2017   محلى النصر في عيون شعب..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس


8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2017- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية