11 August 2017   Uri Avnery: "Anyone But Bibi" - By: Uri Avnery

9 August 2017   The Kurds’ Treatment In Turkey Is Indefensible - By: Alon Ben-Meir

9 August 2017   Un-sportsmanship conduct - By: Daoud Kuttab


4 August 2017   Uri Avnery: Wistful Eyes - By: Uri Avnery

3 August 2017   A victory that must be followed up on - By: Daoud Kuttab

3 August 2017   Ending Iraq’s Humanitarian Crisis - By: Alon Ben-Meir



28 July 2017   Uri Avnery: The March of Folly - By: Uri Avnery

26 July 2017   Solutions to Jerusalem will take time - By: Daoud Kuttab

26 July 2017   Gaza—A Disaster In The Making - By: Alon Ben-Meir

24 July 2017   Climate Change and the Catastrophe of Trumpism - By: Sam Ben-Meir












5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)



4 تشرين أول 2016

هل بيريز رجل سلام كي يذهب عباس لتعزيته..؟ (1-2)


بقلم: حســـام الدجنــي
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

مات الثعلب وهو لقب يطلق على شمعون بيريز كونه نجح في خداع العالم أجمع بأنه رجل سلام حتى حصل على جائزة نوبل للسلام.

ما هو فكر شمعون بيريز السياسي.. (المقال الأول)؟ وما هو سجله السياسي..؟ وما هي تداعيات مشاركة عباس وبعض الوفود العربية في جنازته.. (المقال الثاني)؟

أولاً: فكر شمعون بيريز السياسي
جوهر فكر الرئيس الاسرائيلي السابق يقوم على أن الخبز مقابل الدبابة، أي أن السلام الاقتصادي مقابل القوة العسكرية، وهو بذلك لا يختلف كثيراً عن رؤى رئيس الوزراء الصهيوني الحالي بنيامين نتانياهو الذي ينظّر للسلام الاقتصادي، ولكن خبرة شمعون بيريز تجعله أكثر دبلوماسية ولباقة في الطرح ولكن الهدف والرؤية واحدة.

يؤمن بيريز بعدم وجود سياسة خارجية لدولة إسرائيل، وإنما سياسة أمن، مثلها مثل أغلب الدول الصغيرة، ومن أهم مشاريع شمعون بيريز التي تكشف ملامح فكره السياسي هو مشروع الشرق الاوسط الجديد حيث قدم رؤيته من خلال كتاب أصدره عام 1993م.

مما قاله بيريز في كتابه:  "لا جدوى للسياسة الدفاعية الإسرائيلية" ولابد من سياسة بديلة تتمثل في التوقيع على معاهدات السلام والاتفاقيات الثنائية مع الدول في كل المجالات. وعرض شمعون بيريز رؤيته لبناء نظام إقليمي في الشرق الأوسط على شاكلة النظام الاقليمي في أوروبا، ووضع شروطاً لتحقيق تلك الرؤية تتمثل في: الاستقرار السياسي والأمن القومي والأمن الإقليمي والاقتصاد الإقليمي. ويضع مقارنة بين تلك الرؤية وبين مشهد الخراب والدمار الذي ينتج عن عمل الآلة العسكرية والحروب، وما تتركه من آثار تعزز الكراهية والعداء بين الدول والمجتمعات، بينما السلام يدعم بناء بنى تحتية تخدم شعوب المنطقة في مجالات المياه، والزراعة والتكنولوجيا والمواصلات والاتصالات وتطوير السياحة إلخ فيما بات يعرف بعد ذلك بمفهوم السلام الاقتصادي.

وعليه، فإن أهم أفكار شمعون بيريز التي طرحها في كتابه الشرق الأوسط الجديد هي:-
1- استخدام الاقتصاد في غزو دول الشرق الأوسط بدل الدبابة "الخبز مقابل الدبابة". وتقوم نظرية بيرس على مقولة: إن الاقتصاد هو مفتاح السياسة، وأن من يسيطر على مشاريع الاقتصاد في بلد ما يستطيع في النهاية إملاء السياسة التي يراها مناسبة.
2- إن إسرائيل ستقوم بدور المركز والقائد والقوة الأساسية لتحويل النظام الإقليمي الجديد إلى قوة عظمى على غرار الاتحاد الأوروبي وبالتعاون والتنسيق معه.
3- التعاون الإسرائيلي العربي فالعرب يملكون المال والنفط والأيدي العاملة وإسرائيل تملك العلم والعقل.

إن طرح شمعون بيريز لبناء نظام إقليمي شرق أوسطي طارحاً مصطلحاً جديداً وهو الأسرة الإقليمية، ولكي يتم ذلك لابد من توفر أربعة عوامل هي: الاستقرار السياسي- الاقتصاد- الأمن القومي- إشاعة الديمقراطية.  وهذا كله يحقق لإسرائيل أن تصبح القوة الاقتصادية الأولى في المنطقة، وبالتالي تحقق حلمها بأن تكون الدولة العظمى اقتصاديا بدل إسرائيل الكبرى جغرافياً، ولقد صرح بهذا الهدف شيمون بيرز حرفـياً عندما قال: إن إسرائيل تواجه خياراً حاداً أن تكون إسرائيل الكبرى اعتماداً على عدد الفلسطينيين الذين تحكمهم أو أن تكون إسرائيل الكبرى اعتماداً على حجم السوق التي تحت تصرفها. ويعتبر بيرز أن الشرق أوسط الجديد هو الذي يحل مشاكل المنطقة ويقضي عليها، يقول: "أنا أقول أنه لن يكون هناك أي حل دائم إذا لم يصبح هناك شرق أوسط جديد".

* كاتب وباحث فلسطيني. - Hossam555@hotmail.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

16 اّب 2017   منظمة التحرير الفلسطينية ليست عقاراً للبيع..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس

16 اّب 2017   خلية عمل أردنية فلسطينية..! - بقلم: د. أحمد جميل عزم

15 اّب 2017   حتى لا ننسى: إسرائيل عدونا والاستقلال هدفنا - بقلم: د. إبراهيم أبراش

15 اّب 2017   أحصنة أميركا العرجاء تعود..! - بقلم: عمر حلمي الغول



15 اّب 2017   عقد المجلس الوطني ضرورة ملحة... ولكن..! - بقلم: هاني المصري

15 اّب 2017   "القسّام".. حكم دون واجبات..! - بقلم: د. أحمد جميل عزم

15 اّب 2017   حق العودة على الطريقة الدهيشية - بقلم: عيسى قراقع


14 اّب 2017   جان شمعون مازال حيا..! - بقلم: عمر حلمي الغول

14 اّب 2017   غزة.. من يسبق من: الانفجار ام الانفراج؟ - بقلم: د. سفيان أبو زايدة

14 اّب 2017   قراءة في خطتي "المقاطعة" و"القسام"..! - بقلم: فراس ياغي

14 اّب 2017   أزمة الفراغ ولجنة التكافل..! - بقلم: د. أحمد الشقاقي

14 اّب 2017   لن يمروا.. ولكنهم مروا..! - بقلم: حمدي فراج




31 اّذار 2017   41 سنة على يوم الأرض: تماسك الفقراء - بقلم: بسام الكعبي


6 كانون أول 2016   نيلسون مانديلا: حضورٌ يقهرُ الغياب..! - بقلم: بسام الكعبي


3 كانون أول 2016   عادل الأسطة: ناقد لامع ومحاضر بارع..! - بقلم: بسام الكعبي

13 تشرين ثاني 2016   الجريحة داليا نصار تقرأ مسيرة أم وديع بشغف لتنتصر - بقلم: بسام الكعبي




27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


14 اّب 2017   ميرا محمود مصالحة والكتابة بالحبر الاخضر - بقلم: شاكر فريد حسن

13 اّب 2017   أريحا..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس

13 اّب 2017   يتيم العمة..! - بقلم: حسن العاصي

12 اّب 2017   في دروب الزّهور..! - بقلم: فراس حج محمد



8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2017- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية