15 September 2017   Uri Avnery: Despair of Despair - By: Uri Avnery

14 September 2017   Is America Still a Beacon of Light to Other Nations? - By: Alon Ben-Meir

14 September 2017   More expected from the world community - By: Daoud Kuttab


9 September 2017   Uri Avnery: A Confession - By: Uri Avnery

7 September 2017   Chance to effect strategic change - By: Daoud Kuttab

5 September 2017   Three Years after the War: Gaza Youth Speak Out - By: Ramzy Baroud

2 September 2017   Uri Avnery: Crusaders and Zionists - By: Uri Avnery


31 August 2017   When do lying politicians tell the truth? - By: Daoud Kuttab












5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)



14 تشرين أول 2016

نميمة البلد: صديقتي الحكومية ... وحوافز التقاعد المبكر


بقلم: جهاد حرب
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

(1)   صديقتي الحكومية ووراثة المرأة
فاجأتني صديقتي الحكومية الأسبوع الفارط بطلب كتابة مقال عن حقوق ورثة المرأة العاملة في القطاع العام على إثر اصدار الرئيس محمود عباس قانون الضمان الاجتماعي الذي منح ورثة المرأة الحصول على الراتب "التقاعدي" فيما ما زال قانون التقاعد العام لا يمنح ورثة المرأة في القطاع هذا الحق.

تشكل مشاركة المرأة في القطاع العام المدني حوالي 40%، وفي المجمل تشكل حوالي 25% من موظفي القطاع العام المدني والعسكري، وهي "المرأة العاملة" تتحمل الأعباء المالية للأسرة بتفاصيلها جميعها، وراتبها ركنا أساسيا في تدبر أعباء الحياة الثقيلة. فاذا كان الراتب التقاعدي حق مبني على دفع الاشتراك من المستفيد، فإن ورثة المرأة هم أيضا ساهموا في حياتها بهذا الاشتراك أو حرمت وهي وورثتهما المحتملين من التمتع بهذا القسط من الراتب. وبهذا المنطق فإن قانون التقاعد العام لا يجحف بحق المرأة فقط بل أيضا يحرمها من الأثر بعد وفاتها.  وهي تستحق أن يستمر أثرها في مساعدة وحماية الاسرة من ناحية وتحقيق مبدأ المساواة بين الرجل المرأة وفقا للقانون الأساسي من ناحية ثانية. 

في ظني ان الحكومة مدعوة، على وجه الاستعجال، لتقديم مشروع قانون معدل لقانون التقاعد العام بمنح ورثة المرأة كالرجل من حقوق تقاعدية ومساواتهن بزميلاتهن في القطاع الخاص والأهلي وفقا لما نص عليه قانون الضمان الاجتماعي.

(2)   حوافز التقاعد المبكر "الاختياري"
يكثر النقاش، في حلقات موظفي القطاع العام الصباحية، حول قرار الحكومة الخاص بتشكيل اللجنة الوزارية للتقاعد الاختياري وشكل الحوافز المشجعة التي تُحَفِزُ على اتخاذ القرار الشخصي لاختيار هذا التقاعد. وفي ظني أن العامل الرئيس الدافع للحكومة للقيام بذلك هو خفض فاتورة الرواتب من نفقات الموازنة العامة لكن هذا الامر لن يكون كذلك دون اختيار عدد كبير من الموظفين في القطاعين المدني والعسكري للتقاعد المقترح ما يتطلب وجود حوافز مشجعة تقدم للموظفين للوصول الى الهدف المرجو والمتمثل بترشيد النفقات ورشاقة القطاع العام، ناهيك عن إمكانية المساهمة في حل البطالة لدى الشباب الخريجين.

الموظفون متفقون، بشكلٍ عام، على أن قدرة الحكومة محدودة أي تتراوح ما بين سنوات الخدمة واحتساب نسبة المعاش التقاعدي من الراتب الإجمالي. لكن دفع الموظفين بشكل واسع لهذا الامر يحتاج إلى تقديم حوافز مغرية. لذا فإن النقاش ينصب على خيارات ممكنة أي تأخذ بعين الاعتبار قدرات الحكومة وكذلك حاجات الموظفين؛ الخيار الأول: منح الموظفين الذين بلغوا 45 سنة أو أكثر وقضوا أو لديهم 20 سنة مقبولة لغايات التقاعد راتبا تقاعديا يصل 70% من الراتب الاخير، والذين لديهم 15 سنة مقبولة لغايات التقاعد راتبا تقاعديا يبلغ 60% وهي النسب القصوى التي يمكن أن يحصل عليها الموظف في حال واصل العمل للسن القانوني للتقاعد أي الستين عاما. والخيار الثاني: رفع معامل الضرب الى 3% بدلا من 2% المنصوص عليه في قانون التقاعد العام مضروبا بعدد سنوات الخدمة المقبولة للتقاعد. 

تشمل رزمة الحوافز "المشجعة" الإسراع في صرف ادخار الموظف "المساهمات المحددة"، وتقديم تسهيلات بنكية لهم لناحية جدولة القروض دون فوائد أو عملات بحيث تتناسب الأقساط مع انخفاض الدخل المحتمل.

* كاتب فلسطيني. - jehadod@yahoo.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

20 أيلول 2017   "حماس" وخطاب الرئيس..! - بقلم: خالد معالي

20 أيلول 2017   محورية القضية الفلسطينية..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس

20 أيلول 2017   دوافع وأسباب رفع الفيتو عن المصالحة - بقلم: حســـام الدجنــي

20 أيلول 2017   الذكرى الستين لمجررة صندلة..! - بقلم: شاكر فريد حسن

20 أيلول 2017   كردستان واسكتلندا..! - بقلم: د. أحمد جميل عزم

19 أيلول 2017   لعبة شد الأعصاب..! - بقلم: عمر حلمي الغول


19 أيلول 2017   الكلمة المنتظرة والمصالحة الفلسطينية - بقلم: عباس الجمعة

19 أيلول 2017   هل يفتح حل اللجنة الإدارية طريق الوحدة؟ - بقلم: هاني المصري

19 أيلول 2017   تحويل غزة إلى أنموذج..! - بقلم: د. أحمد جميل عزم

18 أيلول 2017   خطوة هامة.. لكن..! - بقلم: عمر حلمي الغول


18 أيلول 2017   المصالحة ما زالت تحتاج الى مصارحة..! - بقلم: د. سفيان أبو زايدة

18 أيلول 2017   هل ينتهي الانقسام بإرادة فلسطينية؟! - بقلم: د. عبير عبد الرحمن ثابت

18 أيلول 2017   الوحدة الوطنية.. أين المضمون؟ - بقلم: حمدي فراج




31 اّذار 2017   41 سنة على يوم الأرض: تماسك الفقراء - بقلم: بسام الكعبي


6 كانون أول 2016   نيلسون مانديلا: حضورٌ يقهرُ الغياب..! - بقلم: بسام الكعبي


3 كانون أول 2016   عادل الأسطة: ناقد لامع ومحاضر بارع..! - بقلم: بسام الكعبي

13 تشرين ثاني 2016   الجريحة داليا نصار تقرأ مسيرة أم وديع بشغف لتنتصر - بقلم: بسام الكعبي




27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


20 أيلول 2017   الذكرى الستين لمجررة صندلة..! - بقلم: شاكر فريد حسن

18 أيلول 2017   نَبْع الّهَوَى..! - بقلم: زاهد عزت حرش

17 أيلول 2017   أشرقت يقظتي بياضاً..! - بقلم: حسن العاصي


14 أيلول 2017   محلى النصر في عيون شعب..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس


8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2017- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية