17 November 2017   Uri Avnery: Two Meetings - By: Uri Avnery

16 November 2017   Jordanian and Palestinian Evangelicals unite in Amman - By: Daoud Kuttab

16 November 2017   Losing The Last Vestiges Of Our Moral Fabric - By: Alon Ben-Meir

15 November 2017   Anti-BDS Laws and Pro-Israeli Parliament: Zionist Hasbara is Winning in Italy - By: Romana Rubeo and Ramzy Baroud


13 November 2017   Israel lobby is slowly being dragged into the light - By: Jonathan Cook

10 November 2017   Uri Avnery: Two Meetings - By: Uri Avnery

9 November 2017   Important to implement joint Orthodox council - By: Daoud Kuttab


3 November 2017   Uri Avnery: Who is Afraid of the Iranian Bomb? - By: Uri Avnery


27 October 2017   Uri Avnery: Pickled Cucumbers - By: Uri Avnery

26 October 2017   Refugees and bread subsidy - By: Daoud Kuttab












5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)



21 تشرين أول 2016

ولم هذا الاحراج؟!


بقلم: حمدي فراج
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

في عام 1988، اختار اسحق شامير مرشح رئيس الوزراء عن حزب "الليكود" آنذاك، مستوطنة "أفرات"، مكانا لانطلاق حملته الانتخابية، كانت ما تزال أشبه ما تكون ببؤرة، ويقطنها المئات فقط  او ربما أقل، ووعد ان يدعمها حتى تستطيع أخذ مكانها ومكانتها الحقيقية، وتحدث عن موازنة تصل الى عشرة مليار دولار كي تستعيد اسمها التوراتي بدلا من الاسم الكنعاني لبيت لحم.

اليوم، وبعد مضي نحو ثلاثين سنة، نرى "افرات" مدينة كبيرة مترامية الاطراف، تمتد من حدود اراضي بيت امر شمالي الخليل واراضي سعير وتقوع وبيت ساحور حتى تلتقي بـ"هار حوماة" (جبل ابو غنيم) المستوطنة الجديدة التي اقيمت بعد توقيع اتفاقية اوسلو، كما انها تتصل بمستوطنة "كفار عتصيون" المقامة قبل ان تقوم اسرائيل باحتلال الضفة الغربية عام 1967. لكن القاسم المشترك بين "عصيون" و"افرات"، انهما ظلتا مفتوحتين قابلتين للتمدد بدون اية حدود معلنة. وقد وصلت من التوسع والمصادرة انها اتت على عشرات القرى الفلسطينية في ارياف بيت لحم والخليل، واصبح لها اشارات ضوئية وشواخص تشير الى شمالها وجنوبها ومركزها، يقطنها الالاف من جنسيات مختلفة، بما في ذلك المنحدرون من روسيا المنحدرة من الاتحاد السوفياتي المفكك، حيث قادموه الجدد ناهزوا المليوني شخص، كان جل متطلبات قبول الذكر ودخوله عبر المطارات ان يكون مختونا، وحين يكتشفون انه ليس كذلك، كما الاغلبية الساحقة منهم، فإنهم يقومون بختنه. لكن الاهم ان افرات  اصبحت جزءا من "اورشليم الكبرى". وحين كانت المفاوضات تتحدث عن مبادلة ارض بين الجانبين، "مساوية في المساحة والقيمة" كان المقصود افرات والاراضي التي استولت عليها، حيث عشرات المستوطنات الاصغر والتي تدور كلها في فلك المدينة الاستيطانية الام "افراتا".

في عيد العرش الاخير، قام العشرات من الفلسطينيين في الخضر ووادي النيص وبعض قرى الخليل بتشكيل وفد مخاتيري، بزيارة المستوطنة لتهنئة رئيسها بالعيد، واثار الخبر اسرائيلي المصدر، موجة من الاستهجان والاستنكار لدى الجانب الفلسطيني الرسمي والشعبي، وبدا ان اعضاء الوفد نكرة بلا اسماء ولا مسميات، حتى وصل بنائب المحافظ اعتبارهم ممن يعيشون في كنف المستوطنة، وان عددهم لا يتجاوز اصابع اليدين، وليس مئة وعشرة اشخاص كما جاء في التقارير الاسرائيلية. وانه سيتم ملاحقة هؤلاء بالطرق القانونية.

في عام 1994، اي قبيل وصول السلطة الى بيت لحم، اجرت صحيفة "نيويورك تايمز" الامريكية حوارا مع رئيس مجلس قرية وادي النيص الذي كشف عن تزاور مشترك في الافراح والاتراح، و عندما سئل عن رأيه في تفكيك مستوطنة "افرات"، أجاب: ولم هذا الاحراج؟!

* كاتب صحفي فلسطيني يقيم في مخيم الدهيشة- بيت لحم. - hamdifarraj@yahoo.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

17 تشرين ثاني 2017   أعذارهم سيئة كذنوبهم..! - بقلم: جواد بولس

17 تشرين ثاني 2017   التوقيت الفلسطيني للمصالحة..! - بقلم: د. محمد المصري

17 تشرين ثاني 2017   سعد الحريري وجزاء سنمار..! - بقلم: محمد خضر قرش

17 تشرين ثاني 2017   رسالة الى الرئيس.. اذا مات الشعب مات كل شيء..! - بقلم: علاء المشهراوي

17 تشرين ثاني 2017   ملاحظات على "هوامش" إميل حبيبي..! - بقلم: سليمان ابو ارشيد

17 تشرين ثاني 2017   حديث لا ينقصه الوضوح..! - بقلم: حمدي فراج

17 تشرين ثاني 2017   مقدسيون.. حذاء مثقوب و"بيئة قهرية"..! - بقلم: د. أحمد جميل عزم

17 تشرين ثاني 2017   مفاتيح الإعلام والكلام الكالح..! - بقلم: بكر أبوبكر

16 تشرين ثاني 2017   استقالة الحريري كإحدى تداعيات فوضى الربيع العربي..! - بقلم: د. إبراهيم أبراش

16 تشرين ثاني 2017   المصالحة ووعد الجنة..! - بقلم: مصطفى إبراهيم

16 تشرين ثاني 2017   حماس.. مرحلة التحصّن بالأمنيات..! - بقلم: د. عادل محمد عايش الأسطل

16 تشرين ثاني 2017   تبعات ارتدادية لأربع هزات خليجية..! - بقلم: د. أحمد جميل عزم

16 تشرين ثاني 2017   مخاطر فكرية خلف الأزمات الراهنة..! - بقلم: صبحي غندور

15 تشرين ثاني 2017   غباي يجتر نتنياهو..! - بقلم: عمر حلمي الغول

15 تشرين ثاني 2017   أمن واحد في غزة.. والضفة؟ - بقلم: د. أحمد جميل عزم




31 اّذار 2017   41 سنة على يوم الأرض: تماسك الفقراء - بقلم: بسام الكعبي


6 كانون أول 2016   نيلسون مانديلا: حضورٌ يقهرُ الغياب..! - بقلم: بسام الكعبي


3 كانون أول 2016   عادل الأسطة: ناقد لامع ومحاضر بارع..! - بقلم: بسام الكعبي

13 تشرين ثاني 2016   الجريحة داليا نصار تقرأ مسيرة أم وديع بشغف لتنتصر - بقلم: بسام الكعبي




27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


10 تشرين ثاني 2017   فيلم "ميلاد مر"؛ أو "يلعن أبو إسرائيل"..! - بقلم: ناجح شاهين


24 تشرين أول 2017   الطّلقة الأخيرة على رأسي الغبيّ* - بقلم: فراس حج محمد




8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2017- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية