23 June 2017   Uri Avnery: The Four-Letter Word - By: Uri Avnery




16 June 2017   Uri Avnery: The New Wave - By: Uri Avnery

15 June 2017   Mashrou’ Leila and the ‘forces of darkness’ - By: Daoud Kuttab


12 June 2017   Journalism, History and War: Sit, Type and Bleed - By: Ramzy Baroud


9 June 2017   Uri Avnery: Whoso Confesseth and Forsaketh - By: Uri Avnery


8 June 2017   Jean-Michel Basquiat: The Anatomy of Suffering - By: Sam Ben-Meir

5 June 2017   Fifty Years Of Immoral Occupation - By: Alon Ben-Meir












5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)



3 اّذار 2017

نميمة البلد: أخطأت "حماس"..!


بقلم: جهاد حرب
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

قرار حركة "حماس" الرافض للمشاركة في الانتخابات المحلية المزمع عقدها في الثالث عشر من أيار القادم جانبه الصواب، بل أكثر من ذلك فللمرة الأولى لم يستطع أيا من قيادتها من صياغة مبررات منطقية لإقناع الفلسطينيين لرفضها هذا، ومنعها بذلك من اجراء الانتخابات في قطاع غزة بحكم سيطرتها عليه.

أخطأت حركة "حماس" في تقديرها هذا لأمرين؛ الأول حرمان المواطنين الفلسطينيين من حقهم الدستوري بل "المقدس في العرف والتقاليد الديمقراطية" من اختيار ممثليهم لإدارة شؤونهم وهنا لا نتحدث عن الشرعية السياسية بقدر إدارة الخدمات المحلية وهي "حركة حماس لا ينبغي أن تخشى من سقوط "الشرعية السياسية" إذا ما خسرت في هذه الانتخابات.

والثاني سوء تقديرها للحجج المصاغة من قِبَلِها لتمرير هذا الرفض؛ فلا تفرد الحكومة بالإعلان عن موعد اجراء الانتخابات سبب منطقي للرفض وذلك لمخالفة احكام القانون الذي يخول الحكومة السلطة التقديرية لتحديد المواعيد، كما أن شعار التوافق لم يعد مقبولا شعبيا لأنه بات معطلا أكثر منه كابحا لتفرد هذا الطرف أو ذاك. ولا الاحتجاج بإجراء تعديل على قانون انتخابات المجالس المحلية بإنشاء محكمة "مركزية" انتخابات المجالس المحلية للنظر في الطعون وذلك بسبب التناقض في الأحكام القضائية الصادرة من محاكم البداية في المحافظات المختلفة في الانتخابات التي جرت في العام 2012 أو في المجازر المرتكبة بحق القوائم الانتخابية المرشحة سواء في قطاع غزة أو الضفة الغربية خلال العام الفارط "2016".

هذا المقال "أخطأت حماس" يحمل من عنوانه لوما لقيادة حركة حماس وعتبا عليها لكنه أيضا يدرك كاتب هذا المقال بكل تأكيد أنه في السياسة نحتاج لاتخاذ القرار من بين خيارات، فالقرار السياسي هي مسألة اختيار بعد دراسة الجوانب المختلفة وجس النبض وربما تلقي ردود الأفعال المختلفة من الأصدقاء والخصوم وما بينهما. والاختيار في السياسة قد يكون صائبا أو يجانب الصواب لكن الأهم هو إدراك اللحظة التاريخية لإعادة التصويب او المراجعة للالتصاق أو المواءمة مع اهداف الحزب السياسي والذي غايته نيل رضا الجمهور في المعارضة كان أم في الحكم ففي النهاية هو "أي الجمهور" من يعطي بطاقة الفوز أو الخسارة.

الدعوة هنا للقبول بإجراء الانتخابات المحلية في الضفة والقطاع ليس لأنه حق "مقدس" للمواطنين وانه عمل ديمقراطي فقط بل أيضا يتجاوز ذلك في حالتنا الفلسطينية باعتبارها نموذجا "بروفا" لإجراء ما هو أعلى وأعظم وهي الانتخابات التشريعية والرئاسية باعتبارها مدخلا لإنهاء الانقسام  بعد فشل جميع الطرق الأخرى من حوار "وطني" وعقد اتفاقيات كالقاهرة وبروتوكولات كالشاطئ والدوحة، وفشل تشكيل حكومة وحدة وطنية وإن أنشأت "لا سمح الله" سيكون مصيرها الفشل، وحدها شرعية الانتخابات قادرة على فرض الاجندة الإصلاحية لاستعادة الوحدة.

وفي ظني أن النظام الانتخابي النسبي سواء في الانتخابات المحلية أو التشريعية سيفرض على الأطراف الفلسطينية المتخاصمة والمتصارعة قواعد العمل الجماعي والبرلماني فلا فائز بالمطلق ولن يكون خاسر بالمطلق، وسيفرض على الأطراف إما السير معا أو الانتحار السياسي معا. وفي ظني أيضا انه ما زال متسعا من الوقت، وإن كان ضيقا جدا، للعدول عن قرار الرفض وعدم المشاركة ومنع اجراء الانتخابات المحلية في قطاع غزة.

* كاتب فلسطيني. - jehadod@yahoo.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

23 حزيران 2017   الغموض غير الإيجابي..! - بقلم: عمر حلمي الغول

23 حزيران 2017   حول المشاركة في مؤتمرات البحث الصهيونية..! - بقلم: سليمان ابو ارشيد



23 حزيران 2017   حول المشاركة الفلسطينية في مؤتمر هرتسيليا - بقلم: مصطفى إبراهيم

23 حزيران 2017   ديكور حقوق الإنسان..! - بقلم: ناجح شاهين

23 حزيران 2017   جليل وكرمل وغازي وخليل ووزير..! - بقلم: د. أحمد جميل عزم

22 حزيران 2017   دحلان و"حماس".. مبارة في ملعب ملغم..! - بقلم: فارس الصرفندي

22 حزيران 2017   "نتنياهو" يتفاخر بالمستوطنة الجديدة..! - بقلم: خالد معالي

22 حزيران 2017   إصلاح السلطة القضائية مرتبط بالإرادة السياسية..! - بقلم: المحامي إبراهيم شعبان

22 حزيران 2017   فشل زيارة ترامب والاستعمار الروسي الإيراني - بقلم: د. أحمد جميل عزم

22 حزيران 2017   دم حنان وهنرييت يفضح ضعفنا وجهلنا وتخلفنا..! - بقلم: زياد شليوط

21 حزيران 2017   هيلي تسيء إستخدام موقعها..! - بقلم: عمر حلمي الغول

21 حزيران 2017   النفط العربي -الأمريكي ولعبة الأمم..! - بقلم: د. جمال إدريس السلقان

21 حزيران 2017   أية تسوية سياسية الآن ستكون أسوء من اتفاقية أوسلو..! - بقلم: د. إبراهيم أبراش



31 اّذار 2017   41 سنة على يوم الأرض: تماسك الفقراء - بقلم: بسام الكعبي


6 كانون أول 2016   نيلسون مانديلا: حضورٌ يقهرُ الغياب..! - بقلم: بسام الكعبي


3 كانون أول 2016   عادل الأسطة: ناقد لامع ومحاضر بارع..! - بقلم: بسام الكعبي

13 تشرين ثاني 2016   الجريحة داليا نصار تقرأ مسيرة أم وديع بشغف لتنتصر - بقلم: بسام الكعبي





27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


22 أيار 2017   «كل الأنهار.. تتدفق إلى ذات البحر..» - بقلم: رشيد قويدر

22 أيار 2017   دفاتر مريم..! - بقلم: حسن العاصي


16 أيار 2017   رحيل فارس من فرسان الفكر والقلم..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس

15 أيار 2017   مثل ظباء المروج..! - بقلم: حسن العاصي


8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2017- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية