20 October 2017   Uri Avnery: A New Start - By: Uri Avnery

19 October 2017   Jordan and Palestinian reconciliation - By: Daoud Kuttab


15 October 2017   The real reasons Trump is quitting Unesco - By: Jonathan Cook

13 October 2017   Uri Avnery: The Terrible Problem - By: Uri Avnery

12 October 2017   Inspiration for freedom of expression - By: Daoud Kuttab

12 October 2017   Will The Palestinians Ever Play Their Cards Right? - By: Alon Ben-Meir

11 October 2017   What Is Behind the Hamas-Fatah Reconciliation? - By: Ramzy Baroud


6 October 2017   Uri Avnery: Separation is Beautiful - By: Uri Avnery

5 October 2017   What next for Palestinian reconciliation effort? - By: Daoud Kuttab

5 October 2017   Annulling The Iran Deal: A Dangerous Strategic Mistake - By: Alon Ben-Meir













5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)



10 اّذار 2017

باسل الاعرج.. ما بعد الصدمة..!


بقلم: حمدي فراج
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

أثارت حادثة استشهاد باسل الاعرج حالة صارخة من ردات الفعل الشعبي الفلسطيني لا تقتصر من وجهة نظري على فعل الصدمة التي سرعان ما تشتعل وسرعان ما تنطفئ كما مع باقي الشهداء وما أكثرهم في فلسطين خاصة خلال الانتفاضة الثالثة التي شهدت تنوعا غريبا وعجيبا في المستشهدين وطرائق شهادتهم والادوات المستخدمة، حتى طالت اولادا وبنات على مقاعد الدراسة، يغادرون المدرسة وعلى اكتافهم حقائبهم المدرسية الثقيلة وقد دسوا فيها "سكينة فواكه"، آباء في منتصف العمر موظفون وعمال يقررون في آخر لحظة دهم تجمع معادي بسياراتهم، حتى تجاوز العدد في مفرق "غوش عصيون" عشرات المحاولات، ربات بيوت يتركن اطفالهن في "مشوار صغير"، فيتضح انه مشوار طويل بلا عودة.

لم "تسكت المدافع" بعد، ليعاد قراءة حالات الاستشهاد شهيدا شهيدا، وكيف انه اصبح اطلاق النار على صدورهم ورؤوسهم بمجرد الاشتباه بهم، واحيانا استهدافهم وتصفيتهم بعد اصابتهم كما عبد الفتاح الشريف، ناهيك ان معظمهم احتجزوا جثثا في الثلاجات، واطلق سراحهم فرادى بشروط تعجيزية، في حين ان عشرة منهم ما زالوا رهن الثلاجة حتى الساعة، من بينهم عبد الحميد ابو سرور، وباسل الاعرج موضوع هذه المعادلة.

وكما ان اندلاع الانتفاضة كان تعبيرا جماعيا عن حالة من الغضب ازاء جملة طويلة وعريضة من ممارسات الاحتلال وسوائبه تمثلت بما هو ابعد من استغلال حالة جنوح القيادة الفلسطينية للسلام الكاذب، وصلت الى احراق الطفل ابو خضير حيا، ثم عائلة دوابشة بالكامل، فإن باسل الاعرج بما شكل من تمازج بين الوعي والمقاومة، قد تخلق في هذا الخضم الجنيني، وهي حالة نادرة من مثل هذا التمازج والتزاوج، لكنها بكل تأكيد ليست سابقة في تاريخ هذا الصراع الطويل، فلقد قضى شهداء اعلام في الفكر داخل اقبية التحقيق صونا لمبادئهم واسرارهم نذكر منهم محمد قطامش ومحمد الخواجا ومصطفى العكاوي، ولامس آخرون حافة الاستشهاد وهم يخوضون اضرابهم الطويل عن الطعام كخضر عدنان والعيساوي، والان محمد القيق مرة اخرى. فهؤلاء وغيرهم عاشوا وعايشوا حالة متقدمة من الاشتباك مع العدو واجهزته.

كثيرون رأوا في باسل انفسهم، ليس فقط في مسألة "المثقف المشتبك"، بل في الثورة على حالة التردي والانقسام بين مكونات الوطن والعمل الوطني، الثورة على كل ما هو قائم، سلطة ومعارضة، حين اسهم في تأسيس "الحراك الشبابي" قبل حوالي ست سنوات، من أجل توحيد الحال بين "فتح" و"حماس"، واتهمته اجهزة اسرائيل الامنية بأنه انشأ بداخله، جناحا مسلحا تحت قيادته الشخصية.

سئل غسان كنفاني ذات يوم قبل حوالي خمسين سنة: نراك مرة تحمل القلم ومرة البندقية، فأجاب: بكليهما ادافع عن نفسي وعن شعبي.

* كاتب صحفي فلسطيني يقيم في مخيم الدهيشة- بيت لحم. - hamdifarraj@yahoo.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

22 تشرين أول 2017   فرسان القومية الجدد..! - بقلم: عمر حلمي الغول

22 تشرين أول 2017   غزة يكفيها ما فيها..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس

22 تشرين أول 2017   مصالحة فلسطينية مؤجلة بقرار فلسطيني..! - بقلم: ماجد نمر الزبدة

22 تشرين أول 2017   شبابنا العرب الى أين..؟! - بقلم: شاكر فريد حسن

22 تشرين أول 2017   وقفات على المفارق مع عصام زهر الدّين والفِتنة..! - بقلم: المحامي سعيد نفاع

21 تشرين أول 2017   الدور التاريخي للرئيس عباس -5 - بقلم: عمر حلمي الغول

21 تشرين أول 2017   تصريحات غباي بددت وهم "المعسكر الديمقراطي"..! - بقلم: سليمان ابو ارشيد

20 تشرين أول 2017   نميمة البلد: القضاء العشائري فوق الدولة..! - بقلم: جهاد حرب


20 تشرين أول 2017   أهي خطوة للوراء من أجل اثنتين للأمام؟ - بقلم: جواد بولس

20 تشرين أول 2017   محمود درويش واتفاق اوسلو المشؤوم..! - بقلم: شاكر فريد حسن

20 تشرين أول 2017   "أبو الفهود".. "الغانم"..! - بقلم: د. أحمد جميل عزم

20 تشرين أول 2017   الدور التاريخي للرئيس عباس – 4 - بقلم: عمر حلمي الغول

20 تشرين أول 2017   شروط شيخا حكومة الإحتلال..! - بقلم: فراس ياغي

20 تشرين أول 2017   لينا بعلبكي مناضلة استحقت إعجابنا..! - بقلم: عباس الجمعة




31 اّذار 2017   41 سنة على يوم الأرض: تماسك الفقراء - بقلم: بسام الكعبي


6 كانون أول 2016   نيلسون مانديلا: حضورٌ يقهرُ الغياب..! - بقلم: بسام الكعبي


3 كانون أول 2016   عادل الأسطة: ناقد لامع ومحاضر بارع..! - بقلم: بسام الكعبي

13 تشرين ثاني 2016   الجريحة داليا نصار تقرأ مسيرة أم وديع بشغف لتنتصر - بقلم: بسام الكعبي




27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي




16 تشرين أول 2017   هِيَ شهرزاد..! - بقلم: فراس حج محمد

10 تشرين أول 2017   المكتبة الوطنية الفلسطينية معلم حضاري وكفاحي هام..! - بقلم: شاكر فريد حسن

10 تشرين أول 2017   حبّةٌ من شِعْر - بقلم: فراس حج محمد


8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2017- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية