26 July 2017   Gaza—A Disaster In The Making - By: Alon Ben-Meir

24 July 2017   Climate Change and the Catastrophe of Trumpism - By: Sam Ben-Meir

21 July 2017   Uri Avnery: Soros' Sorrows - By: Uri Avnery

20 July 2017   Jerusalem’s orphans revolt - By: Daoud Kuttab

20 July 2017   Afghanistan: A Morally Corrupting War - By: Alon Ben-Meir


14 July 2017   Uri Avnery: Abe, Izzy & Bibi - By: Uri Avnery

13 July 2017   Laila Hzaineh - By: Daoud Kuttab

12 July 2017   Yemen’s Calamity Is Of Damning Proportions - By: Alon Ben-Meir



8 July 2017   Uri Avnery: Eyeless in Gaza - By: Uri Avnery

7 July 2017   Hot summer in the Mideast - By: Daoud Kuttab












5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)



29 اّذار 2017

يوم الأرض من جديد..!


بقلم: عمر حلمي الغول
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

يعود يوم الأرض من جديد في ذكراه الحادية والأربعين ليجمع كل ابناء وقوى وأطياف وتجمعات الشعب العربي الفلسطيني تحت راية الدفاع عن الأرض والوطن، ويعلن الرفض القاطع لكل اشكال التهويد والمصادرة والأسرلة.

الثلاثون من آذار من كل عام يوم خالد في حياة الشعب، لإنه أعاد التأكيد على احد اهم ركائز الصراع مع المشروع الصهيوني الإستعماري، ألآ وهو الأرض، وللتأكيد للعالم اجمع ولدولة التطهير العرقي الإسرائيلية، أن الشعب الفلسطيني في كل تجمعاته في داخل الداخل، وفي الأراضي المحتلة عام 1967 او في الشتات والمهاجر لن يفرط بأرض الأباء والأجداد. وقبوله بالسلام لا يعني بحال من الأحوال تغييب الحقائق والحقوق الوطنية. ولعل دفاع ابناء الشعب الفلسطيني في الجليل والمثلث والنقب والساحل عن المليون دونم في النقب، التي تسعى قيادة إسرائيل لتهويدها وفق مخطط برفر الإستعماري، ورفض ابناء الشعب في الأراضي المحتلة عام 1967 خاصة في الضفة الفلسطينية بما فيها القدس الشرقية لقانون "التسوية" الإستعماري، وإصرار ابناء الشعب في الشتات والمهاجر على حق العودة للأرض والديار، التي طردوا منها في عام النكبة 1948 والنكسة 1967، ليعكس تكاتف وتعاضد ابناء الشعب في كل فلسطين وخارجها على مواجهة التحديات الإسرائيلية، والعمل بقوة من اجل حماية الأرض من التهويد واللصوصية والأسرلة، والتمسك الراسخ بحق العودة للوطن، الذي لا وطن لهم غيره.

ولعل إدارك ابناء الشعب المتجذرين في الجليل والمثلث والنقب والساحل وقواهم الوطنية، وحاضنتها لجنة المتابعة العليا وأعضاء المجالس البلدية والمحلية ونواب القائمة المشتركة لإهمية المناسبة، لاسيما وانهم هم من أطلق شرارة الدفاع عن الأرض في ال30 من مارس / آذار 1976، عندما تصدوا لمشروع كينغ الإستعماري من سخنين وعرابة البطوف وكفر كنا وكل المدن والبلدات والقرى آنذاك، ورفضهم لكل القوانين العنصرية، التي سنتها الكنيست في دوراتها ال18 وال19 وفي الدورة الحالية، وبالتالي رفض حكومة الإئتلاف الحاكم لإحياء ابناء الشعب الفلسطيني ليوم الأرض ولذكرى النكبة، وحقهم في العودة لقراهم ومدنهم، التي هجروا منها، وتمسكهم بما تبقى لهم من أرض، ليعكس الإصرار على الدفاع عن وجودهم وارضهم وحقهم الطبيعي في العودة لديارهم، التي هجروا منها في 1948، الذي كفله القانون والمواثيق والإتفاقيات الأممية.

وبالتكامل مع ذلك، تمسك ابناء الشعب في الأراضي المحتلة عام 1967 بقيادة منظمة التحرير الفلسطينية، الممثل الشرعي والوحيد للشعب بالدفاع عن الأرض ورفض الإستيطان الإستعماري الإسرائيلي بكل اشكاله واسماءه، وبالتالي التأكيد على هدف الحرية والإستقلال، وإقامة الدولة الوطنية المستقلة على حدود الرابع من حزيران عام 1967، وعاصمتها القدس الشرقية، وكنس الإحتلال الإسرائيلي مرة وإلى الأبد، وضمان حق عودة اللاجئين لديارهم واراضيهم إستنادا للقرار الدولي 194 ومبادرة السلام العربية، التي طردوا منها في عام النكبة والنكسة، ليعكس هذا التناغم في الرفض الكامل من ابناء الشعب العربي الفلسطيني لكل اشكال الإستعمار والقهر العنصري الإسرائيلي.

وهذا يتطلب من ابناء الشعب الفلسطيني في فلسطين وخارجها إعلاء مكانة يوم الأرض من خلال تكثيف الفعاليات والأنشطة الوطنية، لتذكير العالم اجمع بحق ابناء فلسطين حيثما تواجدوا بأرضهم، التي سلبت منهم، وحقهم في الحياة الآمنة والكريمة إسوة ببني الإنسان في بقاع الأرض.

وبحلول يوم الأرض مع إنتهاء اعمال القمة العربية ال28 في الأردن، التي أكدت على الحقوق الوطنية الثابتة، وبعد صدور القرار الدولي 2334 في ديسمبر/ كانون الأول الماضي، ومؤتمر باريس في اواسط يناير/ كانون الثاني 2017، وإصدار منظمة (الإسكوا) تقريرها، الذي أكد على طابع دولة إسرائيل العنصري، ثم إصدار لجنة حقوق الإنسان لإربع قرارات أممية، أكدت جمعيها على حقوق الشعب الفلسطيني وخاصة حقه في تقرير المصير خلال هذا الشهر يعطي يوم الأرض الأهمية والمكانة، التي يستحق.

* كاتب فلسطيني يقيم في مدينة رام الله. - oalghoul@gmail.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

28 تموز 2017   القدس والوصفة السحرية للنصر..! - بقلم: بكر أبوبكر

28 تموز 2017   من ليل الاقصى وعرسال الى الغسق العربي..! - بقلم: حمدي فراج

28 تموز 2017   عبّود وقعبور.. أجمل إحساس في الكون - بقلم: د. أحمد جميل عزم



27 تموز 2017   نتنياهو المرتبك وموقف عباس المناور..! - بقلم: مصطفى إبراهيم


27 تموز 2017   تحية لفلسطين..! - بقلم: عباس الجمعة


27 تموز 2017   هل يمكن "لبرلة" الثورة؟ - بقلم: د. أحمد جميل عزم

27 تموز 2017   أزمة الهُويّة.. ودور المهاجرين العرب - بقلم: صبحي غندور

26 تموز 2017   الصوت الإيراني الخافت..! - بقلم: عمر حلمي الغول

26 تموز 2017   القدس أيقونة النضال الفلسطيني..! - بقلم: وسام زغبر

26 تموز 2017   فلسطين والعرب.. إشكالية العلاقة - بقلم: حسن العاصي




31 اّذار 2017   41 سنة على يوم الأرض: تماسك الفقراء - بقلم: بسام الكعبي


6 كانون أول 2016   نيلسون مانديلا: حضورٌ يقهرُ الغياب..! - بقلم: بسام الكعبي


3 كانون أول 2016   عادل الأسطة: ناقد لامع ومحاضر بارع..! - بقلم: بسام الكعبي

13 تشرين ثاني 2016   الجريحة داليا نصار تقرأ مسيرة أم وديع بشغف لتنتصر - بقلم: بسام الكعبي





27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي



26 تموز 2017   نسرين ايراني شاعرة رائدة وملهمة..! - بقلم: شاكر فريد حسن

24 تموز 2017   نادى المؤذن..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس




8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2017- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية