21 April 2017   Uri Avnery: Palestine's Nelson Mandela - By: Uri Avnery

20 April 2017   Palestinian prisoners’ demands are just and legal - By: Daoud Kuttab

17 April 2017   Israel celebrates 50 years as occupier - By: Jonathan Cook

14 April 2017   Uri Avnery: CUI BONO? - By: Uri Avnery

13 April 2017   Wihdat versus Faisali - By: Daoud Kuttab

12 April 2017   Strategy Of Force Coupled With Sound Diplomacy - By: Alon Ben-Meir

6 April 2017   Arab civil society is crucial for democracy - By: Daoud Kuttab


3 April 2017   Israel steps up dirty tricks against boycott leaders - By: Jonathan Cook

31 March 2017   Uri Avnery: University of Terror - By: Uri Avnery

31 March 2017   The Battle Over Syria's Future - By: Alon Ben-Meir

30 March 2017   Once a year not enough - By: Daoud Kuttab












5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)



4 نيسان 2017

لا ثقة بالقيادة في اسرائيل..!


بقلم: رأفت حمدونة
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

الروح الطلائعية المضحية، بوتقة الصهر، والأرض واللغة العبرية، الحركة الصهيوينة، الثقة بالملوك والجنرالات، التاريخ والتجربة العسكرية والأمنية، وقولبة الجيش الذى يقهر برئاسة أركان ووزارة حرب وقيادة حاربت خارج أرضها، والانتصارات على الجيوش النظامية، ومفهوم الردع للآخر لسنوات، وحياة التقشف من أجل المستقبل، وندرة الحديث عن الفساد والرشوة، الحنكة السياسية والعسكرية، الشخصيات التاريخية "دافيد بن غوريون، حاييم وايزمان، موشيه شاريت، إسحاق بن زفي، ليفي اشكول، زلمان شازار، غولدا مئير، إفرايم كاتسير، مناحيم بيغين، إسحاق نافون، حاييم هيرتزوج، يتسحاك رابين، يتسحاك شمير، عيزر فايتسمان، شمعون بيرس" قدرات ومفاهيم وطموحات ومصطلحات تلاشت في ذهن الجمهور الاسرائيلي، واختزلت فى مواد ومساقات تدرس كالأساطير رغم حداثتها لطلاب الاعدادى والثانوي، في ظل التحقيقات وتهاوي القيم، وتثبيت ملفات الفساد والرشوة، واللاأخلاق، والإخفاقات السياسية والعسكرية، والائتلافات المصالحية، والابتزازات الحزبية.

وتجسدت في ذهن المواطن الاسرائيلى منذ الألفية الثالثة غياب القيادة الكرزماتية على حجم الحاجة اليها، وتلاشت "نظافة الكف" في اسرائيل في كافة المستويات، بدءا من رئاسة الدولة ورؤساء وزراء وقيادات أحزاب سياسية، والشواهد كثيرة، كقضايا رئيس وزراء الحكومة بنيامين نتنياهو، ولعل أبرزها القضية 3000، حيث شبهات الفساد وخيانة الأمانة، وصفقة مالك صحيفة "يديعوت أحرونوت"، نوني موزيس، والحصول على "هدايا"، على شكل سيجار وزجاجات شمبانيا ثمينة بمئات آلاف الشواقل، وعزل الرئيس الأسبق عيزر فايتسمان، من منصبه كرئيس لإسرائيل في أعقاب قضية "سروسي"، لتلقيه مئات آلاف الدولارات بشكل غير قانوني، وقضية الرئيس السابق موشيه كتساف، كأكثر حالة مذكورة في التاريخ السياسي الإسرائيلي، والتى انتهت بإدانته بتهمة الاغتصاب والسجن لسبع سنوات، وقضية رئيس الحكومة الأسبق أريئيل شارون لتورّطه في السيطرة على أراضي الدولة، وتورطه في قضية "الجزيرة اليونانية"، وارتكابه مخالفات احتيال وتعيينات سياسية ومخالفات لقانون تمويل الأحزاب، وقضية إيهود أولمرت وقد أجريت معه عدة تحقيقات أدت في نهاية المطاف إلى إسقاط حكومته، لتورّطه في محاولة الانحياز في مناقصة بيع بنك مركزي، بالإضافة إلى التعيينات السياسية غير الشرعية في إدارة القطاع الخاص، وقضية وزير المالية الأسبق "أبراهام هيرشزون" الذى خضع إلى تحقيق جنائي اعتُقل فيه بعض المسؤولين الكبار في إحدى الجمعيات الكبرى لسرقتهم مبالغ كبيرة من أموال الجمعية لصالح ودائع مختلفة في أماكن عدة، من بينها ودائع في السوق السوداء، وقضية وزير الداخلية "أرييه درعي" لتلقيه الرشاوى والاحتيال وخيانة الأمانة، وحُكم عليه بثلاث سنوات سجن، وشواهد أخرى وتحقيقات وملفات كثيرة، نعم تشهد للرقابة العامة، وأن لا أحد فوق القانون ولكنها تشير لتهاوى منظومة الأخلاق والقيم التى قامت عليها اسرائيل منذ نشأتها.

الأمر الذي أشارت اليه استطلاعات للرأي حديثة في اسرائيل، وقد أظهرت  أن ما نسبته 58% من الجمهور (الإسرائيلي) لا يثقون بالقيادة الحالية لقيادة المواجهة العسكرية المقبلة، و75% من قوات الاحتياط في الجيش، و60% من الجمهور الواسع لا يثقون يالقيادة العسكرية العليا، وما نسبته 80 % من الإسرائيليين يقلقهم الفساد المستشري لدى السياسيين وفي هرم السلطة، و51% لا يثقون مطلقاً أو بشكل جزئي بالمؤسسات العامة، و16%  فقط من الإسرائيليين يثقون بمساعدة الشرطة الاسرائيلية عند الحاجة، و11% يثقون بمساعدة الحزب الذي ينتمون إليه، فيما أعرب 40 % فقط عن ثقتهم بالجيش، وقد أضحت الصورة النمطية في اسرائيل أن المجتمع الاسرائيلى أكثر مادية واستهلاكية، وتتفشى فيه قضايا الفساد وانتشار المحسوبية، واستغلال الميزانيات، واستشراء الكذب، والغطرسة، وعدم التمييز بين الجوهر والمظهر، والاستخفاف بالقانون، وتغليب المصالح الشخصية، والتهرب من المسؤولية.

أعتقد أن القولبة الايجابية السابقة والصورة التاريخية في اسرائيل بدأت تأخذ منحنى تنازلى في اتجاهات عدة، كعدم الثقة بمستقبل أفضل للدولة، وبقياداتها السياسية والحزبية، والأكثر خطورة بكفاءة القيادة العسكرية والأمنية وقدرة الجيش وامكانياته في ظل متغيرات وفوضى اقليمية محيطة، وعدم الثقة بتمثيل الدولة، وبمبادىء الديمقراطية والقيم والعدالة الاجتماعية، وبنجاعة المؤسسات العليا ومكانتها وخدماتها العامة.

* أسير محرر. - info.alasra.ps@gmail.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

28 نيسان 2017   فرح فلسطيني صغير في لندن..! - بقلم: جواد بولس

28 نيسان 2017   إضرابان عن الطعام بينهما 79 عاما - بقلم: د. أحمد جميل عزم

27 نيسان 2017   أسرانا أشرافُنا وتاج على رؤوسنا..! - بقلم: د. إبراهيم أبراش


27 نيسان 2017   بين "النازية" و"الناتزية"..! - بقلم: د. أحمد جميل عزم

27 نيسان 2017   "حماس" ... ضياع وتخبط، أم بداية تغيير؟ - بقلم: بكر أبوبكر

27 نيسان 2017   القانون الدولي وهيمنة مجلس الأمن..! - بقلم: حسين عوض


26 نيسان 2017   غطرسة نتنياهو..! - بقلم: عمر حلمي الغول

26 نيسان 2017   إضراب الأسرى ووجه إسرائيل القبيح - بقلم: مصطفى إبراهيم

26 نيسان 2017   مـا بَــعْـدَ الـزيـارةِ واللقاء..! - بقلم: فراس ياغي

26 نيسان 2017   موقف القيادة الفلسطينية من إضراب الأسرى - بقلم: د. أحمد جميل عزم

26 نيسان 2017   ثقب في القلب..! - بقلم: خالد معالي

25 نيسان 2017   القائد الإعلامي..! - بقلم: عمر حلمي الغول

25 نيسان 2017   إضراب الحرية والكرامة قادر على الانتصار - بقلم: هاني المصري



31 اّذار 2017   41 سنة على يوم الأرض: تماسك الفقراء - بقلم: بسام الكعبي


6 كانون أول 2016   نيلسون مانديلا: حضورٌ يقهرُ الغياب..! - بقلم: بسام الكعبي


3 كانون أول 2016   عادل الأسطة: ناقد لامع ومحاضر بارع..! - بقلم: بسام الكعبي

13 تشرين ثاني 2016   الجريحة داليا نصار تقرأ مسيرة أم وديع بشغف لتنتصر - بقلم: بسام الكعبي





27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


27 نيسان 2017   بالملح وبالمي..! - بقلم: نصير أحمد الريماوي

26 نيسان 2017   الأسرى صهيل خيولنا - بقلم: هيثم أبو الغزلان

25 نيسان 2017   كان قبل اليوم ملحا..! - بقلم: فراس حج محمد

16 نيسان 2017   ساعاتُ الفراغ..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس

16 نيسان 2017   أنا مضرب عن الطعام في سجني - بقلم: نصير أحمد الريماوي


8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2017- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية