22 June 2018   Uri Avnery: Two Souls - By: Uri Avnery

21 June 2018   The ultimate failure - By: Daoud Kuttab

18 June 2018   End the Wars to Halt the Refugee Crisis - By: Ramzy Baroud

15 June 2018   Uri Avnery: The Siamese Twins - By: Uri Avnery


10 June 2018   Knesset foils efforts to end Israeli apartheid - By: Jonathan Cook


8 June 2018   Uri Avnery: Are YOU Brainwashed? - By: Uri Avnery

7 June 2018   Open letter to PM designate Omar Razzaz - By: Daoud Kuttab


1 June 2018   Uri Avnery: Strong as Death - By: Uri Avnery















5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

9 أيار 2017

جوع الوطن..!


بقلم: خالد معالي
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

تشكل قضية إضراب الأسرى في سجون الاحتلال؛ سببا قويا؛ لنصرتهم ونصرة الحركة الأسيرة عموما، وعدم ترك الأسرى المضربين في الميدان لوحدهم يصارعون السجان؛ الذي يعامل أسرانا خارج كل القيم والمواثيق والقوانين والشرائع الدولية.

دخول إعلام الاحتلال على معركة إضراب الأسرى، في محاولة فاشلة لفكه عبر زعزعة الثقة بقيادات الإضراب؛ هي محاولة مكشوفة ولا تنطلي على الشعب الفلسطيني الذي خبر مكر وكذب إعلام الاحتلال طوال سنوات الاحتلال الطويلة.

عامل الزمن مهم لدى الأسرى ونصرتهم؛ ولا يجوز تفويت الفرصة لنصرتهم بالتلكؤ والتثاقل؛ فالأسر يعني الموت البطيء؛ فالأيام تمر سريعا خارج السجن؛ ولكن داخله تمر الثواني ثقيلة وبطيئة ومعها العذاب، والموت يلاحق الأسرى كي يفرغهم السجان من محتواهم النضالي وروحهم القتالية.

الأسرى بأمعائهم الفارغه والجائعة؛ ليسوا جوعى للطعام؛ بل جوعى للحرية والكرامة، ومن أجبرهم على خوض الإضراب هو الاحتلال والسجان الظالم؛ وهم بانتظار أن ينصرهم الخارج بشكل فعال أكثر مما هو موجود حتى الآن، ويتحرك نصرة لهم ولبقية الأسرى في سجون الاحتلال التي تسرق أجمل سنين العمر.

ماء وملح؛ مشروب الحرية الكرامة، لمن لا يعرف طعمه عليه أن يجربه ولو لمرة واحدة؛ ليتذوق جزء بسيط من معاناة الأسرى الأبطال الذين يذودون عن الأمة في اقوي حصونها ومعاركها البطولية.

الماء والملح يضطر إليه الأسرى ويشربونه –من فوق المعدة – كي يحافظوا على عدم تلف معدتهم وجهازهم الهضمي، وهو ما يحاول السجان حتى منعهم منه للضغط عليهم، حيث يقوم بتفتيش الأسرى المضربين كي يسحب منهم الملح، ويبقيهم بدونه في محاولة فاشلة لثنيهم عن الإضراب.

أسرانا اختاروا معركة الحرية والأمعاء الخاوية، كي يواصلوا دفاعهم عن قيم الحرية والكرامة والعدالة؛ فالمعاني الإنسانية السامية التي يجسدها الأسرى، جديرة بان يضحى لها، ويعلوا شانها لتنتصر لاحقا على المحتل الغاصب الذي يسجن الفلسطيني؛ لمجرد انه يطالب بحقه في أرضه وحريته كبقية شعوب العالم.

الأسرى الأبطال، المضربين منهم والغير مضربين؛ يعتبرون نقطة حساسة وساخنة لدى مختلف أطياف الشعب الفلسطيني، فما ندر أن نجد فلسطيني لم يذق طعم وعذابات الأسر الشاقة، فهم رمز عزة الأمة والشعب ولا بد من الوقوف إلى جانبهم دون تردد أو تلكؤ.

قضية الأسرى؛ هي قضية يجب أن تبقى حية ودائمة، وتستفز كل حر وشريف، وتبلغ القلوب الحناجر مع تواصل إضراب الأسرى عن الطعام في اسبوعه الرابع، والذي قد يستشهد أي واحد منهم فجأة لتدهور وتردي حالته الصحية.

إضراب أسرانا هو من أقوى وأصعب المعارك البطولية؛ فقضية الأسرى تجمع كل أطياف الشعب الفلسطيني وقواه، في بوتقة تحدي الاحتلال الظالم الذي لا يحترم أي اتفاق بتلاعبه به، وينقض كل عهد ووعد قبل أن يجب حبره؛ ومن هنا صار لزاما وعلى وجه السرعة نصرة أسرانا أكثر مما هو موجود بشكل متواضع.

التضامن مع الأسرى ومع كل قضية إنسانية؛  ليس منة من احد؛ بل هو واجب وطني وديني وأخلاقي؛ وحان الوقت كي نعطي أسرانا من صلب أوقاتنا، وليس نوافلها وهوامشها، فالوقت كالسيف.

* إعلامي فلسطيني يقيم في بلدة سلفيت بالضفة الغربية. - maalipress@gmail.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

24 حزيران 2018   هدف التصعيد العسكري - بقلم: عمر حلمي الغول

24 حزيران 2018   العنف الذي يحكمنا..! - بقلم: مصطفى إبراهيم

24 حزيران 2018   "صفقة القرن" وسباق الدبلوماسية والحرب..! - بقلم: د. إبراهيم أبراش

24 حزيران 2018   لماذا ستفشل الصفقة الامريكية في فلسطين؟ - بقلم: بكر أبوبكر

24 حزيران 2018   اسرائيل والموقف الحقيقي من مشروع ترامب..! - بقلم: د. سفيان أبو زايدة

24 حزيران 2018   "صفقة القرن" والفشل المنتظر..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس

24 حزيران 2018   أنت من الآن غيرك..! - بقلم: علي جرادات

24 حزيران 2018   نكتة القرار الفلسطيني المستقل..! - بقلم: ناجح شاهين

23 حزيران 2018   أسرى فلسطين الاداريون... إلى أين؟! - بقلم: جواد بولس

23 حزيران 2018   الديمقراطية والإستعمار -4- - بقلم: عمر حلمي الغول




23 حزيران 2018   اللاعنف.. أن تجعل من أناك سلاحك..! - بقلم: عدنان الصباح

23 حزيران 2018   غزة ما بين الصفقة والحرب..! - بقلم: د. هاني العقاد


8 حزيران 2018   ..هكذا خسر قطاع غزة أكثر من 40% من مساحته..! - بقلم: وسام زغبر







31 اّذار 2017   41 سنة على يوم الأرض: تماسك الفقراء - بقلم: بسام الكعبي




27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


24 حزيران 2018   الماء المتعب من النهر..! - بقلم: حسن العاصي

23 حزيران 2018   عمّي والأشجار..! - بقلم: د. المتوكل طه

23 حزيران 2018   شارع الحب وتحولات يوليو ونحن..! - بقلم: تحسين يقين

21 حزيران 2018   قصة قصيرة: ثقب في الفستان الأحمر..! - بقلم: ميسون أسدي

20 حزيران 2018   الرسالة الثالثة.. حول الرواية مرة أخرى - بقلم: فراس حج محمد


8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2018- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية