17 November 2017   Uri Avnery: Two Meetings - By: Uri Avnery

16 November 2017   Jordanian and Palestinian Evangelicals unite in Amman - By: Daoud Kuttab

16 November 2017   Losing The Last Vestiges Of Our Moral Fabric - By: Alon Ben-Meir

15 November 2017   Anti-BDS Laws and Pro-Israeli Parliament: Zionist Hasbara is Winning in Italy - By: Romana Rubeo and Ramzy Baroud


13 November 2017   Israel lobby is slowly being dragged into the light - By: Jonathan Cook

10 November 2017   Uri Avnery: Two Meetings - By: Uri Avnery

9 November 2017   Important to implement joint Orthodox council - By: Daoud Kuttab


3 November 2017   Uri Avnery: Who is Afraid of the Iranian Bomb? - By: Uri Avnery


27 October 2017   Uri Avnery: Pickled Cucumbers - By: Uri Avnery

26 October 2017   Refugees and bread subsidy - By: Daoud Kuttab












5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)



13 أيلول 2017

24 عاما على "اوسلو"..!


بقلم: خالد معالي
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

تخيل معي أخي القارئ أن الاحتلال التزم باتفاقية"اوسلو" - على مساوئها- منذ 24 عاما؛ وأقيمت الدولة الفلسطينية على أل 67؛ بحدود مستقلة ومطار وميناء؛ معنى هذا انه كانت لن تجري ثلاث حروب طاحنة على غزة، ولم يجري تقطيع الضفة لكانتونات مفصولة ومنعزلة عن بعضها البعض بحواجز عسكرية؛ وتغول الاستيطان، وزيادة في عدد المستوطنين من 100 ألف مستوطن إلى 800 ألف مستوطن في الوقت الحالي، ولم يجري ما جرى من استباحة يومية لأراضي السلطة الفلسطينية.

نقطة الخلل الاستراتيجية الكبرى التي حصلت في اتفاقية"اوسلو"؛ هي أن التفاوض والتوقيع كان بين طرفين غير متكافئين في القوة؛ فالسلطة الفلسطينية هي الطرف الضعيف من ناحية القوة؛ اللهم؛ إلا من قوة الحق المتمثل بالحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني.

الطرف الثاني؛ كان هو كيان الاحتلال القوي بالدعم الغربي، والقوي عسكريا بالدعم الأمريكي، فهو يعرف نفسه جيدا ومحيطه العربي والإقليمي؛ بانه بغير القوة العسكرية لا وجود له، كالسارق يبقى خائفا على سرقته ويحوم حولها.

إذن كان الخلل منذ البداية؛ ونتج عنه لاحقا كل أنواع الخلل والمشاكل المستعصية على الشعب الفلسطيني، ف"اوسلو" من تنكر له هو الاحتلال؛ ومن يخترقه كل يوم هو الاحتلال؛ ومن لا يريد إعطاء دولة فلسطينية هو الاحتلال؛ بحكم إمساكه بزمام الأمور.

الإدارة الأمريكية خرجت بطرح جديد؛ لحل القضية الفلسطينية بعد 24  عاما  على التفاوض؛ وهي إعطاء الفلسطينيين حكم ذاتي موسع بدل الدولة الفلسطينية؛ فأمريكا ليست عادلة ولا نزيهة، وهي تسير أمور العالم بما يتماشى مع مصالحها؛ وليس قيم الحق والعدل والخير.

في كل الأحوال"اوسلو" ثبت فشله، ويخنق الشعب الفلسطيني، وبات شوكة في حلق جزء  من الشعب الفلسطيني لا يستطيع لفظه ولا يستطيع بلعه وواقعا مرا؛ وكله بفعل تنكر الاحتلال لحقوق الشعب الفلسطيني.

سيبقى قادة الاحتلال ومن بينهم "نتنياهو" ؛ هم فقط من يتحملوا وزر الدماء التي ستسال مستقبلا؛ كونهم لا يتعظون من التاريخ ولا يقرؤونه جيدا؛ كعادة طغاة العالم عبر التاريخ، ولا يريدون إحقاق الحق بإعطاء الشعب الفلسطيني حريته.

في كل الأحوال؛ على قادة الشعب الفلسطيني أن يتوحدوا بعد كل هذا الإخفاق في "اوسلو"؛ ويجب دعم ما يجري في القاهرة الآن؛ نحو تحقيق الوحدة والمصالحة، وطي صفحة الانقسام، فالوقت يمضي سريعا، ولا يرجع للخلف، والقائد الفذ والمتميز الذي يذكره التاريخ بخير؛ هو من يوحد ولا يفرق، وفي زمنه استطاع توحيد الجهود والطاقات نحو العدو المشترك؛ فهل يفعلها قادة الشعب الفلسطيني هذه المرة!؟ نأمل ذلك.

* إعلامي فلسطيني يقيم في بلدة سلفيت بالضفة الغربية. - maalipress@gmail.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

17 تشرين ثاني 2017   أعذارهم سيئة كذنوبهم..! - بقلم: جواد بولس

17 تشرين ثاني 2017   التوقيت الفلسطيني للمصالحة..! - بقلم: د. محمد المصري

17 تشرين ثاني 2017   سعد الحريري وجزاء سنمار..! - بقلم: محمد خضر قرش

17 تشرين ثاني 2017   رسالة الى الرئيس.. اذا مات الشعب مات كل شيء..! - بقلم: علاء المشهراوي

17 تشرين ثاني 2017   ملاحظات على "هوامش" إميل حبيبي..! - بقلم: سليمان ابو ارشيد

17 تشرين ثاني 2017   حديث لا ينقصه الوضوح..! - بقلم: حمدي فراج

17 تشرين ثاني 2017   مقدسيون.. حذاء مثقوب و"بيئة قهرية"..! - بقلم: د. أحمد جميل عزم

17 تشرين ثاني 2017   مفاتيح الإعلام والكلام الكالح..! - بقلم: بكر أبوبكر

16 تشرين ثاني 2017   استقالة الحريري كإحدى تداعيات فوضى الربيع العربي..! - بقلم: د. إبراهيم أبراش

16 تشرين ثاني 2017   المصالحة ووعد الجنة..! - بقلم: مصطفى إبراهيم

16 تشرين ثاني 2017   حماس.. مرحلة التحصّن بالأمنيات..! - بقلم: د. عادل محمد عايش الأسطل

16 تشرين ثاني 2017   تبعات ارتدادية لأربع هزات خليجية..! - بقلم: د. أحمد جميل عزم

16 تشرين ثاني 2017   مخاطر فكرية خلف الأزمات الراهنة..! - بقلم: صبحي غندور

15 تشرين ثاني 2017   غباي يجتر نتنياهو..! - بقلم: عمر حلمي الغول

15 تشرين ثاني 2017   أمن واحد في غزة.. والضفة؟ - بقلم: د. أحمد جميل عزم




31 اّذار 2017   41 سنة على يوم الأرض: تماسك الفقراء - بقلم: بسام الكعبي


6 كانون أول 2016   نيلسون مانديلا: حضورٌ يقهرُ الغياب..! - بقلم: بسام الكعبي


3 كانون أول 2016   عادل الأسطة: ناقد لامع ومحاضر بارع..! - بقلم: بسام الكعبي

13 تشرين ثاني 2016   الجريحة داليا نصار تقرأ مسيرة أم وديع بشغف لتنتصر - بقلم: بسام الكعبي




27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


10 تشرين ثاني 2017   فيلم "ميلاد مر"؛ أو "يلعن أبو إسرائيل"..! - بقلم: ناجح شاهين


24 تشرين أول 2017   الطّلقة الأخيرة على رأسي الغبيّ* - بقلم: فراس حج محمد




8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2017- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية