14 December 2017   Thank you President Trump - By: Daoud Kuttab

12 December 2017   Towards a New Palestinian Beginning - By: Ramzy Baroud

10 December 2017   The ‘Last Martyr’: Who Killed Kamal Al-Assar? - By: Ramzy Baroud


8 December 2017   Uri Avnery: From Barak to Trump - By: Uri Avnery



1 December 2017   Uri Avnery: King and Emperor - By: Uri Avnery


24 November 2017   Uri Avnery: A Terrible Thought - By: Uri Avnery

23 November 2017   No more blaming the victim - By: Daoud Kuttab


17 November 2017   Uri Avnery: A History of Idiocy - By: Uri Avnery












5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)



29 أيلول 2017

نميمة البلد: ضعف المجتمع المدني... وهيمنة الحكومة


بقلم: جهاد حرب
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

أثبتت السنوات الاحد عشر الماضية مدى ضعف مؤسسات المجتمع المدني في مواجهة سياسات الحكومات المتعاقبة لفرض هيمنتها على المجتمع وإخضاع المنظمات الاهلية تارة تحت حراب الصراع الداخلي "الانقسام" لتصفية نفوذ الخصوم في الضفة الغربية وقطاع غزة، أو في الصراع الداخلي للنظام ذاته لفرض الهيمنة على المؤسسات أو الحصول على منافع لأشخاص على أطراف أو هوامش بعض المسؤولين أو النظام وكذلك في الصراع الدائر على تصفية مكانة بعض الأشخاص تارة ثانية. وكأن مؤسسات المجتمع المدني لا يعينها التأثيرات المتضمنة فيها على الحقوق أو الحفاظ على استقلالية حتى مؤسسات ومنظمات المجتمع المدني ذاتها.

لم تتصدَ هذه المنظمات لأفعال الحكومة وفرض سطوتها أو تغولها على المجتمع، حيث تبنت أغلب هذه المنظمات أو المؤسسات شعارات دفينة؛ وكأنها تقول فالتُدمر مؤسسة الحكم ذاتها بما أنها ليست من دم هذه المؤسسات أو لا تنتمي اليها بالأصل، أو ما دامت الإجراءات الحكومية لن تصيب هذه المؤسسة أو ذاك التجمع؛ فلا داعي للانخراط في صراع أو مقاومة لهذا الاجراء بمعنى انطباق المثل التونسي "خاطي راسي"، أو تصدر بيانا أو تشارك في التوقيع على بيان يظهر عدم قانونية هذا الاجراء أو ذاك في أحسن الأحوال، أو تخضع لإجراءات الحكومة وان كان ذلك على حساب استقلاليتها ما دامت تستطيع الوصول أو تتمكن من الحصول على مرادها للبقاء على ذاتها أو على مصادر تمويلها.

يمثل خضوع بعض مؤسسات المجتمع المدني، والعريقة منها على وجه الخصوص، لقرار الحكومة فيما يتعلق بالشركات غير الربحية نموذجا في قبولها التخلي عن استقلاليتها، ووقوعها في صدمة تدمير المؤسسة لذاتها، للصراع القائم آنذاك بين أقطاب الحكم، دون إدراك لهيمنة السلطة الحكومية على المجال الخاص بمؤسسات المجتمع المدني والادهى من ذلك فقد تغافلت منظمات المجتمع المدني عن المثل القائل "أكلت يوم أكل الثور الأبيض".

مثلت كل الأفعال التي تمت الإشارة اليها آنفا مدى ضعف المجتمع المدني الفلسطيني في السنوات الماضية وجنوحها نحو المهادنة أو التخلي عن دورها المحوري والجوهري في الدفاع عن المبادئ الأساسية القائم عليها هذا المجال والمتمثل باحترام الحقوق وتوسيع مجالات العمل وتوفير منافد أو مداخل إضافية لخدمة المجتمع باستقلالية أو دون هيمنة النظام السياسي عليه.

في ظني، أن حالة عدم التوازن التي لحقت بالمجتمع المدني التي صاحبت الانقسام الفلسطيني عام 2007 قد زالت مخاوفها في ظل الآمال المعقودة لإنهاء الانقسام هذه الأيام رغ التفاؤل المحدود. ما يدعو مؤسسات المجتمع المدني الى النظر بعمق لأسس وجودها ومجالات عملها لتحقيق أهدافها في تصويب العمل الحكومي، والمساعدة في رسم السياسات الوطنية والحكومية، وخلق التوازن ما بين المجتمع والسلطة الحاكمة ودون ذلك تفقد هذه المؤسسات حقها بالوجود أو ان تكون قادرة على تأدية دورها في هذا الحقل.

إن استعادة مؤسسات المجتمع المدني لقوتها أو ومكانتها في المجتمع، وبغض النظر عن الحكومة القادمة، يستدعي إعادة النظر في أدوات عملها لتصويب الاختلالات التي اصابتها في عشرية الانقسام المشؤوم، لوقف هيمنة الحكومة أو الحد من هذه الهيمنة على الأقل والحفاظ على مبدأ استقلاليتها بالاساس.

* كاتب فلسطيني. - jehadod@yahoo.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

14 كانون أول 2017   قراءة في قمة إسطنبول.. وما هو المطلوب..؟ - بقلم: راسم عبيدات

14 كانون أول 2017   غضبة القدس بين الانحسار والنصر - بقلم: بكر أبوبكر

14 كانون أول 2017   مصير عباس أم ترامب أم النظام الدولي؟ - بقلم: د. أحمد جميل عزم

14 كانون أول 2017   القدس والتطبيع..! - بقلم: عباس الجمعة

14 كانون أول 2017   ما تحتاجه الآن القضيةُ الفلسطينية - بقلم: صبحي غندور

13 كانون أول 2017   مرحلة جديدة من النضال..! - بقلم: عمر حلمي الغول

13 كانون أول 2017   ممكنات تحول الهبات الشعبية الى انتفاضة شعبية - بقلم: راسم عبيدات

13 كانون أول 2017   عشرات الدول تعترف بالقدس عاصمة لفلسطين؟ - بقلم: د. أحمد جميل عزم

12 كانون أول 2017   شكرا للعرب.. ولكن..! - بقلم: عمر حلمي الغول

12 كانون أول 2017   الرد الفلسطيني على مستجدات السياسة الأمريكية - بقلم: د. إبراهيم أبراش

12 كانون أول 2017   مايك بينس .. الراعي الأول للأصولية..! - بقلم: د. أحمد جميل عزم

12 كانون أول 2017   الفلسطينيون تحت صدمتين..! - بقلم: د. عادل محمد عايش الأسطل

12 كانون أول 2017   العالم يحاصر القرار الأمريكي..! - بقلم: د. مازن صافي

12 كانون أول 2017   ربّ ضارّة نافعة..! - بقلم: هاني المصري





31 اّذار 2017   41 سنة على يوم الأرض: تماسك الفقراء - بقلم: بسام الكعبي


6 كانون أول 2016   نيلسون مانديلا: حضورٌ يقهرُ الغياب..! - بقلم: بسام الكعبي


3 كانون أول 2016   عادل الأسطة: ناقد لامع ومحاضر بارع..! - بقلم: بسام الكعبي

13 تشرين ثاني 2016   الجريحة داليا نصار تقرأ مسيرة أم وديع بشغف لتنتصر - بقلم: بسام الكعبي




27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


9 كانون أول 2017   القدس الشعر والقصيدة..! - بقلم: شاكر فريد حسن


7 كانون أول 2017   القدس خيمتنا..! - بقلم: شاكر فريد حسن

7 كانون أول 2017   سلام عليك يا قدس..! - بقلم: حسن العاصي

6 كانون أول 2017   للقُدسِ سَلامٌ..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس


8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2017- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية