15 October 2017   The real reasons Trump is quitting Unesco - By: Jonathan Cook

13 October 2017   Uri Avnery: The Terrible Problem - By: Uri Avnery

12 October 2017   Inspiration for freedom of expression - By: Daoud Kuttab

12 October 2017   Will The Palestinians Ever Play Their Cards Right? - By: Alon Ben-Meir

11 October 2017   What Is Behind the Hamas-Fatah Reconciliation? - By: Ramzy Baroud


6 October 2017   Uri Avnery: Separation is Beautiful - By: Uri Avnery

5 October 2017   What next for Palestinian reconciliation effort? - By: Daoud Kuttab

5 October 2017   Annulling The Iran Deal: A Dangerous Strategic Mistake - By: Alon Ben-Meir



29 September 2017   Uri Avnery: A Tale of Two Stories - By: Uri Avnery












5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)



9 تشرين أول 2017

"حماس" إذ تصطاد "نتنياهو"..!


بقلم: خالد معالي
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

تعددت التفسيرات والتحليلات من قبل الكتاب والمحليين والمفكرين في دولة الاحتلال، في محاولة لفهم أسباب توجه حركة حماس نحو المصالحة الفلسطينية بهذه السرعة، ودفعها ثمن المصالحة وتنازلها عن اللجنة الإدارية، واستعدادها للتنازل أكثر لكي تتحقق المصالحة بشكل سريع، وغير مسبوق، كما صرح  يحيى السنوار  قائد حركة "حماس" بان الانقسام ذهب إلا غير رجعة، وان المصالحة انطلق قطارها بقوة.

تحليلات كتاب ومفكري الاحتلال تتم بعلمية ومنهجية مقبولة، بهدف سبر وغور طرق تفكير قيادة حركة "حماس"، كي يتم إعداد الخطط من قبل قادة الاحتلال لمواجهتها والتصدي لها، وليس كما يحدث في عالمنا العربي من تحليلات ارتجالية وفهلوة بعيد عن التفكير العلمي السليم، ترتد سلبا على أصحابها.

موقع "واللا" العبري قال أن مصالحة "حماس" و"فتح"، ما هي إلا عبارة عن مصيدة لدولة الاحتلال، تعدها حماس بذكاء، كي تتفرغ لمقاومة الاحتلال، بدل التفرغ لحل مشكلات قطاع مكون من أكثر من مليوني مواطن فلسطيني في قطاع غزة، وهذا يشير إلى ذكاء وبعد رؤية، وليس إلى انحسار وتقوقع وجمود.

"نتنياهو" صرح بأنه لن يسمح بمصالحة تكون على حساب مصلحة كيانه، فيما ذهب "بينت" إلى التصريح والقول بوقف تزويد السلطة بأموال الضرائب كي تفشل المصالحة، و"افغدور ليبرمان" بدا رأيه متأرجحا بين هذا وذاك، وفضل الانتظار والمراقبة بحذر.

في جميع الأحوال أيا كانت محاولات فهم الاحتلال لنوايا حركة "حماس"، فإنها لن تنجح في ثني  حركة حماس عن المصالحة، وعن المضي في درب التحرير، والسنوار قال أن هدف "حماس" هو تحرير فلسطين المحتلة وليس إدارة شؤون قطاع غزة.

صحيح أن دور مصر مؤثر في القضية الفلسطينية، وان دور الاحتلال أيضا مؤثر بصفته من يتحكم ويحكم بالقوة الضفة الغربية ويستبيحها صباح مساء بالاعتقالات، والتجريف الاستيطاني، وتدنيس الأقصى، وكثرة الحواجز، كما انه يحاصر قطاع غزة، ويملك من القوة ما يملكه غيرها، إلا أن القوة  مهما بلغت، لها حدود تبقى ضيقة في الاستخدام، وليست مطلقة التصرف، فما كان يصلح بالأمس، لا يصلح لليوم.

لا يصلح للاحتلال أن يهاجم غزة من جديد بعد ثلاث حروب، حيث لم يستطع بقوته وجبروته الظالم أن ينزع سلاح حماس ولا أن يركعها؛ بل زادتها الحروب الثلاث قوة وشكيمة، وهذا باعتراف كتابه ومحلليه العسكريين والأمنيين.

إذا النتيجة المنطقية أن السلاح لن يتم نزعه بحرب أو بغيرها، وان توجه الاحتلال، بداية، نحو عدم إعاقة المصالحة جاء من ضمن هذا الاستنتاج، وهو كما قال أبو مرزوق أن الغطاء رفع عن المصالحة  من قبل أمريكا " والاحتلال، ليس حبا في المصالحة بل كرها فيها، وانه لا يوجد خيارات بعد تجربة خيار ثلاث حروب، سوى استخدام اليد الناعمة، وهي لن تنجح منطقيا، ولا يمكن أن تنجح في ظل قيادة علمية عاشت 20 عاما داخل سجون الاحتلال، وفهمت جيدا عقليته وكيف يفكر.

* إعلامي فلسطيني يقيم في بلدة سلفيت بالضفة الغربية. - maalipress@gmail.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

18 تشرين أول 2017   الإرهاب في سيناء: معادلة مختلفة..! - بقلم: د. إبراهيم أبراش


18 تشرين أول 2017   المصالحة الفلسطينية بعيون إسرائيلية - بقلم: د. عبير عبد الرحمن ثابت

18 تشرين أول 2017   رائحة الانتخابات تفوح في اسرائيل.. ماذا يعني ذلك؟ - بقلم: د. سفيان أبو زايدة

18 تشرين أول 2017   مستقبل المقاومة بعد المصالحة الفلسطينية - بقلم: د. أحمد جميل عزم

17 تشرين أول 2017   الدور التاريخي للرئيس عباس -2 - بقلم: عمر حلمي الغول

17 تشرين أول 2017   فلسطين اقوى من كل الضغوط..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس

17 تشرين أول 2017   هل سيتمكن الفلسطينيون أخيرا ً من لعب أوراقهم بشكل صحيح؟ - بقلم: د. ألون بن مئيــر

17 تشرين أول 2017   نتطلع الى نقلة نوعية في اوضاع الفصائل والقوى..! - بقلم: عباس الجمعة

17 تشرين أول 2017   الاهبل..! - بقلم: عيسى قراقع

17 تشرين أول 2017   ملكة في بيت زوجي؟! - بقلم: ناجح شاهين

16 تشرين أول 2017   الدور التاريخي للرئيس عباس..! - بقلم: عمر حلمي الغول

16 تشرين أول 2017   المصالحة والمقاومة..! - بقلم: د.ناجي صادق شراب

16 تشرين أول 2017   المصالحة، الشراكة واحترام حقوق الإنسان..! - بقلم: مصطفى إبراهيم

16 تشرين أول 2017   الطريق المسدود..! - بقلم: زياد جرغون




31 اّذار 2017   41 سنة على يوم الأرض: تماسك الفقراء - بقلم: بسام الكعبي


6 كانون أول 2016   نيلسون مانديلا: حضورٌ يقهرُ الغياب..! - بقلم: بسام الكعبي


3 كانون أول 2016   عادل الأسطة: ناقد لامع ومحاضر بارع..! - بقلم: بسام الكعبي

13 تشرين ثاني 2016   الجريحة داليا نصار تقرأ مسيرة أم وديع بشغف لتنتصر - بقلم: بسام الكعبي




27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


16 تشرين أول 2017   هِيَ شهرزاد..! - بقلم: فراس حج محمد

10 تشرين أول 2017   المكتبة الوطنية الفلسطينية معلم حضاري وكفاحي هام..! - بقلم: شاكر فريد حسن

10 تشرين أول 2017   حبّةٌ من شِعْر - بقلم: فراس حج محمد

10 تشرين أول 2017   أنا العتيق الجديد..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس

2 تشرين أول 2017   منّي عليكِ السّلام..! - بقلم: فراس حج محمد


8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2017- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية