13 December 2018   It's time for Congresswomen to take the lead - By: Alon Ben-Meir

6 December 2018   A Two-Pronged Policy Needed To Stem The Flow Of Migrants - By: Alon Ben-Meir




29 November 2018   Bridging the gap between decentralisation and media - By: Daoud Kuttab

27 November 2018   Netanyahu's Predicament: The Era of Easy Wars is over - By: Ramzy Baroud

26 November 2018   Why I Choose To Stay In Palestine - By: Sam Bahour

22 November 2018   Palestinians and Saudi Arabia - By: Daoud Kuttab

18 November 2018   Netanyahu’s ceasefire is meant to keep Gaza imprisoned - By: Jonathan Cook

15 November 2018   Gaza's balance of terror - By: Daoud Kuttab

15 November 2018   The Democrats’ Victory Can Save The Republican Party - By: Alon Ben-Meir














5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

23 شباط 2018

سيناريوهات عزل نتنياهو..!


بقلم: عمر حلمي الغول
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

بعدما وقع شلومو فيلبر على إتفاق مع الشرطة، لإن يكون شاهد ملك ضد نتنياهو في ملف قضية الفساد 4000، قضية بيزك، تعززت عملية العزل لرئيس الحكومة الإئتلافية، ولم يعد يفيده شيء من التغريدات، التي ينشرها على مواقع التواصل الإجتماعي دفاعا عن نفسه، ولا حتى خطابة في مؤتمر هامبورغ الأمني، ولا لقائه مع الرئيس دونالد ترامب في 5/3 القادم، لإنها في نظر الشارع الإسرائيلي فقاقيع لا تسمن ولا تغني من جوع. والبكاء على أطلال الماضي لا يقدم أو يؤخر بشيء، لإن المقولة العالمية تقول: قد يبدأ أي إنسان بغض النظر عن موقعه مخلصا لمشروع ورؤية محددة، ولكنه ليس بالضرورة أن يبقى كذلك طيلة حياته. لإنه قد يتغير بتغير عوامل الزمن، ونتاج التطور ببعديه السلبي أو الإيجابي في المواقع، التي يتبوأها.

بنيامين نتنياهو، رئيس الوزراء الإسرائيلي، هو صهيوني متطرف، لكنه إنتهازي وتاجر رخيص، وبسبب ذلك إستغل مرقعه الرسمي للحصول على رشاوي متعددة من جهات مختلفة شركات خاصة ورجال أعمال وإعلام ومواقع أليكترونية، معتقدا أن بإمكانه الإفلات من الملاحقة، كونه في سدة الحكم، وبالتالي يستطيع تجاوز جهاز الشرطة أو قوى المعارضة  من خلال تعزيز إئتلافه الحاكم، ومداهنة المستعمرين المستوطنين، والتساوق وحتى المزاودة على أقرانه في الإئتلاف اليميني المتطرف الحاكم. مع انه هو نفسه،الذي دعا إيهود أولمرت، رئيس الوزراء السابق للذهاب للبيت وقبل ان يتضح الخيط الأبيض من الخيط الأسود في قضايا الفساد، التي أثيرت ضده آنذاك.

لكن حسابات بيدر نتنياهو، لم تكن على مقاس العيون المتربصة ببوره ومآسيه وسقطاته الرعناء، وإستسلامه لنزعات سارة وأبناءه، مما أوقعه في شر أعماله، فبات بعد الشهادة، التي قدمها فيلبر بشأن ملف بيزك، وهو الملف الرابع أمام خمس سيناريوهات: الأول الذهاب إلى إنتخابات مبكرة، لاسيما وان إستطلاعات الرأي تمنح الليكود بوجوده وبدونه القوة الأولى في الإنتخابات القادمة، وفي حال فاز وهو على رأس قائمة الليكود، قد يعود متسلحا بنتائج الإنتخابات، ولكن لن تحول تلك النتائج عن ملاحقته وقض مضاجع ترأسه لحكومة خامسة؛ ثانيا الإنسحاب من الساحة السياسية، وترك رئاسة الوزراء لزميل له من الليكود؛ ثالثا إنسحاب أحد أركان الإئتلاف من الحكومة، مما سيؤدي إلى تفكك وقطع الحبل السري للإئتلاف، والذهاب لإنتخابات مبكرة؛ رابعا إصرار نتنياهو على مواصلة البقاء وتحدي إرادة الشارع والقانون الإسرائيلي، وهو ما يعني ذهابه إلى نفس السجن، الذي أُعتقل فيه أولمرت؛ خامسا، الذهاب لسياسة خلط الأوراق عبر اللجوء لخيار الحرب على إحدى الجبهات (الشمال او الجنوب أو توجيه ضربة جوية لإيران مع ما تحمله من تداعيات متشعبة) ، ومع ذلك لن يفيده ذلك بالهروب من حبل المشنقة السياسية.
 
مصير بيبي بات أكثر تعقيدا، ولن تحمية جعجعات إمسلم  رئيس الإئتلاف الحاكم في الكنيست ضد شاهد الملك الجديد، ولا صمت أقرانه في الإئتلاف المعيب، الذين صمتوا صمت أهل القبور، مع ان رئيس حكومتهم غارق حتى أذنيه في مستنقع الفساد الآسن، وكل ما تجرأوا على إعلانه أمثال كحلون، وزير المالية، بأنه سينتظر قرار المستشار القضائي للحكومة، وإتخذ بينت نفس الموقف، أما ليبرمان لاذ بالصمت، ولم ينطق بحرف ضد حليفه الفاسد، خاصة وان عددا من قادة حزبه يخضعوا للملاحقة بقضايا فساد، وكل منهم يحسس على رأسه، ولا يرغب بالذهاب لإنتخابات مبكرة، لانهم جميعا يخشون صناديق الإقتراع لسبب بسيط، عدم ضمانهم تأمين ذات المقاعد في الكنيست القادم. ومع ذلك لن يساعدوا انفسهم، ولن يساعدوا نتنياهو، لإن الحبل يشتد أكثر فأكثر حول عنقه، ولن يطول الوقت لعزله عن سدة الحكم، حتى لو حصل الليكود على الأغلبية في الإنتخابات القادمة.

* كاتب فلسطيني يقيم في مدينة رام الله. - oalghoul@gmail.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

16 كانون أول 2018   أي نظام سياسي فلسطيني؟ (2) - بقلم: معتصم حمادة

16 كانون أول 2018   السلطة و"حماس" ونموذج حزب الله - بقلم: ناجح شاهين


15 كانون أول 2018   المقاومة توحِد الشعب والسلطة تفرقه..! - بقلم: د. إبراهيم أبراش

15 كانون أول 2018   عمليات الضفة؛ حضور الشقائق وغياب الأشقاء..! - بقلم: د. المتوكل طه

15 كانون أول 2018   أبعاد تفجير الاوضاع في الضفة الغربية..! - بقلم: د. مازن صافي

15 كانون أول 2018   الإفلاس الأمني الإسرائيلي..! - بقلم: عمر حلمي الغول

15 كانون أول 2018   "شعب الله المختار" وعنصرية ضحايا العنصرية..! - بقلم: سليمان ابو ارشيد

15 كانون أول 2018   الضّفّة وخيارها المقاوٍم..! - بقلم: هيثم أبو الغزلان

15 كانون أول 2018   قتل النساء وأزمة الهوية..! - بقلم: جواد بولس


14 كانون أول 2018   قرارات نتنياهو.. وعربدة المستوطنين - بقلم: راسم عبيدات

14 كانون أول 2018   نميمة البلد: "أشرف ومجد وصالح" صاعق الانفجار..! - بقلم: جهاد حرب

14 كانون أول 2018   ماذا بقي من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان؟! - بقلم: المحامي إبراهيم شعبان

14 كانون أول 2018   في الذكرى الـ19 لرحيله.. وليد الغول: الاعتراف خيانة - بقلم: عبد الناصر عوني فروانة






8 حزيران 2018   ..هكذا خسر قطاع غزة أكثر من 40% من مساحته..! - بقلم: وسام زغبر







27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


10 كانون أول 2018   العولمة القاتلة وسؤال الهوية الثقافية..! - بقلم: حسن العاصي


10 تشرين ثاني 2018   لا تفتح البابَ للذئب..! - بقلم: د. المتوكل طه

5 تشرين ثاني 2018   في انفلات الاستبداد على رقاب العباد..! - بقلم: حسن العاصي

19 تشرين أول 2018   كريستينا ياسر كريستينا..! - بقلم: د. أحمد جميل عزم


8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2018- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية