21 September 2018   The Deal Or The Debacle Of The Century? - By: Alon Ben-Meir



19 September 2018   The prime communicator in chief - By: Daoud Kuttab


13 September 2018   Jordan and Jerusalem - By: Daoud Kuttab

11 September 2018   The Veiled Danger of the ‘Dead’ Oslo Accords - By: Ramzy Baroud


6 September 2018   Funding UNRWA should not be placed on shoulders of Arabs - By: Daoud Kuttab



30 August 2018   UNRWA again in the Trump Cross hair - By: Daoud Kuttab















5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

17 نيسان 2018

سوريا ووهم الديمقراطية..!


بقلم: ناجح شاهين
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

"ليس هناك أية فرصة في السياق التاريخي الراهن للتحول "الديمقراطي" الليبرالي في سوريا أو ليبيا أو مصر ناهيك عن اليمن البدوي الأمي...الخ ومن يقول بذلك إما أنه يطبل في جوقة ترامب وماكرون، وإما أنه يشتغل في تربيع الدوائر وتدوير المربعات." ن.ِش

***   ***

الديمقراطية الليبرالية مثلما ولدت في سياق الرأسمالية الصناعية في انجلترا وابنتها امريكا ثم غرب أوروبا وكندا هي شأن خاص بهذا اللون من التطور التاريخي، وهي بخيرها وشرها غير قابلة للاستنساخ.

كنت افكر دائما في "موت" الديمقراطية الليبرالية المصرية ذات النكهة الخفيفة جداً أيام الملكية وتحت الاحتلال الانجليزي. فقط عندما يتحقق الاستقلال ويتجانس المجتمع ويصبح علمانياً من ناحية جوهرية، ويبني اقتصاداً صناعياً متطوراً، ويوفر مقداراً من الرفاه للطبقات المختلفة، إضافة إلى هيمنة طبقية قوية للبرجوازية، فقط عند ذاك تصبح الديمقراطية ممكنة.

بهذا المعنى كانت سوريا بعد حافظ الأسد من أقرب دولة عربية إلى وهم التحول الديمقراطي الليبرالي إن خيراً أو شراً. لكن الهجمة الاستعمارية/الأصولية المجنونة أجهضت ذلك البناء، وقد تكون فعلت خيراً لأنها في رأينا أعادت النخب السورية إلى إيلاء الاهتمام الأساس بالاستقلال والبناء.

للأسف لا يدرك الحالمون في بلادي ووكلاء الأنجزة الغربية أن الديمقراطية الرأسمالية تحتاج اولا بناء الصناعة والاستقلال السياسي والاقتصادي وبناء الأمة والمواطنة. يعني حتى لو كان خيارهم معاديا للاشتراكية فإن وصفة الديمقراطية تحتاج اولا إلى بناء الوطن والأمة كما فعلت اليابان مثلا.

فقط عندما تستقر طبقة رأسمالية صناعية وتحقق الهيمنة الأيديولوجية تصبح الديمقراطية الليبرالية ممكنة تاريخيا، لأن تداول السلطة ينحصر عندها بين أحزاب تتنافس على حماية الهيمنة الرأسمالية.

أما خلاف ذلك فالديمقراطية تعني تفكيك الامة، وبعث أشكال الانتماء الاثنية والطائفية وتدمير المجتمع.

لا علاقة أبداً فيما نزعم بين برنامج "دولة الخلافة" وبين الديمقراطية. ولا أمل في إقامة الديمقراطية عن طريق الثورات المدعومة من الاستعمار العالمي ودول النفط: تخيلوا كم هو مضحك بالفعل أن تقف دول النفط وراء "الثورات" الديمقراطية وهي التي تعيش خارج العصر الحديث كله.

نزعم أن الاستقلال السياسي والاقتصادي وبناء الأمة/المواطنة هو "مطلب" التاريخ في هذه اللحظة. ونظن أن هذا هو ما تقوم به سوريا. أما مسار "الثورات" الواقعي لا الموهوم فقد شاهدناه بوضوح كاف: دمار ليبيا واليمن وعودتها إلى العصور البدائية، وإعادة إنتاج النظام نفسه في تونس ومصر.

حاشية: أوضحنا أيام تجمع الناس في ميدان التحرير وليس بعده، أي قبل سقوط مبارك، أن "الثورة" في مصر لن تذهب إلى أي مكان بسبب غياب "الكتلة التاريخية" والرؤية التي تقود إلى الثورة. والمشكلة أن الثورة بأي معنى جدي لا بد أن تعني في هذه اللحظة ثورة ذات مضامين اشتراكية ومعادية للاستعمار. لكن الهيمنة في "الشارع" المصري، كانت لأصحاب الاتجاهين الديمقراطي الليبرالي والأصولي الإخواني، وهو ما سمح لنا بإدراك أنها "ثورة" تراوح مكانها.

* الكاتب أكاديمي فلسطيني. - najehshahin@yahoo.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

22 أيلول 2018   في "الغفران" تبكي القدس فيصلها..! - بقلم: جواد بولس

22 أيلول 2018   تجاوز الخلافات الداخلية لمواجهة العدو المشترك..! - بقلم: د. إبراهيم أبراش

22 أيلول 2018   أوسلو.. نعم يمكننا.. كان ولا زال..! - بقلم: عدنان الصباح

22 أيلول 2018   الحرية لرجا إغبارية..! - بقلم: شاكر فريد حسن

22 أيلول 2018   لا تنتظروا العاصفة..! - بقلم: عمر حلمي الغول

21 أيلول 2018   الفساد عند الله مربوط بالقتل..! - بقلم: حمدي فراج

21 أيلول 2018   طارق الإفريقي ومحمد التونسي وحسن الأردني - بقلم: د. أحمد جميل عزم

20 أيلول 2018   الرئيس عباس وخطاب الشرعيه الدولية..! - بقلم: د.ناجي صادق شراب

20 أيلول 2018   "حماس" في الثلاثين من عمرها وحديث الأمنيات..! - بقلم: مصطفى إبراهيم

20 أيلول 2018   عباس وسيناريو القطيعة مع غزة..! - بقلم: حســـام الدجنــي

20 أيلول 2018   ترامب واللاسامية..! - بقلم: د. غسان عبد الله

20 أيلول 2018   حرية الأسرى لن تتحقق بقرار إسرائيلي ..! - بقلم: عبد الناصر عوني فروانة

20 أيلول 2018   هكذا هي الآن أميركا..! - بقلم: صبحي غندور

20 أيلول 2018   استراتيجية فلسطينية جديدة فوراً..! - بقلم: خالد دزدار

20 أيلول 2018   أوسلو ما بين الشجب والإطراء..! - بقلم: المحامي إبراهيم شعبان





8 حزيران 2018   ..هكذا خسر قطاع غزة أكثر من 40% من مساحته..! - بقلم: وسام زغبر








27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


12 أيلول 2018   الثقافة بين التعهير والتطهير..! - بقلم: فراس حج محمد

8 أيلول 2018   حتى أسمع مخاضك..! - بقلم: حسن العاصي

7 أيلول 2018   كيف تعلم مكسيم غوركي الكتابة؟ ولماذا؟ - بقلم: فراس حج محمد

3 أيلول 2018   لماذا لا أحب السلطان ولا مُنخل الرئيس؟! - بقلم: بكر أبوبكر



8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2018- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية