13 December 2018   It's time for Congresswomen to take the lead - By: Alon Ben-Meir

6 December 2018   A Two-Pronged Policy Needed To Stem The Flow Of Migrants - By: Alon Ben-Meir




29 November 2018   Bridging the gap between decentralisation and media - By: Daoud Kuttab

27 November 2018   Netanyahu's Predicament: The Era of Easy Wars is over - By: Ramzy Baroud

26 November 2018   Why I Choose To Stay In Palestine - By: Sam Bahour

22 November 2018   Palestinians and Saudi Arabia - By: Daoud Kuttab

18 November 2018   Netanyahu’s ceasefire is meant to keep Gaza imprisoned - By: Jonathan Cook

15 November 2018   Gaza's balance of terror - By: Daoud Kuttab

15 November 2018   The Democrats’ Victory Can Save The Republican Party - By: Alon Ben-Meir














5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

27 أيار 2018

فلسطين التي نريد..!


بقلم: يوسف شرقاوي
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

بعد مدة من الزمن لا يعلمها الا الله، وتلك هي سنن الحياة، سننشغل بانتخاب "خليفة" للأخ ابي مازن، ولأن معظمنا يجمع "بضم الياء" بأن وهم ربع قرن من الوهم والفشل بحل يجسد ولو القليل من الحقوق الفلسطينية والتي تلاشت معظمها، وتآكلت بفعل الفردية التي اتسمت فيها حقبة "الأخ ابو مازن" فإن هذا المعظم والذي يهمس بانه يجب ان نتحلى بالجسارة الثورية، يجب ان ننقلب جذريا على نمط القيادة الفردية، والمتعالية بدون احراز اي انجازات تذكر اللهم انها تدعي انها من بقايا ما كان يطلق عليه في الماضي "الشرعية الثورية".

بعد غياب الراحل "عرفات" اجمع نفر من المثقفين الفلسطينيين بأن "عرفات" كان الفصل الاطول من تاريخ الحركة الوطنية الفلسطينية، وكانت رمزيته تطغى اي المؤسسة، لذلك انتقلت القيادة "ميكانيكيا" الى ما يعرف "برقم 2" من تلك الشرعية الثورية الموروثة، للاستحواذ على قيادة الشعب، واستمرار للنظام "الابوات" اي نظام "البطريركي" الفوقي، نظام الانتخابات الشكلية، والذي يعتمد على "التسحيج والتصفيق" معتمدا ومستندا الى قطاع واسع من السذج المخدوعين، الذين اوهموا "بفوبيا" ضياع المكتسبات التنظيمية، التي اكتسبت نتيجة الانصياع الاعمى لمزاعم "ديكنوشوتيه" وهمية ما انزل الله بها من سلطان.

القضية الفلسطينية ومنذ اكثر من مئة عام خلت تفتقر الى قيادة تتمتع بالجسارة، تضع يدها على مكامن الهزيمة والفشل، وهذا هو سبب اجترار ذلك الفشل، وتلك الهزائم، وبدون اطاله للإنتماء الطبقي، والتنظيمي، والبنيوي لتلك القيادات، وارتال وانساق المحيطين بهم، علينا إن كان بنيتنا، ورغبتنا وارادتنا ان نغادر دائرة الهزائم المتتالية، علينا ان نقلع عن القبول بقيادة تعتبر حركة "فتح" والشعب الفلسطيني، قطيعا يجب ان تبقى "سكة الحرث" فوق ظهره لصالح أولئك المتغطرسين المتعالين المدعين ان من حقهم الاستحواذ على كل شيء في ما يعرف "بالعزبة التنظيمية" التي ورثها الاباء لهم، ظلما وبهتانا.

صحيح ان "عرفات" هو الفصل "الاطول" في حياتنا، والاصح ان "عباس" هو الفصل "الصعب" من حياتنا، وعلى ضوء ما تتواتر من تسريبات بان "فلانا هو خير خلف لخير سلف" واغلب تلك الشخصيات هي شخصيات لها خلفية امنية، ومتورطة في التنسيق الامني المقزز، لابد من رفض قاطع نابع من حركة "فتح" اولا، ومن الحركات والتنظيمات التي لم تشارك في اجتماعات جلسات "المجلس الوطني الفلسطيني" الاخيرة، اي حركتي "حماس والجهاد والجبهة الشعبية" والتوافق على شخصية "مستقلة" انتقالية تتولى "الرئاسة " وتدعو الى انتخابات عامة للمجلس التشريعي، والوطني، وانتخابات رئاسية لا ينتمي "الرئيس" المزمع انتخابه لأي تنظيم فلسطيني، وان تكون شخصية "مستقلة" فعليا، وهذا يسهل مراقبة أدائه، وسلوكه، وان يعمل على نسف ما بني سابقا نسفا حقيقيا، وخاصة في مؤسسات القضاء والاعلام، واجراء اصلاحا ثوريا وجذريا في مؤسستي التعليم والصحة، والخروج التدريجي من التزامات اتفاقيات "اوسلو" وملحقاتة وتغيير وظيفة "السلطة" والتنصل من الاعتراف بشرعية اسرائيل والاحتلال، والشروع في بناء مجتمع ديمقراطي تعددي، وان تكون غزة والضفة واحة حقيقية للديمقراطية في المنطقة، تفند "ديمقراطية اسرائيل المزعومة"..

هذه فلسطين التي نريد، والا سنبقى نجتر المزيد من الفشل والهزائم.

* الكاتب عسكري فلسطيني متقاعد يقيم في مدينة بيت لحم. - yosef.sharqawi@googlemail.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

14 كانون أول 2018   قرارات نتنياهو.. وعربدة المستوطنين - بقلم: راسم عبيدات

14 كانون أول 2018   نميمة البلد: "أشرف ومجد وصالح" صاعق الانفجار..! - بقلم: جهاد حرب

14 كانون أول 2018   ماذا بقي من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان؟! - بقلم: المحامي إبراهيم شعبان

14 كانون أول 2018   في الذكرى الـ19 لرحيله.. وليد الغول: الاعتراف خيانة - بقلم: عبد الناصر عوني فروانة

14 كانون أول 2018   هل الوضع يتوجه نحو انتفاضة فلسطينية جديدة..؟! - بقلم: شاكر فريد حسن


14 كانون أول 2018   أشرف وابن أبو عاصف..! - بقلم: د. أحمد جميل عزم

13 كانون أول 2018   من يخاف انتفاضة الضفة؟ - بقلم: معتصم حمادة

13 كانون أول 2018   عيب عليكم..! - بقلم: عمر حلمي الغول

13 كانون أول 2018   دروس وعبر من استشهاد نعالوة والبرغوثي - بقلم: خالد معالي


13 كانون أول 2018   هناك حاجة إلى سياسة ذات شقين لكبح تدفق المهاجرين - بقلم: د. ألون بن مئيــر

12 كانون أول 2018   لماذا حل المجلس التشريعي؟ - بقلم: د.ناجي صادق شراب


12 كانون أول 2018   تداعيات الإقتحام والتهديد..! - بقلم: عمر حلمي الغول






8 حزيران 2018   ..هكذا خسر قطاع غزة أكثر من 40% من مساحته..! - بقلم: وسام زغبر







27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


10 كانون أول 2018   العولمة القاتلة وسؤال الهوية الثقافية..! - بقلم: حسن العاصي


10 تشرين ثاني 2018   لا تفتح البابَ للذئب..! - بقلم: د. المتوكل طه

5 تشرين ثاني 2018   في انفلات الاستبداد على رقاب العباد..! - بقلم: حسن العاصي

19 تشرين أول 2018   كريستينا ياسر كريستينا..! - بقلم: د. أحمد جميل عزم


8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2018- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية