21 September 2018   The Deal Or The Debacle Of The Century? - By: Alon Ben-Meir



19 September 2018   The prime communicator in chief - By: Daoud Kuttab


13 September 2018   Jordan and Jerusalem - By: Daoud Kuttab

11 September 2018   The Veiled Danger of the ‘Dead’ Oslo Accords - By: Ramzy Baroud


6 September 2018   Funding UNRWA should not be placed on shoulders of Arabs - By: Daoud Kuttab



30 August 2018   UNRWA again in the Trump Cross hair - By: Daoud Kuttab















5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

2 حزيران 2018

في الذكرى الـ17 لرحيل فيصل الحسيني.. أبناء القدس لم ولن ينسوه وفي انتظار من يسد فراغ رحيله


بقلم: جاك خزمو
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

رغم مرور 17 عاما على رحيل الانسان والقائد والمناضل والزعيم فيصل الحسيني (ابو العبد)، الا ان ابناء القدس العربية المحتلة ما زالوا يتذكرونه ويتذكرون عطاءه المميز الذي لم يستطع أحد حتى الآن الوصول الى مستواه. وهم لن ينسوه لأن أبا العبد كان انساناً قبل أن يكون قائداً فذاً، مناضلاً صلباً دافع عن القدس وابنائها، واستشهد وهو في قمة العطاء..

لم يفرض ابو العبد زعامته على أبناء القدس، بل مُنحت له منهم نظراً لكل ما كان يقدمه ويتابعه من قضايا في قدسنا العزيزة الغالية، فهو الذي عزز الوجود العربي في المدينة، وهو الذي جعلها، رغم أنف الاحتلال، عاصمة الدولة الفلسطينية من خلال تأسيس بيت الشرق الذي كان بمثابة مقر حكومة يعمل كخلية نحل بصورة متواصلة مما أثار غضب سلطات الاحتلال الاسرائيلي، فقامت باغلاق مقر هذه المؤسسة الكبيرة، لأنها لا تريد وجوداً لمؤسسة أثبتت وجودها على الساحة المقدسية..

وكان الاخ فيصل انساناً كبيراً كما عرفته، فكان يتواجد بين أبناء الشعب، يتجول في شوارع المدينة، ويستمع الى هموم ومعاناة أبنائها وبناتها، وكان يقف موقفاً حازماً ضد أي خطأ وضد أي انسان أو مواطن يرتكبه لأنه كان عادلاً ومنطقياً لا وجود للمحسوبيات في فكره وممارساته وعطائه، وأذكر انه كان يجيب على اتصالاتي الهاتفية لأمور طارئة في أي وقت، وحتى في ساعات الفجر لأنه كان انساناً واسع الصدر، وقائداً مسؤولاً لا يتأخر عن تلبية نداء الواجب.

رحل "ابو العبد"، ولكن رحيله كان جسدياً فقط، فهو موجود ومتواجد من خلال مؤسسته الرائعة "مؤسسة فيصل الحسيني"، ومن خلال محبة أبناء القدس له، والذين لم ولن ينسوه، ولن ينسوا أبداً ما قدمه لهذه المدينة.

لقد كان قائداً شجاعاً وصريحاً وشفافا في التعامل مع مختلف القضايا، وكان مرجعية الجميع الوحيدة الواحدة.. أما اليوم فان القدس ما زالت في انتظار المرجعية القديرة المتابعة لهمومها وقضاياها والمدافعة عنها حقاً وحقيقة، وليس بالكلام والبيانات وعبر وسائل الاعلام، فهي بحاجة ماسة الى من يسد فراغ رحيله الجسدي..

فيصل الحسيني (ابو العبد) وان غاب عنا فهو روحياً بيننا، وخالد في كل ما قدمه لأبناء القدس جميعاً، إذ انه كان مصدر توحيد ورص صفوف، وكان الأب والأخ والقائد.. وسيبقى كذلك الى أبد الآبدين.

* الناشر ورئيس تحرير مجلة البيادر- القدس. - al-bayader@hotmail.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

24 أيلول 2018   لا يكفي أن نقول: كفى..! - بقلم: محمد السهلي

24 أيلول 2018   لا هذا الرد ولا ذاك.. روسيا وسوريا..! - بقلم: حمدي فراج

24 أيلول 2018   الدبلوماسية وحدها لن تنجح..! - بقلم: د. هاني العقاد

24 أيلول 2018   رد الفعل الروسي مؤسف ومحزن..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس

23 أيلول 2018   الحرب على الأقصى والتقسيم المكاني..! - بقلم: راسم عبيدات

23 أيلول 2018   القيم..! - بقلم: د. مصطفى البرغوتي

23 أيلول 2018   كي لا تتجدد الرهانات المُدمِّرة..! - بقلم: علي جرادات

23 أيلول 2018   العبث الإسرائيلي وإرتداداته..! - بقلم: عمر حلمي الغول

22 أيلول 2018   في "الغفران" تبكي القدس فيصلها..! - بقلم: جواد بولس

22 أيلول 2018   تجاوز الخلافات الداخلية لمواجهة العدو المشترك..! - بقلم: د. إبراهيم أبراش

22 أيلول 2018   أوسلو.. نعم يمكننا.. كان ولا زال..! - بقلم: عدنان الصباح

22 أيلول 2018   الحرية لرجا إغبارية..! - بقلم: شاكر فريد حسن

22 أيلول 2018   لا تنتظروا العاصفة..! - بقلم: عمر حلمي الغول

21 أيلول 2018   الفساد عند الله مربوط بالقتل..! - بقلم: حمدي فراج

21 أيلول 2018   طارق الإفريقي ومحمد التونسي وحسن الأردني - بقلم: د. أحمد جميل عزم





8 حزيران 2018   ..هكذا خسر قطاع غزة أكثر من 40% من مساحته..! - بقلم: وسام زغبر








27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


12 أيلول 2018   الثقافة بين التعهير والتطهير..! - بقلم: فراس حج محمد

8 أيلول 2018   حتى أسمع مخاضك..! - بقلم: حسن العاصي

7 أيلول 2018   كيف تعلم مكسيم غوركي الكتابة؟ ولماذا؟ - بقلم: فراس حج محمد

3 أيلول 2018   لماذا لا أحب السلطان ولا مُنخل الرئيس؟! - بقلم: بكر أبوبكر



8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2018- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية