15 November 2018   Gaza's balance of terror - By: Daoud Kuttab

15 November 2018   The Democrats’ Victory Can Save The Republican Party - By: Alon Ben-Meir

9 November 2018   America Must Not Live And Die By The Gun - By: Alon Ben-Meir

8 November 2018   What do the midterms mean for the region? - By: Daoud Kuttab

5 November 2018   Why Is Israel Afraid of Khalida Jarrar? - By: Ramzy Baroud


1 November 2018   Turkey and Jordan: An alliance that needs attention - By: Daoud Kuttab



24 October 2018   Will the Arab League open to civil society? - By: Daoud Kuttab


18 October 2018   Best way to respond to the disappearance of Khashoggi - By: Daoud Kuttab

16 October 2018   Should the US Stop Enabling Israel? - By: Alon Ben-Meir














5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

22 حزيران 2018

نميمة البلد: حماية الشرعية أم انتهاكها؟!


بقلم: جهاد حرب
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

أثار رعاية أجهزة الامن الفلسطينية قمع المحتجين السلميين في واقعة ذوي القبعات المرقطة بمدينة رام الله، الأربعاء قبل الفارط، بشكل عنيف، لم تشهده أية مظاهرة احتجاجية بمدن الضفة الغربية في السنوات الخمس الاخيرة على الأقل، وتعمد إهانة النساء والفتيات والرجال بسحل وتحرش جنسي من ناحية أعقبها اتهامات بالخيانة والتبعية والاجندات الخارجية من قبل مسؤولين في السلطة وكوادر من حركة فتح منهم تواجدوا في ميدان المنارة.

هذه الاحداث أو عملية القمع ليست ذات أهمية بذاتها، فقد تمر ولن تتكرر في المرات القادمة، بقدر خطورة وجود قرار سياسي أو ارادة سياسية لإحداث هذه الواقعة الامر الذي تؤكده مجموعة من العوامل التي تؤيد هذا التحليل تمثلت أولا: بعدم تعليق أيا من المسؤولين الحكوميين والناطقين الرسميين على هذه الواقعة لناحية الاعتذار أو الاستنكار، وثانيا: بتعامل الشرطة اللطيف الأربعاء الفارط مع الوقفة الاحتجاجية بمدينة بيت لحم، دون ان يكون هناك أي تغيير في السياسات أو طبيعة الشعارات التي ترفع في هذه الوقفات الاحتجاجية. وثالثا: لم تسارع الحكومة أو الرئاسة بتشكل لجنة تحقيق "تقصي حقائق"، رغم تصريح الناطق باسم الأجهزة الأمنية بأن السلطة استخلصت العبر من الواقعة، دون الحديث عن العبر ذاتها.
 
هذه الواقعة تكشف الهشاشة في احترام الأجهزة الأمنية للقانون في أي لحظة "صدام"، وعور العلاقة مع مؤسسات المجتمع المدني التي بنيت في السنوات الاخيرة بينهما. كما تكشف عورة الشرعية التي يحاول البعض الباسها أو التباسها، ففي الأصل الشرعية للشعب مصدر السلطات وأي سلطة مطالبة "السلطات" باحترام مصدر شرعيتها ورعايته وحمايته، وهي تختلف مع تطبيق القانون ومشروعية الفعل الناجم عن انطباق الفعل مع أحكام القانون وروحه. وبغض النظر عن دقة المفهوم فقد شكلت هذه الواقعة انتهاكا واضحا للشرعية وفي مقدمتها رمزها كما يحلوا للبعض قوله.

في ظني أن الخطورة تكمن، أيضا، في المعلومات والتقييمات التي تقدم للمستوى السياسي في مثل هكذا أحداث؛ وهي للمرة الثانية في السنتين الاخيريتين، كما حدث مع اضراب المعلمين. الامر الذي يشير الى عدم قدرتها على التنبؤ أو أنها تقدم معلومات غير دقيقة وغير مُوثقة وغير واضحة بما يتنافى مع منطلقات البحث والتقصي والتدقيق اللازم أو ما تفرضه العناية الواجبة على مؤسسات الدولة وأجهزتها مما يتطلب إعادة النظر في قنوات المعلومات وطرق تحليلها والتدقيق بها من قبل المسؤولين السياسيين أو توسيع نطاق النقاش والانفتاح على الأطراف والقطاعات المختلفة لتجنب السقوط في الأيام القادمة، وللتعامل بحكمة في معالجة الشأن الداخلي كما هي الحكمة في التعامل مع الشأن الخارجي والذي أنتج في اليوم ذاته، الأربعاء قبل الفارط، قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة الذي أحدث نقلة نوعية نحو توفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني.

ملاحظة: لم يتطرق المقال لقمع "حماس" للمحتجين الأسبوع الفارط في ساحة السرايا لان المقارنة بحد ذاتها اجحاف بمؤسسات السلطة الفلسطينية. وفي كل الأحوال الإدانة لكل قمع يطال المواطنين الفلسطينيين في الضفة والقطاع ومهما كانت جهة القمع وشكله ومبرراته.

* كاتب فلسطيني. - jehadod@yahoo.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

18 تشرين ثاني 2018   ما هو الأفق السياسي لإتفاق "التهدئة"؟ - بقلم: معتصم حمادة

18 تشرين ثاني 2018   الهارب من الهزيمة..! - بقلم: محمد السهلي

18 تشرين ثاني 2018   إستخلاصات ثمينة من معركة غزة..! - بقلم: د. مصطفى البرغوتي

18 تشرين ثاني 2018   هل "حماس" السبب في العاصفة الحالية داخل إسرائيل..؟ - بقلم: د. هاني العقاد

17 تشرين ثاني 2018   الرمز ياسر عرفات.. ذكرى - بقلم: جواد بولس

17 تشرين ثاني 2018   المال لبن السياسة..! - بقلم: د.ناجي صادق شراب

17 تشرين ثاني 2018   خلاص العرب في الدولة المدنية والمواطنة..! - بقلم: عدنان الصباح

17 تشرين ثاني 2018   خيبة ليبرمان..! - بقلم: سليمان ابو ارشيد

17 تشرين ثاني 2018   لعبة ليبرمان الساذجة - بقلم: عمر حلمي الغول

17 تشرين ثاني 2018   الفتن الداخلية العربية والصراع العربي/الصهيوني - بقلم: صبحي غندور



16 تشرين ثاني 2018   ماذا بعد الانتخابات المحلية؟! - بقلم: شاكر فريد حسن

16 تشرين ثاني 2018   لا نزهة مع فلسطين..! - بقلم: د. أحمد جميل عزم

15 تشرين ثاني 2018   معركة غزة واستقالة ليبرمان.. تقدير موقف - بقلم: د. سفيان أبو زايدة






8 حزيران 2018   ..هكذا خسر قطاع غزة أكثر من 40% من مساحته..! - بقلم: وسام زغبر







27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


10 تشرين ثاني 2018   لا تفتح البابَ للذئب..! - بقلم: د. المتوكل طه

5 تشرين ثاني 2018   في انفلات الاستبداد على رقاب العباد..! - بقلم: حسن العاصي

19 تشرين أول 2018   كريستينا ياسر كريستينا..! - بقلم: د. أحمد جميل عزم


12 أيلول 2018   الثقافة بين التعهير والتطهير..! - بقلم: فراس حج محمد


8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2018- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية