11 October 2018   Netanyahu Is Destroying Both Israel And The Palestinians - By: Alon Ben-Meir

11 October 2018   Independent journalism is on the attack - By: Daoud Kuttab


4 October 2018   Strike unites Palestinians from sea to river - By: Daoud Kuttab

2 October 2018   End of Hegemony: UN Must Reflect Changing World Order - By: Ramzy Baroud


27 September 2018   Will we see an Arab version of #WhyIDidn’tReport - By: Daoud Kuttab


26 September 2018   The Real Reasons behind Washington’s War on UNRWA - By: Ramzy Baroud

21 September 2018   The Deal Or The Debacle Of The Century? - By: Alon Ben-Meir
















5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

23 أيلول 2018

العبث الإسرائيلي وإرتداداته..!


بقلم: عمر حلمي الغول
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

بالتوقف مجددا أمام حادث إسقاط الطائرة الروسية يوم الإثنين الماضي (17/9/2018)، لكن من الزاوية الإسرائيلية وإنعكاسات الحادث على المصالح السياسية والعسكرية اوالبينية مع الروس، ومع ان ردود الفعل الروسية حتى اللحظة تحت السيطرة لإعتبارات عديدة عند الكرملين، غير ان الجريمة الإسرائيلية، مهما حاولت القيادة الروسية إبتلاعها، إلآ انها بمثابة شوكة واقفة في الحلق، لا تستطيع تمريرها وهضمها، ولا حتى إخراجها، لإن الخسائر الروسية كبيرة وخاصة على صعيد الأرواح من حيث عدد وقيمة ومكانة الضحايا الـ15، بالإضافة للطريقة العبثية الإسرائيلية، التي تعاملت فيها مع المصالح الروسية. والكيفية التي تحاول بها التذرع بحجج لا تمت للمنطق العسكري ولا الديبلوماسي ولا السياسي للتغطية على جريمتها الوقحة. والتي إنعكست في عدم الإلتفات للضوابط المتفق عليها بين الجانبين الروسي والإسرائيلي، حيث قامت بتبيلغ مركز القيادة الروسي في سوريا قبل دقيقة واحدة من تنفيذ جريمتها الوحشية في اللاذقية، الأمر الذي لم يسمح للطائرة الروسية من مغادرة مسرح العمليات الإسرائيلية. ليس هذا فحسب، بل أن القيادة العسكرية الروسية، تقول أن الطائرات الحربية الإسرائيلية تغطت بالطائرة الروسية لعدم كشفها من قبل الرادارات السورية، وإستخدامها درع وقاية لعمليتها الجبانة.

الخبراء والمحللون العسكريون الإسرائيليون وغيرهم ممن لديهم صلة بحسابات الربح والخسارة في العمليات العسكرية، يعتقدون أن العملية العسكرية الإسرائيلية ضد المجمع العلمي في اللاذقية السورية عملية فاشلة، وحتى لو حققت أهدافها العسكرية. لماذا؟ وما هي اسبابهم في هذا الجانب؟ وما هي معايير الفشل والنجاح عموما؟ وما هي تداعياتها وإرتداداتها السلبية على الجوانب المختلفة؟

يمكن تلخيص عدد من الأسباب والعوامل في هذا المجال، منها: أولا الإستهتار بمصالح ومعايير دولة كبرى؛ ثانيا تغليب المصالح النفعية الآنية والمؤقتة على الإتفاقات الثنائية المبرمة مع الجانب الروسي؛ ثالثا التواطؤ مع الولايات المتحدة على المصالح الروسية، والسعي للتشويش على إتفاق قمة الطهران وسوتشي الأخيرتين؛ رابعا إيقاع خسائر بشرية ومعدات حربية في الجانب الروسي كبيرة ومؤلمة؛ خامسا بالمعنى التكتيكي إغلاق الأجواء السورية لمدة إسبوع امام حركة الطيران الحربي، وهو ما سيسمح لإيران وحزب الله من إستثمار اللحظة لإيصال الأسلحة، التي يريدونها دون ضوابط أو حتى مراقبة؛ سادسا زيادة الحذر الروسي من التعامل مع إسرائيل، ودفع المؤسسة العسكرية الروسية إضافة قيود وكوابح على حركة الطيران الإسرائيلية؛ سابعا تأثر العلاقات الثنائية الروسية الإسرائيلية، وإلقاء ظلال كثيفة عليها، رغم ضبط الأعصاب الروسي؛  ثامنا وقد ترد روسيا الإعتبار لذاتها عبر الإيقاع بالطيران الإسرائيلي في شرك النيران السورية، أو حتى الإيرانية، ومع انه إحتمال ضعيف، لكنه سيناريو وارد؛ تاسعا تحسين نوعية المضادات السورية، من خلال بيعها صواريخ أكثر كفاءة، لإن صواريخ "إس 200" باتت قديمة.

لكل ما تقدم، وغيره من العوامل إسرائيل فشلت في عمليتها العسكرية، ولم تحقق أهدافها. لإن مطلق عملية عسكرية تقاس بنتائجها السياسية والإقتصادية والديبلوماسية، وليس العسكرية فقط. الميدان العسكري، هو ميدان مهم، ولكنه يعتبر بمثابة المدخل لتحقيق النتائج السياسية. وإسرائيل الإستعمارية في عمليتها الأخيرة فشلت فشلا ذريعا، ولن تنفعها التبريرات والذرائع. وبالضرورة ستحصد نتائج لا تخدم مصالحها. وقادم الأيام سيقدم الدليل على الفرضية المذكورة.

* كاتب فلسطيني يقيم في مدينة رام الله. - oalghoul@gmail.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

16 تشرين أول 2018   أعداء مسيرة العودة.. الدافع والأسلوب..! - بقلم: د. أحمد الشقاقي

16 تشرين أول 2018   غزة بين خيارات أحلاها مرّ..! - بقلم: هاني المصري

16 تشرين أول 2018   هل يشبه "المركزي الفلسطيني" الأمم المتحدة؟ - بقلم: د. أحمد جميل عزم

15 تشرين أول 2018   كشـف المستور..! - بقلم: محمد السودي


14 تشرين أول 2018   واشنطن: فرصة للابتزاز..! - بقلم: د. عادل محمد عايش الأسطل

14 تشرين أول 2018   نظام فدرالي بديل عن الانفصال..! - بقلم: د. إبراهيم أبراش

14 تشرين أول 2018   إدخال الوقود لقطاع غزة والإبتزاز الإسرائيلي..! - بقلم: راسم عبيدات

14 تشرين أول 2018   شهيد وشهيدة ومطارد..! - بقلم: خالد معالي

14 تشرين أول 2018   الحلقة المركزية.. وحدة الصف..! - بقلم: علي جرادات

14 تشرين أول 2018   التبادل اللامتكافئ للدم والزيتون..! - بقلم: ناجح شاهين

14 تشرين أول 2018   الدم الفلسطيني ليس رخيصا - بقلم: عمر حلمي الغول

13 تشرين أول 2018   قضية لارا القاسم والحرب على حركة المقاطعة - بقلم: سليمان ابو ارشيد

13 تشرين أول 2018   استيراتيجية التحرر الوطني..! - بقلم: د. مازن صافي

13 تشرين أول 2018   إنهم يسرقون الوطن.. إننا نغادره..! - بقلم: عدنان الصباح






8 حزيران 2018   ..هكذا خسر قطاع غزة أكثر من 40% من مساحته..! - بقلم: وسام زغبر







27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


12 أيلول 2018   الثقافة بين التعهير والتطهير..! - بقلم: فراس حج محمد

8 أيلول 2018   حتى أسمع مخاضك..! - بقلم: حسن العاصي

7 أيلول 2018   كيف تعلم مكسيم غوركي الكتابة؟ ولماذا؟ - بقلم: فراس حج محمد

3 أيلول 2018   لماذا لا أحب السلطان ولا مُنخل الرئيس؟! - بقلم: بكر أبوبكر



8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2018- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية