27 May 2020   What Can Hegel Teach Us Today? - By: Sam Ben-Meir









8 May 2020   Trump Is The Antithesis Of American Greatness (4) - By: Alon Ben-Meir














5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

26 نيسان 2019

الطائفية إشكالية معقدة أكثر مما نتصور..!


بقلم: حكم عبد الهادي
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

أذكر أنني شاركت في عام 2006 في لقاء لفلسطينيي الداخل في الناصرة في إطار الحملة الإنتخابية للبرلمان الإسرائيلي "الكنيست" آنذاك. كانت الجلسة مع عزمي بشارة مؤسس ومرشح حزب "التجمع". لم يكن هذا الرجل آنذاك شخصية مختلف عليها في الأوساط الفلسطينية في الداخل والخارج بسبب إرتباطه الوثيق مع قطر ومخططاتها. كان عزمي يشدد في هذه الجلسة على أنه لن يعطي صوته لشمعون بيرس، مشيرا إلى أنه كان أعلن بعيد مذبحة قانا (يوليو 2006) أن بيرس مجرم حرب، ولذا فإنه لن يمنحه صوته بعد أسابيع من المذبحة. كان موقفه واضحا كالشمس وكان هذا الموقف رائع ومشرف. ولكنني هنا سأركز على فكرة أخرى طرحها في هذا الإجتماع: قال إن الإنتماء الطائفي مهم ومشروع، بيد أنه هناك قضية أكبر من الطائفية وهي الإنتماء للوطن. أيضا هذا منطق سليم، في رأيي.

صحيح ما ذكره عزمي بشارة، بيد أن الطائفية مسألة في غاية التعقيد في جميع المجتمات، فهي ناجمة عن تجارب تاريخية لا تخلو من المرارة والخوف من الآخر وخاصة في صفوف الأقليات كالعلويين والمسيحيين والدروز وغيرهم  في الشرق الأوسط. هذه التجارب صقلت وعي هذه الأقليات إلى حد كبير، وعندما – حسب تجاربي الشخصية – تقع الواقعة تتغلب الطائفية في كثير من الأحيان على الإنتماء للوطن أو لمقاييس عامة لا خلاف عليها عادة كاحترام الآخر وحقوق الإنسان. هذا بالإضافة إلى عوامل أخرى تأجج الطائفية كالتركيز على الدين وظهور زعماء دينيين وسياسيين وأمراء ينمون مع نمو الطائفية، خاصة عندما تشعر الطائفة بأي نوع من تهديد مصالحها وأمنها، كما حدث على سبيل المثال مؤخرا في السويداء. لقد شاهدنا أن ولاء الدروز للنظام السوري تخلخل بعد مذابح أهل البلد من قبل "داعش" وصمت النظام. ليس غريبا في ظل مثل هذه الأوضاع أن تتعزز الطائفية سواء شئنا أو أبينا. ومن ناحية أخرى تساهم الحركات الإسلامية في منطقة معظم سكانها من المسلمين في التحريض بشكل مباشر أو غير مباشر على تقوية هذه الظاهرة التي تفسخ في نهاية المطاف المجتمع. وأذكر على سبيل المثال التمسك بالحجاب، كما يقولون لأسباب دينية، وبما أن نساء هذه الأقليات غير محجبات فإن الهوة تتجذر بين فئات المجتمع ويتوطد الإختلاف الثقافي، المفبرك أحيانا، بالإضافة إلى التمسك الديني وتعميق الأحكام المسبقة، وعندها تميل كل طائفة إلى العزلة وتؤكد على مزاياها الخاصة و"الحميدة".

العمل؟
في ألمانيا، التي أعرفها جيدا، على سبيل المثال، اضمحلت الطائفية، الحليف الطبيعي للإنتماء إلى القبيلة، الأمر الذي يعود إلى استتباب الديمقراطية ودولة القانون. لا فرق بين مواطن وآخر بغض النظر عن دينه وانتمائه الطائفي إن وجد. ولذا ترى مجتمعا تتنافس فيه الأحزاب من خلال برامجها التي تسعى إلى تقديم خدمات لجميع المواطنين. هذا لا يعني أن الأوضاع فيها مثالية ولكنها تجاوزت إلى حد بعيد جدا مسألة الطوئف التي تستغلها الأنظمة غير الديمقراطية في بلادنا من أجل هذا الغرض أو ذاك.

ربما نستطيع الإستفادة من تجارب الشعوب الأخرى.. ربما..!

* الكاتب إعلامي فلسطيني يقيم في ألمانيا. - habdelhadi@gmx.net



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

4 حزيران 2020   الأبواب الخلفية..! - بقلم: معتصم حماده

4 حزيران 2020   جذور وأسباب رفض إسرائيل قيام دولة فلسطينية..! - بقلم: د. إبراهيم أبراش

4 حزيران 2020   عمـر القاسم: مانديلا فلسطين..! - بقلم: عبد الناصر عوني فروانة

4 حزيران 2020   الإعلام الصهيوني وتأثيراته الخطيرة في الوسط العربي..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس

4 حزيران 2020   أزمة أميركا عضوية..! - بقلم: عمر حلمي الغول

3 حزيران 2020   هموم المقدسيين تكبر كل يوم..! - بقلم: راسم عبيدات

3 حزيران 2020   رهانات نتنياهو وخطة سرقة الأراضي الفلسطينية..! - بقلم: د. أماني القرم

3 حزيران 2020   لماذا نستغرب سياسة الضم وما جاءت به "صفقة القرن"؟! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس

3 حزيران 2020   الوباء يؤكد على العنصرية المتأصلة في أمريكا..! - بقلم: د. ألون بن مئيــر

3 حزيران 2020   إياد الحلاق يحاكم إسرائيل..! - بقلم: عمر حلمي الغول

3 حزيران 2020   عامُ الكُفْءِ، وعامُ الكَفِّ..! - بقلم: توفيق أبو شومر

2 حزيران 2020   لا بد من خطة إنعاش للبلدة القديمة من القدس - بقلم: راسم عبيدات


2 حزيران 2020   ماذا يحدث في أمريكا؟! - بقلم: شاكر فريد حسن



18 أيار 2020   نتنياهو مع انطلاق حكومته الخامسة: "أنوي طرح مسألة الضم بسرعة"..! - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار



7 أيار 2020   "العليا" الإسرائيلية تزيل العثرات من طريق تأليف حكومة نتنياهو الخامسة..! - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار


21 نيسان 2020   اتفاقية حكومة نتنياهو الخامسة: إضفاء شرعية على ضم الأراضي المحتلة..! - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار

19 نيسان 2020   أزمة "كورونا" وسيناريوهات خروج إسرائيل منها اقتصادياً وسياسياً - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار





27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


4 حزيران 2020   عن الفتيات اللواتي لا يعرفنّ جدّهنّ..! - بقلم: فراس حج محمد

4 حزيران 2020   نَبْضُ الْحُرُوفِ..! - بقلم: شاكر فريد حسن

4 حزيران 2020   دافيد صيمح وقصيدته إلى محمد مهدي الجواهري..! - بقلم: شاكر فريد حسن

3 حزيران 2020   عامُ الكُفْءِ، وعامُ الكَفِّ..! - بقلم: توفيق أبو شومر

3 حزيران 2020   صيرورة القصة القصيرة الفلسطينية..! - بقلم: شاكر فريد حسن


8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2020- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية