14 August 2019   Not Acting On Climate Crisis Is At Our Peril - By: Alon Ben-Meir


8 August 2019   Do zealot Jews have aspirations in Jordan? - By: Daoud Kuttab



1 August 2019   Can an illegal occupation be managed? - By: Daoud Kuttab

1 August 2019   The Stakes Have Never Been Higher In Israel’s Elections - By: Alon Ben-Meir and Arbana Xharra

















5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

4 أيار 2019

استلهموا روح رمضان..!


بقلم: عمر حلمي الغول
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

شهر رمضان الفضيل، شهر عظيم بقيمه، ودروسه، وبما حمله من دلالات دينية وروحية واجتماعية واقتصادية، ولكل ما تقدم علاقة بالسياسة في المجتمعات العربية والإسلامية والأممية. فهو الشهر المبارك، الذي انزل فيه القرآن على الرسول العربي الكريم، محمد بن عبدالله، الهاشمي القرشي، عليه الصلاة والسلام؛ وفيه ليلة القدر، التي، هي خيرُ من الف شهر بقيمتها واهميتها الروحية والعطائية؛ وهو شهر التراحم والمودة، وشهر صلة الرحم، والشهر الذي يؤدي الناس فيه الزكاة، والتكافل والتضامن مع الفقراء والمحتاجين وابناء السبيل، وشهر التقرب الى الخالق عز وجل، وشهر الكفاح لتثبيت الحق، وشهر التسامح والموعظة الحسنة، والتعالي على الصغائر والأحقاد، وشهر البر بالوالدين، شهر تعزيز وتأصيل الأخلاق الحميدة، ومحاربة الفساد، واللصوصية، والفجور والدعارة، والآفات والمثالب الضارة، شهر تعلو فيه روح الحكمة، والابتعاد عن النميمة، وسوء الاثم والظن ..الخ.

كثيرة ومتعددة خصال وسمات الشهر المبارك، ولا يمكن لمقال ان يتسع لدلالاته وأهميته، ومعانيه، وسعة ما يحمل من القيم الحميدة،التي يحتاجها المجتمع، مطلق مجتمع على وجه البسيطة. شهر غني بدروسه وعبره وحكمه وغاياته.

ولو عدنا للواقع الفلسطيني والعربي، وتوقفنا أمامه ونظرنا فيه، وحولنا ماذا نجد؟ نجد كما كبيرا من الخطايا والأخطاء، والنواقص، والمعايير المتناقضة مع روح وتعاليم الشهر الفضيل، نجد الفرقة والتنافر والبغضاء، والحروب البينية، والانقلاب الأسود، وبيع الأوطان والقيم بابخس الأثمان، ونلحظ ان الأخ ينهش لحم أخيه حيا، وترتكب المعاصي والموبقات في وضح النهار، وتمتهن الكرامات الشخصية والوطنية والقومية إرضاءا لحاكم فاسق، ولدولة مارقة، ويستبدل العدو بالشقيق، وتدفع الخاوات للمستعمرين، بدل تطوير وتنمية البلدان، وتأمين رخاء الشعوب العربية، وبدل دعم الأشقاء، يتم كب الأموال على الصراعات الوهمية، وعلى الملذات، وشراء ارقام السيارات والنوادي الأجنبية، وبدل حماية المقدسات، وأولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين، وتأمين شبكة أمان للأشقاء المرابطين في فلسطين، يتم استرضاء الافنجليكانيين المتصهينين، وتبنى بأموال عربية المستعمرات الاسرائيلية، وتفتح الأسواق العربية للسلع والبضائع الاسرائيلية، التي تمول جيش الموت المعادي بكل ما يحتاجه من تمويل، وتركض بعض العرب في دوامة التطبيع المجاني على حساب حقوق الشعب الفلسطيني الشقيق، وتكمم الأفواه، وتمتلىء السجون من الأبرياء، هذا ان لم يتم إعدامهم بدم بارد إرضاءا لهذا الحاكم، أو ذاك المستبد الطاغي.

لا مجال لحصر الخطايا والنواقص في المجتمعات العربية والإسلامية، ومع ذلك ونحن ندخل فضاء شهر الرحمة والمودة والتسامح، شهر البركات والعطاء نحاول لفت نظر اصحاب الضمائر الحية من الأشقاء والأصدقاء في الدول الإسلامية الى درء المعاصي، والسعي للخروج من دائرة الهزيمة، والانتصار للذات العربية والفلسطينية والإنسانية، وتمثل روح وقيم الشهر الفضيل للرد على سياسات الأعداء الاسرائيليين والاميركيين ومن لف لفهم من عرب وعجم، وتعزيز اواصر الأخوة والشراكة العربيةالعربية على وفي كل مجالات وميادين الحياة، والارتقاء وتعميق لغة التسامح في أوساط الشعوب العربية، ودعم الشعوب الفقيرة والمحتاجة، والواقعة تحت نير الاستعمار في وضح النهار على مدار عقود ثمانية خلت، ورصد الأموال لحماية الآثار والحضارة العربية الإسلامية، والتصدي للمشروع الصهيو اميركي، المتمثل بصفقة القرن، وقانون "أساس القومية للدولة اليهودية"،من خلال رفع الغطاء عن الانقلاب الأسود، والضغط على حركة حماس الإخوانية لطي صفحة تآمرها على وحدة الأرض والشعب والقضية والأهداف الوطنية، لتعزيز عوامل الصمود في وجه إسرائيل الاستعمارية، وتعزيز الحريات الخاصة والاجتماعية، وتصليب وتمتين وحدة المجتمعات العربية ودولها على أساس المواطنة، وإسقاط كل عوامل الفرقة والتمييز ضد أي مواطن يقيم على الأرض العربية، وحشد الطاقات لإزالة الاستعمار الاسرائيلي عن الأرض الفلسطينية والسورية واللبنانية، وحيثما وجد استعمار اجنبي في الأرض العربية، كما في الاحواز العربية، ولواء الاسكندرون السوري، وتعزيز رفاة المواطن العربي في كل مجالات الحياة..

كل عام وأنتم بخير، راجيا ان تتحقق كل الأهداف الوطنية والقومية بأسرع وقت ممكن، وتنعم شعوب ودول الأمة العربية بالرخاء والأمان والديمقراطية والتنمية المستدامة والسلام القائم على العدل.

* كاتب فلسطيني يقيم في مدينة رام الله. - oalghoul@gmail.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان



20 اّب 2019   تهديدات نتنياهو بين الجدية والانتخابية..! - بقلم: محسن أبو رمضان


20 اّب 2019   حتى لا يقسّم الأقصى تمهيدًا لهدمه..! - بقلم: هاني المصري


20 اّب 2019   مستعدون لنقل المستوطنين خارج فلسطين..! - بقلم: بكر أبوبكر

20 اّب 2019   انتقال العمليات الفردية إلى غزة..! - بقلم: د. أحمد جميل عزم

20 اّب 2019   إعادة صياغة تقاليد بعض المناسبات الفلسطينية..! - بقلم: د. عبد الستار قاسم

20 اّب 2019   عدم التصرف في أزمة المناخ خطر يداهمنا..! - بقلم: د. ألون بن مئيــر

19 اّب 2019   ما الهدف من منع دوري العائلات المقدسية..؟ - بقلم: راسم عبيدات

19 اّب 2019   الكراهية والعنف مرحب بهما..! - بقلم: مصطفى إبراهيم


19 اّب 2019   صرخات القدس والأقصى..! - بقلم: شاكر فريد حسن

18 اّب 2019   هل سيكون الرئيس عباس آخر الرؤساء لفلسطين؟! - بقلم: د.ناجي صادق شراب






3 تموز 2019   تحذيرات تلوث بحر غزة لم تنفر مصطافيه..! - بقلم: وسام زغبر







27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


21 اّب 2019   علي فودة شاعر الثورة والرصيف.. بكيناك عليا..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس



18 اّب 2019   أتخذوا القرار..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس



8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2019- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية