14 August 2019   Not Acting On Climate Crisis Is At Our Peril - By: Alon Ben-Meir


8 August 2019   Do zealot Jews have aspirations in Jordan? - By: Daoud Kuttab



1 August 2019   Can an illegal occupation be managed? - By: Daoud Kuttab

1 August 2019   The Stakes Have Never Been Higher In Israel’s Elections - By: Alon Ben-Meir and Arbana Xharra




18 July 2019   The Iraqi love fest with Palestine - By: Daoud Kuttab















5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

5 أيار 2019

صبا.. طفلة رضيعة وشهيدة..!


بقلم: خالد معالي
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

في الوقت الذي يستقبل العالم الاسلامي شهر رمضان بتبادل التهاني والتبريكات، يستقبله اهل غزة بالغارات الجوية وقذائف مدفعية الاحتلال لترتكب مجزرة قتل سبعة شهداء مع ام وجنينها ورضيعتها، فهل هناك اجرام اكبر  من هذا.

يدمي القلب، ويزيد من أوجاعه أكثر وأكثر؛ صورة طفلة فلسطينية رضيعة وهي ممدة شهيدة في ثلاجة حفظ الموتى بغزة، وسط غياب تام لدعاة حقوق الطفولة، والمؤسسات النسوية الداعمة لحقوق المرأة، فيما لو كانت طفلة من الاحتلال، لقامت الدنيا ولم تقعد.

"حسبنا الله ونعم الوكيل"؛ هي الجملة التي تردد صداها من قبل اهالي غزة، وزاد صداها بعد استشهاد الرضيعة ووالدة صبا الحامل ايضا بجنين، فمن معه الله لا يخشى عليه، ولك الله يا غزة دوما، ومن معه الله لن يهزمه عدو غدار وماكر.

باتت الرضيعة الطفلة  الشهيد صبا، وجع في قلب كل حر وغيور في هذا العالم، ونخزة ضمير لكل حر وأبي وشريف في الوطن المأسور والمقهور بفعل الاحتلال الظالم، الذي يريد من غزة ان تركع.

كل إنسان  ومسلم وعربي لا يشعر بعذابات  اهله في غزة، ولا تؤثر فيه صورة طفلة شهيدة؛ يكون قد تجرد من المشاعر والأحاسيس الإنسانية النبيلة؛ وتحول إلى شيء لا يستحق لقب إنسان لديه مشاعر انسانية مرهفة.

تعسا لـ  13 مليون فلسطيني ؛ و 400 مليون عربي؛ ولأمة المليار ونصف مسلم؛ وهي ترى صورة الشهيدة الرضيعة صبا؛ ولا مجيب ولا مغيث؛ ولا تحرك صورة جثتها الهامدة ساكنا، وكأن أمرا جللا لم يحدث.

تجلت مأساة ومعاناة اهل غزة بجرمية قتل الرضيعة صبا وامها، ولا احد يحتج او يعترض في العالم الغربي؛ بينما لو كانت طفلة من الاحتلال وهو لا يصح لدى المقاومة  ولا تقوم به– لقامت قيامة الدول الغربية، ولتم وصف الفلسطينيين والعرب بالمتوحشين المجرمين؛ كأقل وصف  يمكن أن يوصفوا فيه.

قهر ما بعده قهر؛ يعيشه الأطفال بغزة تحت القصف والقتل  دون تمييز في جريمة يندى لها جبين الانسانية، فالمجد والعظمة والتحية؛ ليس لمن يقتل اطفال صغار، بل لمن قاوم اجرام لا مثيل له في عالم اليوم واراد حرية قومه وشعبه.
 

* إعلامي فلسطيني يقيم في بلدة سلفيت بالضفة الغربية. - maalipress@gmail.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

19 اّب 2019   ما الهدف من منع دوري العائلات المقدسية..؟ - بقلم: راسم عبيدات

19 اّب 2019   الكراهية والعنف مرحب بهما..! - بقلم: مصطفى إبراهيم


19 اّب 2019   صرخات القدس والأقصى..! - بقلم: شاكر فريد حسن

18 اّب 2019   هل سيكون الرئيس عباس آخر الرؤساء لفلسطين؟! - بقلم: د.ناجي صادق شراب


18 اّب 2019   أكبرُ أعدائنا؟ - بقلم: د. مصطفى البرغوتي

18 اّب 2019   قتل الأطفال الفلسطينيين.. إلى متى؟! - بقلم: زياد أبو زياد

18 اّب 2019   في الحالة الفلسطينية.. ماذا لو قفز الضفدع؟! - بقلم: د. عبير عبد الرحمن ثابت


18 اّب 2019   لماذا استقال د. ابراهيم ابراش؟! - بقلم: شاكر فريد حسن

18 اّب 2019   توارى قمرُ..! - بقلم: عمر حلمي الغول



17 اّب 2019   العثور على الذات ... اغتيال الدونية (15) - بقلم: عدنان الصباح






3 تموز 2019   تحذيرات تلوث بحر غزة لم تنفر مصطافيه..! - بقلم: وسام زغبر







27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي






24 تموز 2019   مقاطع من قصيدة حبّ لبيروت..! - بقلم: د. المتوكل طه


8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2019- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية