12 September 2019   The Last Dance: Trump, Putin, Netanyahu and Kim - By: Alon Ben-Meir



5 September 2019   For the US and Iran, war is not an option - By: Alon Ben-Meir



22 August 2019   Area C next battleground in Palestine - By: Daoud Kuttab




14 August 2019   Not Acting On Climate Crisis Is At Our Peril - By: Alon Ben-Meir














5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

2 أيلول 2019

 لا خيار أمام المثقف الفلسطيني إلا الثبات على الموقف الوطنيa


بقلم: شاكر فريد حسن
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

نشهد في الأعوام الأخيرة تراجع المثقف الوطني الفلسطيني ومشروعه السياسي والفكري والثقافي الوطني، في خضم صعود المد الأصولي السلفي الجارف، الغريب عن بنية المجتمع الفلسطيني التعددي المنوع.

ولا اجافي الحقيقة إذا قلت أن المشروع الثقافي مأزوم ووصل إلى مفترق طرق، وفي حين كان المثقف الفلسطيني يتغنى بالمقاومة والوطن ويذود عنه وسلاحه القلم والكلمة، ويواجه عسف وقهر الاحتلال، أصبح يذود عن السلطة والمؤسسة الفلسطينية الحاكمة.

إننا في هذه المرحلة التي نشهد فيها استمرار التجاذبات والمناكفات الفصائلية، وتعثر جهود المصالحة الفلسطينية، وغياب الوحدة الوطنية، ينبغي أن يعود المشروع الفلسطيني إلى أصله، ولا مشروع ثقافي وطني فلسطيني دون عمقه العربي الاستراتيجي، ولا يمكن الفصل بين المشروعين، فالمشروع الثقافي الوطني الفلسطيني هو جزء لا يتجزأ من المشروع الثقافي العربي الكبير، وعلى المثقف الفلسطيني أن يحسم أمره بشكل واضح لا لبس فيه، فلا حياد في جهنم، ويقرر في أي موقع يريد لنفسه أن يكون.

وعليه ترسيخ وتثبيت الهوية الوطنية الفلسطينية، وصيانة المشروع التحرري والتمسك بحق العودة، ونشر الفكر التقدمي الحضاري الحر، ولا يجوز مطلقًا أن يتأرجح بين وضع قدمه في الخندق الوطني والقدم الأخرى خارجه، وأن يقف في مواجهة الاصطفافات الانقسامية والظلامية داخل المجتمع الفلسطيني، وضد المد الاصولي السلفي الذي يمسك بجلباب الناس ويشدهم باتجاه الخلف، ومواجهة الممارسات الاقصائية والاستبدادية.

على المثقف الفلسطيني ان تكون خياراته وانحيازاته وطنية، ولا يجوز أن يكون "وسطيًا" يتأمل بميوعة ويقف على الهامش، وعار عليه أذا وقف في صف المنتفعين والانقساميين والسلفيين وقوى المد المعاكس، وواجبه الاجابة عن كل الاسئلة المطروحة، وان يكون واضحًا في خياراته ومواقفه مما يجري في الحياة الفلسطينية والشارع السياسي الفلسطيني.

* -- - shaker.fh@hotmail.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

22 أيلول 2019   لا فرق بين نتنياهو وغانتس..! - بقلم: د. مصطفى البرغوتي

22 أيلول 2019   إسرائيل ما بعد "الصهيونية"..! - بقلم: فراس ياغي


22 أيلول 2019   القائمة المشتركة والحالة الوطنية الشاملة..! - بقلم: محسن أبو رمضان

22 أيلول 2019   الصراع ليس مع شخص نتنياهو فقط..! - بقلم: صبحي غندور

22 أيلول 2019   هل فقدنا انسانيتنا؟ - بقلم: خالد معالي

22 أيلول 2019   اليوم الوطني للسعودية يوم للعرب والمسلمين..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس



21 أيلول 2019   خلاصات أولية من معركة لم تحسم..! - بقلم: جواد بولس

21 أيلول 2019   العثور على الذات ... اغتيال الدونية (20) - بقلم: عدنان الصباح

21 أيلول 2019   الإنتخابات ونتنياهو..! - بقلم: عمر حلمي الغول






3 أيلول 2019   "بردلة".. انتزاع الحق بسواعد مكبلة..! - بقلم: اتحاد الجان العمل الزراعي





3 تموز 2019   تحذيرات تلوث بحر غزة لم تنفر مصطافيه..! - بقلم: وسام زغبر





27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


14 أيلول 2019   عن ألبوم "خوف الطغاة من الأغنيات"..! - بقلم: رفقة العميا

30 اّب 2019   روائيون ولدوا بعد أوسلو..! - بقلم: د. أحمد جميل عزم

29 اّب 2019   نحتاج لصحوة فكرية وثورة ثقافية..! - بقلم: شاكر فريد حسن

29 اّب 2019   الأرض تغلق الغيوم..! - بقلم: حسن العاصي



8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2019- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية