14 January 2020   Stepping Back From the Brink of War - By: Alon Ben-Meir






20 December 2019   Has the US thrown Jewish Zionists under the bus? - By: Daoud Kuttab

19 December 2019   2020 Will Be More Turbulent Than 2019, Unless… - By: Alon Ben-Meir


15 December 2019   Corbyn's defeat has slain the left's last illusion - By: Jonathan Cook
















5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

4 أيلول 2019

مطلب الساعة: ضمان كل صوت عربي لـ"المشتركة"


بقلم: زياد شليوط
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

كنت من أشد الناس دعوة لاستمرار الأحزاب العربية الجديدة التي تخوض انتخابات الكنيست لأول مرة، أن تواصل وتكمل مسعاها حتى اليوم الأخير، كي نقطع الشك باليقين ونعرف مدى حجمها وقوتها وما تمثله من تأييد جماهيري عبر صندوق الانتخابات. لكن وبعد الخطوة التي أقدم عليها رئيس حزب "الليكود" ومرشح اليمين لمنصب رئاسة الحكومة، بنيامين نتنياهو المتمثلة اقناع خصمه وابن حزبه سابقا، رئيس حزب "زهوت" فيغلين، بالانسحاب من الانتخابات واعلان تأييده لـ"الليكود" ومرشحه لرئاسة الحكومة، أيقنت أنه على "القائمة المشتركة" وقيادتها اتخاذ خطوة مشابهة تجاه مجتمعنا، وعدم ضياع أصواتنا أو عدد لا بأس به يمكن أن يرجح الكفة الانتخابية.

تفصلنا أيام معدودة عن يوم الانتخابات، وعلينا عدم مواصلة اللعب بالأعصاب وشد الحبال، يجب اتخاذ خطوة شجاعة في سبيل انقاذ الآف الأصوات أو عشرات الآلاف من الأصوات العربية، وخسارة مقعد أو أكثر، والذي لن تكون قيمته في إضافة مقعد آخر لـ"المشتركة" فحسب، انما في خسارة اليمين وإيقاف خطر تشكيل حكومة يمينية متطرفة وعنصرية. لا يجوز لنا الاستمرار في التغاضي عن المخاطر التي تحيق بنا، وضرورة الالتفات الى واقعنا والمحافظة على حضورنا السياسي وتعزيزه من خلال زيادة تمثيلنا، وأولى الخطوات التي يجب اتخاذها هو التواصل مع حزب "الوحدة الشعبية" وحزب "كرامة ومساواة"، وهذا واجب قيادة "المشتركة"، على قاعدة الوعاء الكبير يسع الوعاء الصغير، حيث يتوجب على قيادة "المشتركة" المبادرة الى لقاء مع الأخوة في الحزبين العربيين المذكورين، ومساعدتهما بالنزول عن الشجرة بحكمة وتعقل. وعلى قيادات الحزبين الكف عن خداع الناس وكأن هناك التفاف جماهيري واسع حولهما وبأنهما "قاب قوسين" من دخول الكنيست، فهم أبعد ما يكونا عن ذلك، وجل ما يمكن لهما إنجازه هو دفن الآف الأصوات العربية وبعثرتها هباء نحو الليكود، المستفيد الأكبر من تلك العملية.

ولا بأس أن يتعلم قادة "المشتركة" من نتنياهو، الذي أظهر وما زال مدى حرصه على أصوات اليمين وعدم استفادة الخصوم الذين يسمون "يسار" من بعثرة وتشرذم تلك الأصوات، حيث واصل التفاوض والضغط على فيغلين، ونجح باقناعه بعدم جدوى حرق عشرات الآلاف من أصوات اليمين، واقتنع بذلك ووافق، رغم تصريحاته الإعلامية حتى اللحظة الأخيرة، بأنه لن يتنازل ويستمر في خوض الانتخابات. ولم يكتف نتنياهو بذلك، فهو يواصل مساعيه مع الحزب اليميني العنصري والمتطرف "عوتسما يهوديت"، باقناعه بالانسحاب من الانتخابات مقابل بعض الامتيازات، رغم التصريحات الإعلامية الرافضة لقادة هذا الحزب، وخاصة "بن غفير".

ما يصح من تصريحات اعلامية لا يصح للمفاوضات في الغرف الداخلية، وعلى قادة أحزابنا الى جانب التصريحات الاعلامية العلنية، أن يجلسوا في غرفة مغلقة ويتباحثوا في الأمر بجدية، من أجل الوصول الى اتفاق مرض وتفاهمات مستقبلية، لضمان أصواتنا لأحزابنا، والعمل معا في إيقاف هذا التدهور نحو التصويت للأحزاب الصهيونية وبالذات اليمينية. هذا هو مطلب الساعة، ولم يبق أمامنا وقت كثير لاضاعته أو التلهي به.

* كاتب فلسطيني يقيم في مدينة شفاعمرو/ الجليل. - zeyad1004@gmail.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

17 كانون ثاني 2020   الانتخابات في القدس إلى أين..؟ - بقلم: حســـام الدجنــي

17 كانون ثاني 2020   أسلمة إسرائيل وصهينة العرب..! - بقلم: د. عبد الستار قاسم

17 كانون ثاني 2020   التراجع من شفا الحرب..! - بقلم: د. ألون بن مئيــر

17 كانون ثاني 2020   نميمة البلد: تزويج القاصرات ... والعشائر - بقلم: جهاد حرب

17 كانون ثاني 2020   المشكلة هي في ترامب نفسه..! - بقلم: صبحي غندور

16 كانون ثاني 2020   عودة إلى تجربة "التجمع الديمقراطي"..! - بقلم: معتصم حماده

16 كانون ثاني 2020   لا تبسطوا حسابات السياسة..! - بقلم: عمر حلمي الغول

16 كانون ثاني 2020   يتسول الحصانة..! - بقلم: محمد السهلي

16 كانون ثاني 2020   تهويد المعالم جريمة مكتلمة الأركان..! - بقلم: آمال أبو خديجة

16 كانون ثاني 2020   تحالف حزبي "العمل" و"ميرتس"..! - بقلم: شاكر فريد حسن


16 كانون ثاني 2020   هواجس ورهانات الرئيس عباس في الاستحقاقات الفلسطينية - بقلم: د. باسم عثمان

15 كانون ثاني 2020   (دولة) خارج سياق الزمان والمكان..! - بقلم: د. إبراهيم أبراش

15 كانون ثاني 2020   غزة وصلاحية الحياة والبقاء..! - بقلم: د.ناجي صادق شراب

15 كانون ثاني 2020   في فهم العلاقة بين أمريكا وإيران..! - بقلم: د. أماني القرم


31 كانون أول 2019   غزة 2020.. تحديات البقاء والمواجهة..! - بقلم: وسام زغبر



3 أيلول 2019   "بردلة".. انتزاع الحق بسواعد مكبلة..! - بقلم: اتحاد الجان العمل الزراعي








27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


16 كانون ثاني 2020   في تأمّل تجربة الكتابة.. على كلّ حالٍ هذا أنا..! - بقلم: فراس حج محمد

15 كانون ثاني 2020   عميد كليات البُخلاء..! - بقلم: توفيق أبو شومر

25 كانون أول 2019   السفرُ على ظهر حصانٍ غباوةٌ..! - بقلم: توفيق أبو شومر

17 كانون أول 2019   حرف؛ أوّلُ الياسمين..! - بقلم: د. المتوكل طه

3 كانون أول 2019   المترجم ليس مجرد وسيط لغوي..! - بقلم: فراس حج محمد


8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2020- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية