21 January 2020   Killing Soleimani Undermines Global Order - By: Alon Ben-Meir




14 January 2020   Stepping Back From the Brink of War - By: Alon Ben-Meir






20 December 2019   Has the US thrown Jewish Zionists under the bus? - By: Daoud Kuttab

19 December 2019   2020 Will Be More Turbulent Than 2019, Unless… - By: Alon Ben-Meir















5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

30 أيلول 2019

محنة المثقف المعاصر..!


بقلم: شاكر فريد حسن
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

كان للمثقف على مدار مراحل التاريخ الدور الهام الاكبر في عملية التحول الحضاري للمجتمعات، إما بالتبشير بحدوث تغيير جذري ونوعي، أو بصناعة التغيير ذاته، ووضع نسغه والوعي بمراحله.

لكن في السنوات الأخيرة نرى أن العديد من المثقفين العرب في حالة اغتراب عن الواقع، ومنعزلون ومتقوقعون حول الذات بالتسامي مع الواقع، ومنهم من وقع في مصيدة "التدجين" وجوائز "الخصي"، فاستجاب لإغراء السلطة والتماهي معها، والقليل القليل حافظ على مبادئه واستمر بالمجاهدة الفكرية من تغيير واقعه وتمكين أفكاره.

مجتمعاتنا العربية تتعرض إلى أخطار حقيقية محدقة تفرضها الظروف والمتغيرات السياسية، وحسابات المصالح الدولية، وتسيد اجندات عديدة عدوها الأول والأخير المثقف الحضاري التقدمي المتنور، وكل ما يمت للثقافة بصلة، ذلك المثقف الحقيقي المتمرد الرافض للواقع، كاشف الزيف والنفاق، وفاضح الأسرار، ومبرز الحقائق.

وأمام هذا التحدي لا بد للمثقف من الاختيار، إما درب السلامة، أو الاختيار الصعب، درب الثورة والمقاومة والتغيير، وهو درب لا رجعة عنه، وهذا هو الخيار الصعب أمام المثقف المعاصر، في زمن الاغراء وشراء الذمم بالمال النفطي.

وعليه فإننا نحتاج للمثقف العضوي المستنير والمشتبك، الذي يؤدي دوره ورسالته التنويرية الثورية بإخلاص وتضحية وتفانٍ، وليس تضليل المجتمع كما يفعل مثقفو السلطة والمؤسسة التقليديون، من أصحاب البدلات الرسمية والعطور الفاخرة الفواحة، الذين يأكلون من خبز السلطان ويضربون بسيفه، وما أكثرهم..!

* -- - shaker.fh@hotmail.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

23 كانون ثاني 2020   الحرب المعلنة على القدس..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس

23 كانون ثاني 2020   وحشية الاحتلال في تعذيب الأسرى.. حناتشة نموذجاً - بقلم: عبد الناصر عوني فروانة



23 كانون ثاني 2020   "محرقتنا".. المتقدة..! - بقلم: محمد السهلي



23 كانون ثاني 2020   لاسباب شكلية.. يضيع الحق الفلسطيني..! - بقلم: خالد معالي

22 كانون ثاني 2020   اجتنبوا الحالة (الترامبية)..! - بقلم: توفيق أبو شومر

22 كانون ثاني 2020   على مفرق طرق..! - بقلم: هيثم أبو الغزلان

22 كانون ثاني 2020   متى نتقن لغة وثقافة الحوار..؟! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس


22 كانون ثاني 2020   ذكرى وتاريخ بطل افريقي..! - بقلم: عمر حلمي الغول


21 كانون ثاني 2020   إسرائيل المعادية للسامية..! - بقلم: عمر حلمي الغول


31 كانون أول 2019   غزة 2020.. تحديات البقاء والمواجهة..! - بقلم: وسام زغبر



3 أيلول 2019   "بردلة".. انتزاع الحق بسواعد مكبلة..! - بقلم: اتحاد الجان العمل الزراعي








27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


22 كانون ثاني 2020   ربع قرن على تأسيس "دار الأماني" للنشر - بقلم: شاكر فريد حسن

20 كانون ثاني 2020   مهرجان الدَّسْتَة العربي في عمّان..! - بقلم: راضي د. شحادة

19 كانون ثاني 2020   غوشة أصغر مؤرخي فلسطين: تحية وسلامًا..! - بقلم: د. إبراهيم فؤاد عباس

18 كانون ثاني 2020   مونودراما هادية لكامل الباشا - بقلم: تحسين يقين

16 كانون ثاني 2020   في تأمّل تجربة الكتابة.. على كلّ حالٍ هذا أنا..! - بقلم: فراس حج محمد


8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2020- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية