3 August 2020   Can Israelis broaden their protests beyond Netanyahu? - By: Jonathan Cook


30 July 2020   How Did We Get To This Dire State Of Affairs? - By: Alon Ben-Meir



23 July 2020   Trump The Wannabe Dictator - By: Alon Ben-Meir



16 July 2020   Less Transparency Will Worsen the Pandemic - By: Sam Ben-Meir

















5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

19 تشرين أول 2019

لبنان على مفترق طرق..!


بقلم: عمر حلمي الغول
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

شرارة إنفجار الشارع اللبناني أول امس الخميس، والذي تواصل امس الجمعة (17 و18/10/2019) جاء بعد ان طفح الكيل، وبلغ السيل الزبا مع الإعلان عن فرض ضريبة جديدة على المواطنين، الذين يستخدمون موقع الواتساب من بداية العام القادم بمقدار 20 سنت من الدولار الأميركي عن كل يوم.

كانت الضريبة الجديدة بمثابة الشعرة التي قصمت ظهر الحالة التوافقية بين البنائين التحتي والفوقي، وأسقطت جدران حالة الهدوء الوهمي في اوساط الشارع اللبناني. لا سيما وان مظاهر الفساد السياسي والإقتصادي والأخلاقي والقيمي إقتلعت كل قدرة على الإحتمال والصبر في اوساط الفقراء والمسحوقين، وحتى بين الشرائح والفئات والطبقات الإجتماعية الميسورة نسبيا، من برجوازية صغيرة ووسطى من ابناء لبنان، كل لبنان دون تمييز بين منطقة وأخرى. حتى ابناء المؤسسة العسكرية أصيبوا بنتائج الضرائب المتوالدة، وكأني أستحضر ما يجري في لبنان، مع ما تقوم به قيادة حركة حماس في قطاع غزة المختطف، حيث تبتز جيوب البؤساء، وتمتص دماء المواطنين دون اي وازع.

لبنان كله نزل إلى الشارع من الجنوب إلى الشمال، ومن الغرب إلى الشرق، المظاهرات عابرة للطائفية والدين والجغرافيا الجهوية والمناطقية، ومتحدية أمراء المناطق، وخارجة عن إرادتهم. ولم تعد طريق من الطرق مفتوحة، كل الطرق على الأتوسترادات والشوارع الرئيسية والفرعية مغلقة في وجه الناس، ووزير التربية والتعليم أعلن اغلاق المدارس والجامعات والمؤسسات التعليمية خشية من التداعيات، وهناك إغلاق طوعي للمحال التجارية والمؤسسات الخاصة والعامة. حتى بدا الشارع اللبناني من اقصاه إلى أقصاه موحدا، ويهتف بصوت واحد ضد إجراءات وسياسات الحكومة الحالية، برئاسة سعد الحريري، والمطالبة بإقالتها، لانها تقف في واجهة الأحداث (مع ان الأزمة وتفشيها سابقة على الحكومة الحالية)، لكن ما ما زاد الطين بلة، وضخم علامة السؤال الكبيرة على الحكومة مبادرة وزير اتصالاتها، محمد شقير، بالإعلان عن الضريبة الجديدة، وحتى عندما حاول التخفيف منها، تورط أكثر فأكثر في مأزقه وخطيئته، عندما قال " الضريبة على كل مواقع التواصل الإجتماعي، وليست على الوتساب." ثم لاحقا بعد إنفجار الوضع خرج بتصريح  أعلن فيه "وقف الضريبة. ولكن بعد فوات الآوان. اضف إلى انه حاول ان يلصق فرض الضريبة بكل مكونات الحكومة اللبنانية، وتبرئة نفسه من المسؤولية الخاصة، وتبرئة كتلة المستقبل،التي ينتمي لها. غير أن العديد من القوى اللبنانية المشاركة فيها، منهم ممثلي حزب الله، وحزب القوات اللبنانية، والتقدمي الإشتراكي .. وغيرهم تبرأوا  مما ذكره شقير، ونفوا علمهم بالأمر، وأعلن وزير المالية، علي حسن خليل (حزب الله) ان شقير هرب الضريبة تهريبا، ليس هذا فحسب، بل ان سامي الجميل، رئيس حزب الكتائب طالب بإقالة الحكومة، وطالب بحل البرلمان وإجراء إنتخابات برلمانية جديدة. وكذلك نادى حزب القوات اللبنانية برحيل الحكومة، مع انه حليف الحريري. وهو ما يشير إلى ان الصورة في الساحة اللبنانية تسير نحو آفاق غير معلومة ومجهولة التداعيات.

وكما ذكرت الأزمة ليست وليدة الضريبة الأخيرة، وإن كانت هي الشرارة، التي اشعلت السهل، فسبقها أزمة الليرة اللبنانية، والبنزين، وإرتفاع المواد الأساسية، وإنخفاض الأجور، والنفايات، والوظائف، والكهرباء، وتعاظم دور الاقتصاد الريعي، وإنتفاء الأقتصاد المنتج، تفشي مظاهر الفساد بكل عناوينه وتلاوينه في كل زاوية، ومؤسسة وحيثما وليت وجهك. كما ان الأزمة أخذت وجها آخر طال ابناء الشعب العربي الفلسطيني، الذين يخضعوا لعملية إبتزاز عنصرية رخيصة من قبل وزير العمل اللبناني، والتي تركت إستياءا واسعا في صفوف ابناء الشعب اللبناني، وعمقت التعاضد بين ابناء الشعبين الشقيقين، مع ان الأساس في الثورة اللبنانية، هو ما سبق ذكره، اي الجوع والفقر والفاقة والحرمان ونهب اموال الشعب دون وجل أو خشية.

إذا الأزمة عميقة جدا، وهددت مستقبل الشعب اللبناني. وإذا إستمرت الحالة الشعبية في تعاظمها وثوريتها، فأعتقد انها قد تتجاوز مطلب إقالة الحكومة، لتضرب وتعصف بنيرانها الطائفية والمذهبية، وترتد على القوى المتنفذة في لبنان. لكن مازال من المبكر توسيع دائرة الإجتهاد وعليه فإني سابقى متحفظا في إستشراف مستقبل الثورة اللبنانية. واترك للأيام القادمة تقدم جوابها على السيناريوهات المحتملة في لبنان.

* كاتب فلسطيني يقيم في مدينة رام الله. - oalghoul@gmail.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

6 اّب 2020   عندما تذكر الشاعر بيروته..! - بقلم: جواد بولس

6 اّب 2020   بيروت كما عرفتُها..! - بقلم: توفيق أبو شومر

5 اّب 2020   بيروت في قلوبنا وصدورنا وخلجات نفوسنا - بقلم: د. عبد الستار قاسم

5 اّب 2020   بيروت اختارت البحر..! - بقلم: بكر أبوبكر

5 اّب 2020   قُـدسُ فلسطين: ما بين الكلاشينكوف وآلة الكـمـان؟ - بقلم: د. مكرم خُوري - مَخُّول

5 اّب 2020   متى يتوقف الجهلة عن الإفتاء بغير علم؟! - بقلم: المحامي إبراهيم شعبان

5 اّب 2020   الأوطان المنكوبة يُهاجَر منها، لا إليها..! - بقلم: توفيق أبو شومر

4 اّب 2020   حراك ”بدنا نعيش“.. النسخة الاسرائيلية..! - بقلم: د. سفيان أبو زايدة


4 اّب 2020   بين الدولة وأوسلو..! - بقلم: محسن أبو رمضان


4 اّب 2020   مهرجان فتح- حماس.. التحديات والفرص,,! - بقلم: علاء الدين عزت أبو زيد

4 اّب 2020   الفكرة بين الجماهيرية والصواب..! - بقلم: بكر أبوبكر

4 اّب 2020   الماهية أصل سابق والهوية فرع لاحق - بقلم: صادق جواد سليمان

4 اّب 2020   علاج التدهور الاقتصادي في الدول الفقيرة - بقلم: د. عبد الستار قاسم


5 اّب 2020   وقائع استخدام إسرائيل "قانون أملاك الغائبين" لسلب أملاك الفلسطينيين في القدس المحتلة..! - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار

5 اّب 2020   20 يوما أمام الحكومة لإقرار الميزانية وإلا فانتخابات رابعة شبه حتمية..! - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار










27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


6 اّب 2020   حتام الصبر..؟! - بقلم: شاكر فريد حسن

6 اّب 2020   النقد الشخصاني ثرثرة بلا مضمون..! - بقلم: نبيل عودة

5 اّب 2020   بيروت أبت أن تموت..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس

5 اّب 2020   سلامٌ عليكِ..! - بقلم: فراس حج محمد

5 اّب 2020   سلامًا لبيروت..! - بقلم: شاكر فريد حسن


8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2020- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية