3 August 2020   Can Israelis broaden their protests beyond Netanyahu? - By: Jonathan Cook


30 July 2020   How Did We Get To This Dire State Of Affairs? - By: Alon Ben-Meir



23 July 2020   Trump The Wannabe Dictator - By: Alon Ben-Meir



16 July 2020   Less Transparency Will Worsen the Pandemic - By: Sam Ben-Meir

















5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

19 تشرين أول 2019

اتعظوا يا أولي الألباب..!


بقلم: مصطفى إبراهيم
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

السلطات الحاكمة في فلسطين تعيش حالة انكار دائمة ومتمسكة بالسلطة ومغرياتها ومستمرة في موارة الفشل والعجز والفساد، وتسيطر عليها عقلية المؤامرة والأجندات الخارجية، فالسلطة "الشرعية" في رام الله ادعت الانتصار في معركة المفاوضات الشاقة حسب قولها على استرداد أموال المقاصة والانتصار في مواجهة مؤامرة "صفقة القرن" وإفشالها، والسلطة غير "الشرعية" في غزة تدعي انها دشنت انتصارها بهزيمة الاحتلال من خلال تفاهمات مسيرات العودة وكسر الحصار بالدولار والسولار.

السلطات الحاكمة تتعامل مع الناس برؤية أمنية غبية بعدم احترام حقوق الانسان، والحريات العامة في تراجع مستمر بالتضييق على المجتمع المدني والعمل الأهلي وفرض قيود تقويض عمله، وعدم قدرتها على السيطرة على مواردها الطبيعية التي تسيطر عليها دولة الاحتلال، وتتبع السلطتين سياسات اقتصادية واجتماعية تمييزية، قائمة على المنح والقروض والضرائب والرسوم، وتستهين بالناس وحقوقهم وآمالهم وأحلامهم ومصالحهم.

ما يعيشه الفلسطينيون من أوضاع اقتصادية واجتماعية كارثية وفقر وبطالة بفضل إجراءات عقابية كارثية أوصلت الناس للعوز والفقر المدقع وإهانة الكرامة الإنسانية المتأصلة فيهم.

السلطات الحاكمة تهرب من حقيقة فشلها على جميع الأصعدة، وتدعي انها تواجه المشروع الصهيوني والأمريكي، وهي تحافظ على مصالحها ومصالح المستفيدين منها، ولا تمتلك الإرادة بالتوقف لفترة من الزمن والقيام بجردة حساب لسنوات الانقسام والضياع الذي تعيشه تلك السلطات، وانعكاسه على المشروع الوطني والقضية الفلسطينية.

أزمة أموال المقاصة مع إسرائيل كشفت عورة السلطة وعمقت أزمتها التي استمرت ستة أشهر لم تستطع مواجهتها واضطرت للتنازل وعقد صفقة مع إسرائيل للخروج بأقل الخسائر خشية من هبة الشارع، ومع ذلك لم ترمم خسارتها امام الناس الذين ينتظروا نتائج لجان فك الارتباط مع إسرائيل، والتمويل الأمريكي شبه متوقف باستثناء الدفع للأجهزة الأمنية.

القضية الفلسطينية تعيش اوضاعا مأساوية، واسرائيل مستمرة في استكمال مشروعها الصهيوني ومشاريع ضم الضفة وفصل ما سيتبقى منها عن غزة التي تعاني العوز والفقر والجوع بسبب الحصار والعقوبات المالية وسوء الإدارة وانعدام الثقة بحكومة المقاومة التي لم تستطع توفير الحد الأدنى للعيش الكريم، وتعاني أوضاع مالية حادة، وإيران أوقفت الدعم المالي السخي، وتحاول من خلال فتات الأموال القطرية ومنحة الـ ١٠٠ دولار ان تسد بعض من رمق الفقراء، وموظفيها يعانون أوضاعا اقتصادية وإجتماعية ومعيشية قاسية والبعض منهم يتململ وتسترهم جدران ما تبقى من سكينة وطمأنينة في البيوت وصرخات أطفال جوعى.

السلطتان عاريتان أمام الناس وجوع الموظفين ولم توفر للناس كل متطلبات العيش الكريم في وطن تسود فيه قيم الحرية والعدالة الاجتماعية، ووجدت في الانتخابات ذريعة جدية لإلهاء الناس وتضييع وقتهم في الحديث عن استحقاق وطني لا ترغب به السلطتان المدركتان ان الانتخابات ليست الحل السحري لأزمة الفلسطينيين، وإنما هي اداة من الأدوات التي قد تفكك الأزمة وليس حلها، وهي أزمة عدم التوافق والشراكة السياسية خاصة ان السلطتين تتنفسان بشروط الاحتلال.

لبنان انتفض على الجوع والأوضاع المعيشية والاقتصادية وسرقة الحكومة لجيوبهم وحقوقهم، ربما يكون القول ان انطلاق شرارة الانتفاضة في لبنان هو قرار فرض ضريبة على مكالمات "الواتس اب وأخواتها" سطحي، لكن هذا نتيجة وسبب من أسباب كثيرة وفي مقدمتها الاوضاع الاقتصادية القاسية والاهم السياسات والخطط القاصرة والمستمرة منذ سنوات هي التي أوصلت اللبنانيين للجوع والفقر.

عندما يجوع الشعب ويفقد صبره وتضيق به الحال والأحوال، لا يملك خيارات أخرى غير الغضب والتعبير عنه بالثورة على الحكم الظالم، ولا أحد يستطع التنبؤ متى ينفجر الشعب غضباً. فاتعظوا يا أولي الألباب..!

* باحث وكاتب فلسطيني مقيم في غزة - Mustafamm2001@yahoo.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

6 اّب 2020   عندما تذكر الشاعر بيروته..! - بقلم: جواد بولس

6 اّب 2020   بيروت كما عرفتُها..! - بقلم: توفيق أبو شومر

5 اّب 2020   بيروت في قلوبنا وصدورنا وخلجات نفوسنا - بقلم: د. عبد الستار قاسم

5 اّب 2020   بيروت اختارت البحر..! - بقلم: بكر أبوبكر

5 اّب 2020   قُـدسُ فلسطين: ما بين الكلاشينكوف وآلة الكـمـان؟ - بقلم: د. مكرم خُوري - مَخُّول

5 اّب 2020   متى يتوقف الجهلة عن الإفتاء بغير علم؟! - بقلم: المحامي إبراهيم شعبان

5 اّب 2020   الأوطان المنكوبة يُهاجَر منها، لا إليها..! - بقلم: توفيق أبو شومر

4 اّب 2020   حراك ”بدنا نعيش“.. النسخة الاسرائيلية..! - بقلم: د. سفيان أبو زايدة


4 اّب 2020   بين الدولة وأوسلو..! - بقلم: محسن أبو رمضان


4 اّب 2020   مهرجان فتح- حماس.. التحديات والفرص,,! - بقلم: علاء الدين عزت أبو زيد

4 اّب 2020   الفكرة بين الجماهيرية والصواب..! - بقلم: بكر أبوبكر

4 اّب 2020   الماهية أصل سابق والهوية فرع لاحق - بقلم: صادق جواد سليمان

4 اّب 2020   علاج التدهور الاقتصادي في الدول الفقيرة - بقلم: د. عبد الستار قاسم


5 اّب 2020   وقائع استخدام إسرائيل "قانون أملاك الغائبين" لسلب أملاك الفلسطينيين في القدس المحتلة..! - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار

5 اّب 2020   20 يوما أمام الحكومة لإقرار الميزانية وإلا فانتخابات رابعة شبه حتمية..! - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار










27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


6 اّب 2020   حتام الصبر..؟! - بقلم: شاكر فريد حسن

6 اّب 2020   النقد الشخصاني ثرثرة بلا مضمون..! - بقلم: نبيل عودة

5 اّب 2020   بيروت أبت أن تموت..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس

5 اّب 2020   سلامٌ عليكِ..! - بقلم: فراس حج محمد

5 اّب 2020   سلامًا لبيروت..! - بقلم: شاكر فريد حسن


8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2020- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية