21 January 2020   Killing Soleimani Undermines Global Order - By: Alon Ben-Meir




14 January 2020   Stepping Back From the Brink of War - By: Alon Ben-Meir






20 December 2019   Has the US thrown Jewish Zionists under the bus? - By: Daoud Kuttab

19 December 2019   2020 Will Be More Turbulent Than 2019, Unless… - By: Alon Ben-Meir















5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

14 تشرين ثاني 2019

الحلقة الأضعف.. غزة..!


بقلم: د. أماني القرم
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

.. تغيب غزة منذ سنوات عن صدارة الاولويات في المنطقة لأسباب كثيرة.. فهي الحلقة الاضعف في سلسلة استعراض القوة الاسرائيلية وتصدير الأزمات.. حيث لا ظهير اقليمي ولا مناصر دولي ولا حتى محلي.. ولذا فمن السهولة بمكان أن تشتعل جبهة غزة  دون تكاليف سياسية باهظة.. ولكن في نفس الوقت المراهنة على بقاء الوضع على المراوحة بين التصعيد والتهدئة مخاطرة كبيرة قد تلهب المنطقة وتخلخل القواعد الثابتة..

ثلاث ملاحظات مهمة في جولة التصعيد الاسرائيلي الحالية ضد جبهة غزة:
اولاً:  دائما ما يأتي الاستفزاز الاسرائيلي في ظل أزمة سياسية اسرائيلية داخلية.. فرغم ان الشهيد الراحل بهاء أبو العطا يعد أحد أبرز المطلوبين في بنك الأهداف الاسرائيلية منذ وقت ليس بالقريب، الا ان التوقيت يلعب الدور الأهم في سبب إصدار أمر اغتياله الان وليس أمس أو غداً. وبالاضافة للجائزة الامنية التي حصل عليها نتنياهو باغتيال الشهيد الذي تسبب في بلبلة تجمع انتخابي له وإنزاله من على المسرح في سبتمبر الماضي إثر دوي صفارات الانذار في اشكلون واسدود بفعل صواريخ أبو العطا، فهناك أيضاً جائزة  سياسية. في الوقت الذي يجاهد بيني غانتس لتشكيل حكومة والاطاحة بنتنياهو سياسيا، تنتشر أقاويل بأن هناك امكانية لعقد انتخابات ثالثة في اسرائيل. وعليه فعملية الاغتيال هذه توفر لنتنياهو فرصة لاعادة جمع الاصوات في صالحه إذا ما حصلت انتخابات ثالثة أو حتى إذا ما تطورت الأمور،لأن الوضع الامني في اسرائيل عندئذٍ سيفرض حالة طوارئ تتطلب بقاء نتنياهو في منصبه..

من جهة اخرى، وعلى صعيد الداخل الفلسطيني فالتحركات الاخيرة الخاصة بإجراء الانتخابات تظهر / وإن بشكل غير كاف/ تقدماًإيجابياً مكروهاً وغير مرغوب بالنسبة لاسرائيل.. لأن أي توافق فلسطيني / فلسطيني على أي شيء هو خسارة لجميع المكاسب الاستراتيجية التي حققتها اسرائيل بسهولة طوال السنوات الماضية بفعل الانقسام. وعليه فهل من المنطق أن تنتظر اسرائيل صندوق انتخابات فلسطيني، الله وحده يعلم بمن سيأتي؟

ثانياً: الدوائر الأمنية الاسرائيلية تعي جيدا قيمة الشهيد أبو العطا للجهاد الاسلامي ومآلات اغتياله، وتراهن على الوقت الذي ستستغرقه التحركات والوساطات والتزام حركة "حماس" بالتهدئة لعودة الأمور كما كانت. ولهذا الخطاب الاسرائيلي المصاحب لعملية الاغتيال لم يكن عالياً بل حاول تبرير العملية بكل الاشكال وشدد على أنه لا توجد رغبة في التصعيد.. وخبرات الجولات السابقة تثبت ان النواتج نفسها كل مرة: تصعيد يمتد لايام.. خسائر فلسطينية بشرية ومادية.. الجانب المصري يتدخل والنتيجة عودة لسياسة اللاسلم واللاحرب..!

ولكن هذه ليست بدروس وعبر يجب الاعتماد عليها والتسليم بها.. على اسرائيل أن تعلم ان خطاب الرغبة  بعدم التصعيد لا يكفي لمنع قلب الطاولة، فالقدرة على التحكم بالتصعيد تقل كثيرا عند بدء أية جولة، وربما أية حادثة منفردة قد تلهب الوضع في المنطقة كلها.

ثالثاً: الخطاب الفلسطيني بشقيه /أي بصاحبيه/ نفس الكلام ونفس اللغة ونفس المصطلحات.. لا جديد وممل وغير قادر على مواكبة العالم في الخارج والشعب في الداخل. انفصال تام للنخبة السياسية بأنواعها المتعددة عن الواقع المعيشي للفلسطينيين. الأمر الذي يؤكد على أن الانتخابات باتت مطلباً شعبياً ضرورياً.

* الكاتبة اكاديمية تقيم في قطاع غزة. - amaney1@yahoo.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

23 كانون ثاني 2020   وحشية الاحتلال في تعذيب الأسرى.. حناتشة نموذجاً - بقلم: عبد الناصر عوني فروانة



23 كانون ثاني 2020   لاسباب شكلية.. يضيع الحق الفلسطيني..! - بقلم: خالد معالي

22 كانون ثاني 2020   اجتنبوا الحالة (الترامبية)..! - بقلم: توفيق أبو شومر

22 كانون ثاني 2020   على مفرق طرق..! - بقلم: هيثم أبو الغزلان

22 كانون ثاني 2020   متى نتقن لغة وثقافة الحوار..؟! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس


22 كانون ثاني 2020   ذكرى وتاريخ بطل افريقي..! - بقلم: عمر حلمي الغول


21 كانون ثاني 2020   إسرائيل المعادية للسامية..! - بقلم: عمر حلمي الغول

21 كانون ثاني 2020   مدرسة ترامب لإلغاء الحماية المجانية..! - بقلم: راسم عبيدات

21 كانون ثاني 2020   دعوات الضم.. ليست مجرد دعاية انتخابية..! - بقلم: هاني المصري

21 كانون ثاني 2020   هل بات مجلس النواب الأمريكي يمثل شبكة أمان لنظام إيران؟ - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس

21 كانون ثاني 2020   مهرجان الدَّسْتَة العربي في عمّان..! - بقلم: راضي د. شحادة


31 كانون أول 2019   غزة 2020.. تحديات البقاء والمواجهة..! - بقلم: وسام زغبر



3 أيلول 2019   "بردلة".. انتزاع الحق بسواعد مكبلة..! - بقلم: اتحاد الجان العمل الزراعي








27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


22 كانون ثاني 2020   ربع قرن على تأسيس "دار الأماني" للنشر - بقلم: شاكر فريد حسن

20 كانون ثاني 2020   مهرجان الدَّسْتَة العربي في عمّان..! - بقلم: راضي د. شحادة

19 كانون ثاني 2020   غوشة أصغر مؤرخي فلسطين: تحية وسلامًا..! - بقلم: د. إبراهيم فؤاد عباس

18 كانون ثاني 2020   مونودراما هادية لكامل الباشا - بقلم: تحسين يقين

16 كانون ثاني 2020   في تأمّل تجربة الكتابة.. على كلّ حالٍ هذا أنا..! - بقلم: فراس حج محمد


8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2020- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية