21 January 2020   Killing Soleimani Undermines Global Order - By: Alon Ben-Meir




14 January 2020   Stepping Back From the Brink of War - By: Alon Ben-Meir






20 December 2019   Has the US thrown Jewish Zionists under the bus? - By: Daoud Kuttab

19 December 2019   2020 Will Be More Turbulent Than 2019, Unless… - By: Alon Ben-Meir















5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

5 كانون أول 2019

"فتح" من الداخل تخوض الانتخابات..!


بقلم: بكر أبوبكر
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

في لقاء هام ضم مجموعة قيادية من كوادر حركة "فتح" نوقشت مسالة الانتخابات العامة ما بين مؤيد ومعارض، وما بين مشترط أو بدون شروط، وما بين متخوف ومتفائل، ولكل رأيه ووجاهة طرحه ما يمكن حين عرضه أن تقتنع بكلا الرأيين المختلفين.

وعندما تواصل النقاش تصعيدا ما بين فكرة الثورة والمقاومة، وفكرة الدولة والديمقراطية توصلنا لوضع فرضية-رغم اختلاف الطروحات- أن الانتخابات العامة قائمة بغض النظر عن حجم المعيقات خاصة من الاحتلال من جهة أساسية ومن بعض الفصائل من جهة اخرى وعلى رأسها "حماس"، لكن قلنا رغم ذلك سنضع احتمالية عقد الانتخابات ونفكر في المعطى البنيوي الفتحوي الداخلي ماذا نفعل؟ وفي هذه النقطة كان لي مداخلة تضمنت القواعد والمواصفات والآليات.

فقلت أننا في داخل حركة "فتح" أي في الكتلة الصلبة يجب أن نتعامل مع الانتخابات بجدية كاملة تعاملنا مع أي شأن مصيري وفق القواعد الثلاثة الرئيسة وهي أولا تقصّد التغيير وهو القانون الرئيس في الانتخابات القادمة، وثانيا التنظير لبرنامج الحركة، وثالثا الالتزام بمعطى التغيير ومعطى البرنامج بغض النظر عن ضرورة خوضنا صراعنا الداخلي ليكون للتغيير معناه في الأشخاص والآليات والمواصفات.

أما في شأن المواصفات المقترح توفرها في مرشح المجلس التشريعي القادم فكان مما وضعته من النقاط خمس هي: تنوع الفئات العمرية وتنوع الجندرية، ومن ثم الانتباه للتنوع الشرائحي والمناطقي ما بين العمال والأساتذة والمهندسين مثلا وكل الفئات الأخرى، اما ثالثا فيجب عدم تكرار الوجوه التي ترشحت سابقا الا بالحدود الدنيا ولضرورة،  ورابعا أن يكون لدى المترشح استعداد حقيقي للعمل من حيث توفر الوقت، وامتلاك القدرة العقلية والنفسية والجسدية، وأن يكون له نشاطات سابقة ذات ديمومة تدلل على الاستعداد.

اما في النقطة الخامسة وهي آلية الاختيار ففيها يمكن التفكير بأكثر من اتجاه فمما هو معلوم أن حركة "فتح" لجنة مركزية أي ان القرار في حقيقته مختزل من خلال هذا الإطار، ولذلك على ما يبدو تم تسميتها اللجنة المركزية..!

فإن أحد أبرز الاحتمالات أن تمتلك هذه اللجنة منفردة ناصية اتخاذ القرار بالمترشحين وإن تنازلت قليلا فلربما تشرك المجلس الثوري، وان وسعت من إطار عملها لربما تشكل لجنة من الأطر القيادية الثلاثة أي المركزية والثوري والاستشاري.

وفي احتمال قابل للنقاش هوأن يتم توسيع المشاركة بالاختيار من خلال إما الاستمزاج للاطر المختلفة سواء القيادية المركزية او في الأقاليم والمؤسسات، أومن خلال توسيع نطاق الانتخاب بما يشبه مؤتمر استثنائي أو المؤتمر الوسيط أو المجلس العام المسمى "الكونفرنس".

في جميع الاحوال فإنه لا مناص من الالتزام بالقواعد الثلاث المذكورة والتي تعني وحدة الخطاب ووحدة انتاج الأفكار ثم وحدة نشرها بكافة الاتجاهات بأشكال مختلفة ولكنها محتفظة بذات الخطاب.

* الكاتب أحد كوادر حركة "فتح" ويقيم في رام الله. - baker.abubaker@yahoo.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

26 كانون ثاني 2020   كيف يمكن أن نقول "نعم" و"لا" للرئيس ترامب في آن واحد؟ - بقلم: زياد أبو زياد

26 كانون ثاني 2020   الرئاسة والكونجرس وإستعادة التوازن السياسي..! - بقلم: د.ناجي صادق شراب

26 كانون ثاني 2020   الحرب على السلام..! - بقلم: عمر حلمي الغول

26 كانون ثاني 2020   تركيا وإيران، أعداء أم أصدقاء لـ"العرب"؟ - بقلم: د. إبراهيم أبراش

26 كانون ثاني 2020   أسرى فلسطين ينتظرون الجنائية الدولية - بقلم: عبد الناصر عوني فروانة


26 كانون ثاني 2020   صور مقدسية مشرفة..! - بقلم: خالد معالي

26 كانون ثاني 2020   المؤامرة لن تمر..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس

26 كانون ثاني 2020   من التفكير بإصلاح الكون الى العمل بغرس زهرة..! - بقلم: بكر أبوبكر


25 كانون ثاني 2020   سلطة بلا سلطة ومفاوضون بلا مفاوضات..! - بقلم: معتصم حماده

25 كانون ثاني 2020   القاتل والأربعين زعيما..! - بقلم: عمر حلمي الغول

25 كانون ثاني 2020   الهبلان العميان عن "هولوكوست" فلسطين..! - بقلم: بكر أبوبكر

25 كانون ثاني 2020   ماذا بعد سقطة حزب "ميرتس"؟! - بقلم: جواد بولس

25 كانون ثاني 2020   في أزمة اليسار العربي..! - بقلم: شاكر فريد حسن


31 كانون أول 2019   غزة 2020.. تحديات البقاء والمواجهة..! - بقلم: وسام زغبر



3 أيلول 2019   "بردلة".. انتزاع الحق بسواعد مكبلة..! - بقلم: اتحاد الجان العمل الزراعي








27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


22 كانون ثاني 2020   ربع قرن على تأسيس "دار الأماني" للنشر - بقلم: شاكر فريد حسن

20 كانون ثاني 2020   مهرجان الدَّسْتَة العربي في عمّان..! - بقلم: راضي د. شحادة

19 كانون ثاني 2020   غوشة أصغر مؤرخي فلسطين: تحية وسلامًا..! - بقلم: د. إبراهيم فؤاد عباس

18 كانون ثاني 2020   مونودراما هادية لكامل الباشا - بقلم: تحسين يقين

16 كانون ثاني 2020   في تأمّل تجربة الكتابة.. على كلّ حالٍ هذا أنا..! - بقلم: فراس حج محمد


8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2020- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية