14 January 2020   Stepping Back From the Brink of War - By: Alon Ben-Meir






20 December 2019   Has the US thrown Jewish Zionists under the bus? - By: Daoud Kuttab

19 December 2019   2020 Will Be More Turbulent Than 2019, Unless… - By: Alon Ben-Meir


15 December 2019   Corbyn's defeat has slain the left's last illusion - By: Jonathan Cook
















5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

26 كانون أول 2019

هي رحلة عذاب.. لا فصل ولا وحدة ولا إنتخابات..!


بقلم: د. طلال الشريف
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

هي رحلة عذاب وبس، لا فصل ولا وحدة ولا إنتخابات ولا مصالحة ولا إنقلاب جديد لـ"حماس" في الضفة ولا جيش جرار من رام الله يحرر غزة ولا وظائف ولا كهرباء ولا ماء ولا علاج..!

طيب شو بيشتغل الرئيس، وشو بتشتغل "فتح"، وشو بتشتغل "حماس"، وشو بتشتغل باقي التنظيمات؟ وكيف بتشغل؟ وفي أي مجال بتشتغل؟ في العمل السياسي وقيادة شعب، وإلا بتشتغل صليب أحمر، بتصرح وبتطلع بيانات وإحصائيات وبتحذر وبتدين وبتشجب وبتستنكر؟ طيب قبل سنتين قدامكوا راحت القدس صادرها ترامب ولا عملتوا شيء؟

كل واحد بيقدر يقول بدون القدس ما في إنتخابات، بس شو العمل؟ العمل مطلوب منكو، مش إنتو الحكام؟ شو عملتوا؟ وشو بتعملوا؟ وشو راح تعملوا؟

إحنا بنحب القدس، وأهلها بيحبوها وبيدافعوا عنها أكثر منكم، وما حدا قادر يعمل أكثر من هيك بسببكم، والشعب الفلسطيني مش متنازل عن القدس، ولا عن حقوقه، هلقيت يعني كلكم صرحتم بأنه بدون القدس ما في إنتخابات، ممتاز، وبعدين شو الخطوة الثانية؟ أتحفونا بما لديكم من خطط لتجبروا إسرائيل على الموافقة على إجراء الإنتخابات في القدس؟

تصريحات وبيانات شجب واستنكار وأرقام وبيانات وطلاقات بالثلاثة لماذا؟
إنتو وظيفتكم صليب أحمر؟
يعني الإنتخابات بس هي اللي معوقة تحرير القدس؟

بلاش إنتخابات وكمان أزيدكم من الشعر بيت إحنا رافضين إجراء الإنتخابات قبل العودة لأراضينا في 48 ما دام القصة بتعملوها لغز وتعجيز، وبدون لف ودوران حلوا مشاكل الناس.

مش قادرين تحلوا مشاكل إستراتيجية، حلوا مشاكل الفقر والبطالة والصحة والتعليم والماء والكهرباء والاعتقالات لما الناس تعبر عن رأيها اللي إنتو تسببتوا فيها، وإلا هذه قادرين على قمع شعبكم فيها.

علشان ما تقولوا علينا منبطحين وبدنا إنتخابات ومش فاهمين ومش هاممنا موضوع القدس وبنصير بنفذ "صفقة ترامب" زي ما بتقولوا على بعض؛ رغم إنو ما حدا بياخذ برأينا ولا حدا بيعمل معانا كشعب اتفاقيات، لأنو ما لينا رأي، وإحنا مش مسؤولين أمام العالم لنقرر، إعملوا أشياء ما ليها علاقة بإسرائيل وموافقتها، إعملوا انتخابات بلدية، إحكولنا عن الميزانية وأوجه الصرف، ورجعوا رواتب الناس المقطوعة، وحسنوا الخدمات، وبطلوا اعتقالات، وإحكموا بالعدل.

ليش بتعذبوا شعبكم وبتقمعوه؟ وليش مش متصالحين مع بعض حتى الآن؟ وليش عاملين تنسيق أمني وهدنة مع إسرائيل ومش عاملين تنسيق أمني وهدنة مع بعض ومع شعبكم؟

فهمونا بطلنا فاهمين شو اللي بتعملوه لصالحنا وإلا لصالحكم وإلا لصالح شعب ثاني؟

طيب ناويين تظلوا بهذه الطريقة لحد ما يموت الشعب كله، وإلا الناس تهاجر وتسيب البلد؟ فهمونا كيف ممكن نغيركوا؟ فهمونا كيف ممكن تتغير ظروف الناس؟ وكيف نصالحكوا؟ وإلا كمان هاي معجزة وشلومو بيتحكم فيها زي موضوع الإنتخابات؟ يعني نقدم طلب لشلومو يصالحكوا زي ما قدمتوا طلب لشلوموا لعمل إنتخابات في القدس؟

إحنا بدنا نعمل زيكوا، بتنطوا متر لقدام، بدنا ننط كيلو ونرفض الإنتخابات إلا بعد العودة لفلسطين، خليكوا إحكموا بالحديد والنار وبدون شرعية وإحنا مش معترفين بكل ما يحدث ويصدر عنكم بدون ما ننتخبكوا.. تفويضنا السابق لكم خلص من دورتين وقرب عالثلاثة..!

هي رحلة عذاب وبس، بتعذبونا ليش؟

* الكاتب طبيب فلسطيني يقيم في مخيم الشاطئ- غزة. - talal.alsharif59@gmail.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

18 كانون ثاني 2020   مشاريع وهمية..! - بقلم: عمر حلمي الغول

18 كانون ثاني 2020   المسلمون الإيغور ... أين الحقيقة؟ - بقلم: هاني المصري

18 كانون ثاني 2020   الحمقى لا يتراجعون..! - بقلم: بكر أبوبكر



17 كانون ثاني 2020   الانتخابات في القدس إلى أين..؟ - بقلم: حســـام الدجنــي

17 كانون ثاني 2020   أسلمة إسرائيل وصهينة العرب..! - بقلم: د. عبد الستار قاسم

17 كانون ثاني 2020   التراجع من شفا الحرب..! - بقلم: د. ألون بن مئيــر

17 كانون ثاني 2020   نميمة البلد: تزويج القاصرات ... والعشائر - بقلم: جهاد حرب

17 كانون ثاني 2020   المشكلة هي في ترامب نفسه..! - بقلم: صبحي غندور

16 كانون ثاني 2020   عودة إلى تجربة "التجمع الديمقراطي"..! - بقلم: معتصم حماده

16 كانون ثاني 2020   لا تبسطوا حسابات السياسة..! - بقلم: عمر حلمي الغول

16 كانون ثاني 2020   يتسول الحصانة..! - بقلم: محمد السهلي

16 كانون ثاني 2020   تهويد المعالم جريمة مكتلمة الأركان..! - بقلم: آمال أبو خديجة

16 كانون ثاني 2020   تحالف حزبي "العمل" و"ميرتس"..! - بقلم: شاكر فريد حسن


31 كانون أول 2019   غزة 2020.. تحديات البقاء والمواجهة..! - بقلم: وسام زغبر



3 أيلول 2019   "بردلة".. انتزاع الحق بسواعد مكبلة..! - بقلم: اتحاد الجان العمل الزراعي








27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


18 كانون ثاني 2020   مونودراما هادية لكامل الباشا - بقلم: تحسين يقين

16 كانون ثاني 2020   في تأمّل تجربة الكتابة.. على كلّ حالٍ هذا أنا..! - بقلم: فراس حج محمد

15 كانون ثاني 2020   عميد كليات البُخلاء..! - بقلم: توفيق أبو شومر

25 كانون أول 2019   السفرُ على ظهر حصانٍ غباوةٌ..! - بقلم: توفيق أبو شومر

17 كانون أول 2019   حرف؛ أوّلُ الياسمين..! - بقلم: د. المتوكل طه


8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2020- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية