18 November 2020   The Danger to Our Democracy is the Republican Party - By: Alon Ben-Meir









14 October 2020   Zionist War on Palestinian Festival in Rome is Ominous Sign of Things to Come - By: Ramzy Baroud and Romana Rubeo














5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

9 اّب 2020

بيروت اقتسام الجرح..!


بقلم: هيثم أبو الغزلان
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

"بيروت خيمتنا، بيروت نجمتنا، بيروت غصّتنا"، قالها محمود درويش، قبل أن يمضيَ، وقبل أن تتكاثر غصّاتنا.

غصّة لبيروت، وأخرى لدمشق وعواصم أخرى، وغصّات للقدس، مثل حبل نار، أو مثل جنون، أو مثل راكب ريح، أو مثل من يَعوي ولا يجد طبيبًا؛ فالطبيب مسافر إلى البعيد..!

مدهشة هي بيروت قبل الانفجار، لكنّها بعده صارت "مدينة تقف في أقصى الجنون والدهشة" كما وصفها درويش، ولكن عندما تلتقي عيناك هناك بعيون جمّرها الدمع الغزير حتى فاض أنهارًا، تتدفّق النار من وجوه أمهات وشقيقات وزوجات حبيبات؛ فتلسعك ألسنة اللهب الغاضب، الخوف، الشوق، البقاء، الموت، الانتظار المريع، صديد المدى، والنهار الأسود..

عند ذوي المفقودين تتساوى الحياة والموت؛ وربّما يتقدّم الموت خطوات؛ فكلّما سابقوه خطوات اقترب منهم أكثر؛ طوّقهم، حضنهم، وأتاهم من تحتهم ومن فوقهم ومن كل اتجاه.. فهل من سبيل للهروب أو للنجاة؟! هنا تبرز الحياة كأنّها استثناء،.. فتصبح بيروت كأنها تعيش نصف حياة، ونصف موت، أو نصف النصف "لا تحيا ولا تموت"،  كما عبّر درويش. أو أنها "..وراء حائط تحيا، وراء حائط تموت"، كما كتب الشاعر معين بسيسو.

تحضن بيروت الجميع، كما تحضن الأم أبناءها؛ الشقي منهم والسعيد، الغني والفقير، السّاجد لله والكافر به، المُحبُّ للحياة وسارقها مع قوت الفقراء والمساكين، تحضن الجميع وتتّكئ على أحزانها، وأفراحها، وتُلقي بثقل همومها في لجج البحر، أو في رغيف خبز.

بيروت ليست "الداون تاون"، أو صبرا وشاتيلا، أو برج البراجنة، أو الطريق الجديدة، أو الضاحية فقط، بيروت اختصار الجرح، والفرح، و"شكل الروح في المرآة"، كما عبّر عن ذلك درويش. وخاطبها معين بسيسو يومًا:
"أيّتها المدينة السحابة الرغيف، لا أنت سنبلة، ولا أنت قنبلة"

فبيروت بين بين؛ فقر وغنى، حزن وفرح، غضب وغضب، وجرح وجرح، روح وروح، وبندقية ثائر وبندقية اللااتجاه. هي امتداد المستحيل، واقتراب الممكن حدّ الابتذال.. هي المخيم والمدينة، الجرح والرسالة.. وفيها كتب ممدوح عدوان:

ماذا عساني أساوي فيك يا بيروت
إن ضاق الحصار
بيروت تلك لحافنا
بيروت كانت فجرنا
"فاستوت في الهموم كالقدس".

* كاتب فلسطيني- بيروت. - haithem31@yahoo.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان


29 تشرين ثاني 2020   اغتيال زادة والرد الإيراني..! - بقلم: شاكر فريد حسن

29 تشرين ثاني 2020   في الدقائق الأخيرة قبل منتصف الليل.. من المسؤول؟ - بقلم: زياد أبو زياد



28 تشرين ثاني 2020   صراع الديوك في "حماس"..! - بقلم: بكر أبوبكر

27 تشرين ثاني 2020   هوامش على إشكالية المصالحة الفلسطينية..! - بقلم: د. إبراهيم أبراش


27 تشرين ثاني 2020   الإعلام الصهيوني وتزييف الوعي العربي..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس

27 تشرين ثاني 2020   مشاكل عالقة بحاجة إلى حلول..! - بقلم: شاكر فريد حسن

27 تشرين ثاني 2020   ضرورة إيقاع الحجر على العقل العربي..! - بقلم: عدنان الصباح


26 تشرين ثاني 2020   ماهر الأخرس والانتصار الاستثنائي - بقلم: عبد الناصر عوني فروانة




9 تشرين ثاني 2020   ما مدى تأثير الانتخابات الأميركية على المواقف الإسرائيلية؟ وما سبب تعمق الفجوة مع يهود العالم؟ - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار

9 تشرين ثاني 2020   قسم التحقيقات مع الشرطة الإسرائيلية "ماحش".. أداة لغسل جرائم الشرطة..! - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار

9 تشرين ثاني 2020   تحت غطاء "التطوير": خطط إسرائيلية حكومية لتهويد القدس وتغيير طابعها العربي (القرار 3790 نموذجاً)..! - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار



19 تشرين أول 2020   هكذا حوّل نتنياهو الشرطة الإسرائيلية إلى أداة سياسية لقمع المتظاهرين ضده..! - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار


5 تشرين أول 2020   "وباء كورونا" ذريعة صحية لمآرب سياسية وشخصية وسط مسّ صارخ بحقوق وحريات أساسية..! - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار




27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


28 تشرين ثاني 2020   عز الدين المناصرة شاعر لا يفهمه غير الزيتون..! - بقلم: شاكر فريد حسن

28 تشرين ثاني 2020   أنا الراوي أنا الرسام: آفاق إستراتيجية إن أردنا..! - بقلم: تحسين يقين

26 تشرين ثاني 2020   مع "همسات وتغاريد" الكاتبة والشاعرة عدلة شدّاد خشيبون - بقلم: شاكر فريد حسن


24 تشرين ثاني 2020   عن تجربة القص السردي لدى الكاتب الفلسطيني رياض بيدس - بقلم: شاكر فريد حسن


8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2020- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية