2 September 2020   The Inevitable Emergence Of An Israeli-Arab Alliance - By: Alon Ben-Meir





21 August 2020   The Inevitable Emergence Of An Israeli-Arab Alliance - By: Alon Ben-Meir

20 August 2020   ‘Palestine is Still the Issue’: UN Vote Exposes, Isolates Canada - By: Ramzy Baroud and Romana Rubeo

20 August 2020   How Israel wages war on Palestinian history - By: Jonathan Cook

14 August 2020   America’s Prisons Are Outrageously Unjust - By: Alon Ben-Meir














5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

27 اّب 2020

الاتفاق الاماراتي ــــ الاسرائيلي في الميزان الاستراتيجي..!


بقلم: د. أماني القرم
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

أعترف أني شعرت بالغضب الشديد من إعلان خطوة التطبيع الاماراتية الاسرائيلية، فمهما كان من أمر الموضوعية في التحليل السياسي أو الواقعية، لا يمكن للإنسان الا ان يكون إنسانا فما بالك لو كان فلسطينيا أيضا من جيل نشأ على عمق عروبة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رحمه الله  ومقولاته: "إيماننا بقضية فلسطين بعض من إيماننا بعروبتنا تاريخاً ونشأةً وكياناً"، وراهن على استمرارية خلفائه في هذا النهج الذين قالوا "قضية الشعب الفلسطيني قضيتنا والأرض هي أرضنا".

وما نسمع مؤخرا من أصوات نشاز حول استبدال حق بباطل فهو إفراط في السذاجة السياسية ولا ينم عن  علم. فأوروبا مرتع الحروب والخلافات في الماضي هي أوروبا نفسها اليوم لأن الحتمية الجغرافية والتاريخية والثقافية تجبرها على التعاون والتحالف فيما بينها.. وأمريكا كذلك وآسيا وأفريقيا.. وفلسطين والقدس ليستا قضية أرض عربية فقط بل مرتكز الامن القومي العربي.

وعلى وجه العموم لكل زمان حسابات وخطوة التطبيع هذه جديرة بالتحليل والقياس في الميزان الاستراتيجي الدولي على قدر ما يسمح به حجم المقال، وهي كما يعلم الجميع ليست اتفاق سلام لأنها ببساطة لم تنه حرباً لم تكن أصلاً، ولكن لأن اسرائيل دولة غريبة على الاقليم بهويتها وكينونتها ومحتلة لأرض عربية والطبيعي أن جميع الدول العربية في حالة حرب معها فقد تم تسمية الاتفاق سلاماً / مجازاً /، والأقرب لما يصدر عن حيثياته وتداعياته أنه تحالف جديد في اطار ترتيب المستقبل في الشرق الاوسط والمصلحة المشتركة بين طرفيه.

فمنذ سنوات شهد الدور الاماراتي تحولاً محوريًّا تمثل في الخروج من سياسة الظل التي كان يحرص عليها الى سياسة المواجهة المباشرة، بفعل عدة عوامل أهمها: تزايد التهديدات الايرانية واتساع مساحة نفوذها في ساحة الفوضى الشرق أوسطية، وتحولات الدور التركي والتحالف مع قطر وجماعة الإخوان المسلمين التي تعتبر من ألد أعداء الامارات،  تزامنا مع أمر يكاد يكون الأكثر أهمية وقلقا بالنسبة للإمارات وشقيقاتها من الدول الخليجية وهو تراجع الوجود الامريكي في المنطقة (صمام الأمان تاريخيا ضد أي تهديد يواجه هذه الدول) وإصرار الولايات المتحدة على اتباع سياسة العودة للوطن وترك الدول تتكفل بأمنها. كل هذه الامور أدت إلى تصعيد حتمي لمساحة الدور الاماراتي كما شهدنا في اليمن وسوريا وليبيا ومصر. وتأتي العلاقة مع تل أبيب (التي تشارك أبوظبي القلق والشعور بالتهديد من العوامل السابقة) لضمان حليف قوي في ضوء الترتيبات والمتغيرات الجديدة في المنطقة من جهة، والحرص على باب مفتوح دائم في البيت الابيض من جهة أخرى بناء على قاعدة عالمية مفادها أن الاقتراب من اسرائيل يسهّل التعاطي مع الولايات المتحدة..!

أما اسرائيل فبالإضافة للفوائد الاستراتيجية المشتركة التي ستنشأ من تحالفها مع الامارات اقتصاديا وسياسيا وطاقويًّا، فإن هذه الخطوة ساهمت في إعطائها شرعية تحتاجها وفي دخولها المعترك الاقليمي من أوسع أبوابه كعضو طبيعي معترف، بل ومرغوب به من قبل دول المنطقة..!

الأهم أن اسرائيل وهي تتفاخر معلنة الاتفاق مع الامارات عينها على الفلسطينيين لأنهم طرف المشكلة الحقيقي والقائم، والمعادلة التي تحكم العلاقة بين الطرفين الفلسطيني والاسرائيلي هي أن كل مكسب لها خسارة لنا.. الساحات الفارغة لا تنتظر طويلا..!

* الكاتبة اكاديمية تقيم في قطاع غزة. - amaney1@yahoo.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان


18 أيلول 2020   اقتحامات السجون.. أضحت سلوكاً ثابتاً..! - بقلم: عبد الناصر عوني فروانة

18 أيلول 2020   الوقت ينفد بالنسبة للفلسطينيين..!ِ - بقلم: د. ألون بن مئيــر

18 أيلول 2020   الجامعة العربية ليست عربية ولا أمل بإصلاحها..! - بقلم: شاكر فريد حسن



16 أيلول 2020   هل حقاً ان الفلسطينيين غادرهم قطار السلام؟ - بقلم: المحامي إبراهيم شعبان

16 أيلول 2020   ماذا بعد اجتماع الأمناء العامين؟ - بقلم: فهد سليمان

16 أيلول 2020   المسلسل الصهيوني لتدمير الأقصى وتهويد القدس..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس

16 أيلول 2020   اتفاق التطبيع..! - بقلم: شاكر فريد حسن


16 أيلول 2020   ما هي جرائم "الانتحال الثقافي"؟ - بقلم: توفيق أبو شومر

15 أيلول 2020   السلام المبتور والمرفوض..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس

15 أيلول 2020   من المسؤول: الفلسطينيون أم العرب؟ - بقلم: هاني المصري

15 أيلول 2020   كيف نقرأ الواقع العربي الراهن؟! - بقلم: شاكر فريد حسن


9 أيلول 2020   كيفَ حَدثَ التطبيع بين إسرائيل والإمارات؟! - بقلم: توفيق أبو شومر

7 أيلول 2020   "محسوم ووتش": الاحتلال الإسرائيلي يسجن عشرات المقامات المقدسة ويعرّضها للتخريب والدمار..! - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار


5 اّب 2020   وقائع استخدام إسرائيل "قانون أملاك الغائبين" لسلب أملاك الفلسطينيين في القدس المحتلة..! - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار

5 اّب 2020   20 يوما أمام الحكومة لإقرار الميزانية وإلا فانتخابات رابعة شبه حتمية..! - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار







27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


17 أيلول 2020   هي صبرا تحاصركم..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس

16 أيلول 2020   قصيدة لصبرا وشاتيلا في ذكرى المجزرة - بقلم: شاكر فريد حسن

16 أيلول 2020   ما هي جرائم "الانتحال الثقافي"؟ - بقلم: توفيق أبو شومر


13 أيلول 2020   "أصابع" منى الظاهر..! - بقلم: شاكر فريد حسن


8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2020- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية