14 October 2020   Zionist War on Palestinian Festival in Rome is Ominous Sign of Things to Come - By: Ramzy Baroud and Romana Rubeo



7 October 2020   The Wreckage Of Trump’s Presidency - By: Alon Ben-Meir




25 September 2020   Trump Is Pushing The Country To The Brink Of Civil War - By: Alon Ben-Meir

24 September 2020   Kosovo—Toward True Independence - By: Alon Ben-Meir

















5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

21 أيلول 2020

كل المحبة والتقدير للجزائر بلد المليون شهيد..!


بقلم: شاكر فريد حسن
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

استمعنا إلى تصريحات الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون الرافضة لاتفاقات التطبيع الأخيرة التي وقعتها الامارات والبحرين مع دولة الاحتلال برعاية أمريكية في واشنطن الأسبوع الماضي، حيث قال: "نلاحظ نوعًا من الهرولة نحو التطبيع"، وإننا لن نشارك فيها ولا نباركها"، مؤكدًا على أن "القضية الفلسطينية في الجزائر تبقى مقدسة، وبالنسبة لنا(الدولة) والشعب برمته، وهي أم القضايا".

وهذا الموقف العروبي والقومي الشجاع الذي تبناه وعبر عنه الرئيس الجزائري يستحق الثناء والتقدير، ويدل على الوفاء الكبير لشعب فلسطين وقضيته العادلة، وهو بذلك يسير على خطى الراحل أبو مدين.

إن العلاقات الفلسطينية الجزائرية، هي علاقات قوية ومتينة ودائمة من بدايتها، والجزائر تعترف بفلسطين ولا تعترف بإسرائيل، وهي من الدول الداعمة والمساندة طوال الوقت للقضية الفلسطينية.

وللجزائر دور تاريخي هام للغاية بالنسبة للمسألة الفلسطينية، وكان قد أفتتح فيها أول مكتب للثورة التابع لحركة فتح، في الستينيات من القرن الماضي، بقيادة الشهيد خليل الوزير أبو جهاد، ولم يكن حينها أي تمثيل للفلسطينيين في أية دولة عربية.

وبعد خروج الفلسطينيين ومنظمة التحرير من بيروت العام 1982 استقبلت الجزائر المئات من المقاتلين الفلسطينيين، وفي العام 1988 أعلن القائد الفلسطيني الشهيد ياسر عرفات من قاعة الصنوبر في العاصمة الجزائرية عن استقلال دولة فلسطين، وهي الوثيقة التي كتبها الشاعر الكبير الراحل محمود درويش.

وانعكس بشكل لافت ما أسسته القيادتان الفلسطينية والجزائرية على امتداد سنوات طويلة، من علاقات نضال وكفاح وتحرر وروابط أخوية وتضحيات مشتركة، على الأجيال المتعاقبة من أبناء الشعبين الفلسطيني والجزائري.

وكانت الجزائر أول من اعترف بدولة فلسطين، وقدمت وما زالت تقدم المنح الدراسية لآلاف الطلبة الجامعيين الفلسطينيين، وهي الدولة العربية الملتزمة بتقديم المعونات الدورية لفلسطين، وتساند شعبها في نضاله التحرري.

ويحفل الشعر الجزائري بالقصائد والأشعار التي تناصر شعب فلسطين وتؤيد قضيته الوطنية العادلة المقدسة، وبالمقابل يزخر الأدب الفلسطيني بالكثير من القصائد التي تتغنى بثورة المليون شهيد الجزائرية، وتحيي موقفهم القومي من المسألة الفلسطينية.

إننا إذ نحيي موقف الجزائر، دولة ورئيسًا وشعبًا، على موقفهم الرافض للهرولة والتطبيع، ووقوفهم مع شعبنا في كل الأوقات والأزمان، دعمًا لكفاحهم البطولي التحرري من أجل الاستقلال الوطني.

* -- - shaker.fh@hotmail.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

24 تشرين أول 2020   لن ألومَ المطبعين..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس

24 تشرين أول 2020   من قتل مدرّس التاريخ؟ - بقلم: فراس حج محمد

24 تشرين أول 2020   العنصرية ونظرية طهارة العرق الصهيونية..! - بقلم: سليمان ابو ارشيد

24 تشرين أول 2020   لا وقت للانتظار..! - بقلم: مصطفى إبراهيم

24 تشرين أول 2020   هل تفقد اللغة العربية مكانتها في اسرائيل؟ - بقلم: نبيل عودة

24 تشرين أول 2020   الحاضرُ.. وشقاءُ غَدِنا..! - بقلم: فراس ياغي

24 تشرين أول 2020   على هامش اتفاق التطبيع بين السودان واسرائيل..! - بقلم: شاكر فريد حسن

24 تشرين أول 2020   صائب، مفارقات غريبة ومسيرة طويلة..! - بقلم: جواد بولس

23 تشرين أول 2020   "مايسترو" التطبيع سيخرج للعلن..! - بقلم: راسم عبيدات


23 تشرين أول 2020   عن يهود الولايات المتحدة والانتخابات الرئاسية..! - بقلم: د. سنية الحسيني

23 تشرين أول 2020   حازم أبوشنب الفخور..! - بقلم: بكر أبوبكر

23 تشرين أول 2020   قتل النساء إلى متى؟ّ! - بقلم: شاكر فريد حسن


22 تشرين أول 2020   الملك السعيد وبدر الدين لؤلؤ..! - بقلم: بكر أبوبكر


19 تشرين أول 2020   هكذا حوّل نتنياهو الشرطة الإسرائيلية إلى أداة سياسية لقمع المتظاهرين ضده..! - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار


5 تشرين أول 2020   "وباء كورونا" ذريعة صحية لمآرب سياسية وشخصية وسط مسّ صارخ بحقوق وحريات أساسية..! - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار

5 تشرين أول 2020   الاقتصاد الإسرائيلي لن يبدأ بالتعافي قبل نهاية 2021..! - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار

5 تشرين أول 2020   تظاهرات الاحتجاج ضد نتنياهو هل تؤتي أكلها؟ - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار

28 أيلول 2020   جراء تفاقم الأزمة الإقتصادية.. هل بات نتنياهو أمام أصعب لحظات مشواره السياسي؟ - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار






27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


24 تشرين أول 2020   هل تفقد اللغة العربية مكانتها في اسرائيل؟ - بقلم: نبيل عودة

23 تشرين أول 2020   شاكر فريد حسن عنوان المنارة وشعلة الثقافة والإبداع - بقلم: مليح نصرة الكوكاني





8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2020- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية