6 January 2021   Power vs. Duty in American Politics - By: Sam Ben-Meir

5 January 2021   2021: Palestine’s Chance of Fighting Back - By: Ramzy Baroud





9 December 2020   Israeli-Palestinian Confederation: Why and How - By: Alon Ben-Meir
















5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

14 تشرين أول 2020

العقل والغريزة والقضية..!


بقلم: بكر أبوبكر
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

في حوار العقل والغريزة تنقلنا إشارات خالد الحسن في كتابه "من يحكم الآخر؟" الى مستوى عقلي من المهم الانتباه له فإما ننظّم أمورنا ونعزّز قوتنا الداخلية بالتحكم بأنفسنا عبر العقل، أو فإننا متروكون لقوة الغرائز التي تفرض نفسها علينا وتسيطر.

ولماذا أرسل المبشرون والرسل والحكماء أصلا إن لم تكن رسالتهم لتنظيم الغرائز والرغبات وتنظيم (وفي سياق متشدد لقمع) الشهوات والرغبات والغرائز لتخدم الشخص والناس والمجتمع وليس لتسيطر عليه..!

خالد الحسن، "أبو السعيد"، يربط العقل بالقضية، ويربط الغريزة الاستهلاك، فالمجتمع والتنظيم والبلد الذي يمتلك قضية يقوده عقله، أما المجتمع الذي يتفلت من القضايا الجامعة فينهار لتصبح قضاياه مرتكزة على حاجاته الغريزية فقط.

 يحذر "أبو السعيد" القيادة من قطع الصلة مع الجماهير، لأنه بقطع الصلة هذه   قد يتجه المجتمع لغرائزه (الملذات الدنيوية، والجهوية والاقليمية والعائلية و... والاستهلاكية الغربية  ..الخ).

يقول إن (قطع القيادة صلتها مع الجماهير يقطعها عن القضية القومية) وبالتالي (تتحول الى الذات! وتصبح الغرائز هي اليقظة ويصبح الاستهلاك هو محور التفكير).

وفي ظل هذه الحالة التي تنقطع بها صلة الجماهير بقضيتها الأساسية لها أن تتجه لشؤونها الخاصة بعيدا عن القضية الجامعة وحينها يصبح السؤال الذي يطرحه "أبو السعيد" بصيغة المستنكر غير مستكَر وهو (هل هناك إدراك حقيقي للخطر الصهيوني على الأمة العربية أولا؟) والآن نقول بملء الفم أنه نتيجة غياب العثل وتعملق الغرائز ونتيجة انقطاع الصلة بين القيادة العربية والقضية الجامعة والجماهير وتعملق الاستبداد ودفن الحريات لم يعد للشعب الا أن ينشغل باحتياجاته الخاصة أو غرائزه بعيدا عن قضيته المركزية نعم أصبح كما قلت يا أخ "أبو السعيد" (الاستهلاك محور التفكير) وقامت الغرائز ونام العقل.

قال خالد الحسن (مجتمع بقضية، يقوده عقله في سبيل القضية وتصبح الغرائز تابعة لا قائدة.. لحركة الفرد والمجتمع).

مضيفا لما سبق: (أما إذا زالت أو تقلصت  القضية فإن الديناميكية المجتمعية الجماعية تتفتت، وينتهي الموقف النضالي الجماعي المنظم للشعب.. ويصبح الموقف الجماعي يعبر عنه بمجموع مواقف الأفراد التي تقودها الغرائز، وهي بالنهاية المتعة والاستهلاك ..وهذا واضح تماما في وضعنا الحالي.) هو يقول واضح تمامًا في وضعنا الحالي أي قبل 40 عامًا فكيف بالله عليك بوضعنا الحالي..!

يضيف لا فض فوه: (إن المجتمع الذي لا محورية فيه إلا المنفعة والاستهلاك، تنفصل فيه الفردية عن المواطنين فترتبك فيه العلاقة الجماعية والحركة الجماعية التي لا تقوم إلا بقضايا جماعية وطنية كانت أو قومية.)

* الكاتب أحد كوادر حركة "فتح" ويقيم في رام الله. - baker.abubaker@yahoo.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

23 كانون ثاني 2021   أيُّ سياق للانتخابات الفلسطينية؟ - بقلم: هيثم أبو الغزلان

23 كانون ثاني 2021   تساؤلات حول الانتخابات الفلسطينية..! - بقلم: د. إبراهيم أبراش

23 كانون ثاني 2021   في الانتخابات التشريعية والشعب..! - بقلم: بكر أبوبكر

23 كانون ثاني 2021   الإنتخابات الفلسطينية استحقاق واجب التحقيق..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس


23 كانون ثاني 2021   ليس بـ"القائمة المشتركة" وحدها يحيا الكفاح..! - بقلم: جواد بولس

23 كانون ثاني 2021   أين نحن من مجتمع المعرفة..؟ - بقلم: شاكر فريد حسن

22 كانون ثاني 2021   بين عام "كورونا" وعام الإنتخابات..! - بقلم: مصطفى إبراهيم

22 كانون ثاني 2021   يلا نحكي: النضال من أجل استقلال القضاء - بقلم: جهاد حرب

22 كانون ثاني 2021   إسرائيل كديمقراطية لا تُظهر أية عقيدة أخلاقية - بقلم: د. ألون بن مئيــر

21 كانون ثاني 2021   الرهان على بايدن كالمستجير من الرمضاء بالنارِ..! - بقلم: وليد العوض

21 كانون ثاني 2021   أسئلة مهمة على هامش الانتخابات (2/2) - بقلم: هاني المصري

21 كانون ثاني 2021   الانتخابات الفلسطينية في كفة الميزان - بقلم: د. سنية الحسيني

21 كانون ثاني 2021   هوامش على دفتر الإنتخابات الفلسطينية..! - بقلم: المحامي إبراهيم شعبان

21 كانون ثاني 2021   رمال الشرق الأوسط بدأت تتحرك مرة أخرى..! - بقلم: د. أماني القرم


28 كانون أول 2020   "عاصفة" السياسة الإسرائيلية: زوارق يتهددها الغرق.. ومراكب جديدة تستعد للإبحار..! - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار



9 تشرين ثاني 2020   ما مدى تأثير الانتخابات الأميركية على المواقف الإسرائيلية؟ وما سبب تعمق الفجوة مع يهود العالم؟ - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار

9 تشرين ثاني 2020   قسم التحقيقات مع الشرطة الإسرائيلية "ماحش".. أداة لغسل جرائم الشرطة..! - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار

9 تشرين ثاني 2020   تحت غطاء "التطوير": خطط إسرائيلية حكومية لتهويد القدس وتغيير طابعها العربي (القرار 3790 نموذجاً)..! - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار






27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي




22 كانون ثاني 2021   طبق مُشكّل..! - بقلم: شاكر فريد حسن


20 كانون ثاني 2021   الحبّ في حياة فدوى طوقان..! - بقلم: فراس حج محمد


8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2021- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية