7 April 2021   Israel’s Plight: An Absence Of Leadership - By: Alon Ben-Meir

1 April 2021   “Never Again” Seems To Never Apply Anymore - By: Alon Ben-Meir





















5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

13 كانون ثاني 2021

مجنونان من بني رومان..!


بقلم: توفيق أبو شومر
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

أعاد لي، الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، سيرةً  شخصية رومانية منذ زمنٍ بعيد، يرجع السببُ إلى ما جرى في مبنى ،الكابتول، حين اقتحم الرُّعاع من أتباعه مبنى الكابتول، في واشنطن، يوم 6-1-2021م، أعادت لي تلك الأحداث ذكرى شخصية تاريخية يعود تاريخها إلى السنوات الأولى من بداية التاريخ الميلادي، هذه الشخصية التاريخية  تشبهه في كثير من المواقف والأفعال والتفاصيل، ففي حياة الشخصيتين  تماثُلٌ يصل لدرجة التطابُق؛ فحالتهما النفسية واحدة، كما أن هناك امرأتين كانتا لهما النفوذ على هاتين الشخصيتين، الأولى، إيفانكا، ابنة ترامب، زوجة جاريد كوشنر، والمرأة الثانية هي أخت القائد الروماني، كاليغولا، اسمها، دروزيلاّ، كما أن الاثنين يشتركان في هواية تجمعهما، هي حلبة المصارعة..!

أعاد لي، ترامب صورة القائد الروماني المشهور، كاليغولا، في القرن الأول الميلادي، هذا القائد خلَّده التاريخ لا لإنجازاته الفعلية على أرض الواقع فقط، ولكن لجنونه، مما جعل سيرتَه تصبح بانوراما فنية في عصرٍ خالٍ من شبكات التواصل الرقمية، انتقلت سيرتُه من كتب التاريخ إلى مسارح العالم، في صورة مسرحيات وتمثيليات.

كان اسمه الحقيقي قبل لوثة الجنون، غايوس قيصر، بدأ السنة الأولى في الحكم حاكما عادلا منصفا، أصبح معشوق الجماهير، منح الجيش الروماني مكافآتٍ سخيةً، عوَّض المتضررين من نظام الضريبة القاسي، ثم ابتدع (حلبات المصارعة) للتنفيس عن احتقان أهل روما..!

يُقال إنه كان مولعا بأخته، دروزيلا، يُحبها حُبَّا جماً، يُشاع أنه مرضَ، أو سُمِّمَ، ربما، بمرض، (الكورونا) كما مرض ترامب..! تغيَّرتْ حياتُه تغييرا كاملا بعد الشفاء، بخاصة بعد موت أخته، فأطلق على نفسه لقب، كاليغولا، أي الحذاء، أصيب بلوثات جنونٍ، شرع في تصفية المقربين منه لخوفه من تمردهم، نفى كثيرين من أقاربه، ساءتْ علاقتُه مع البرلمان الروماني، بادعاء أنهم استولوا على سلطاته، بلغ به الجنون أنه اعتقد أنه أصبحَ إلها. عبادته واجبة..!

سأظل مسكونا بمسرحية، كاليغولا، للكاتب الجزائري المولد، الفرنسي الجنسية، الحاصل على جائزة، نوبل في الآداب عام 1957م، المتوفى عام 1960م، ألبير كامو، كتبها عام، 1944م:
"أذلَّ، كاليغولا، نوابَ البرلمان، لم يكتفِ بتعين حصانه عضوا في البرلمان، بل قرر أن يُرغم أعضاء البرلمان أن يُشاركوا حصانَه وجبة غداءٍ يأكلون فيها العلف، التبنَ، والشعير، إلى أن ظهر بطلٌ قام باغتياله!".

استنتج المؤرخون العرب من خلال قراءتهم للتاريخ، ركائز مهمة تشير إلى بداية سقوط الدول والإمبراطوريات، وأشاروا إلى أنَّ لكل امبراطورية نهايةً قد يكون طغيان العظمة، والجنون، والترف علامة من علامات سقوط الدول والامبراطوريات، فالمبدع العلامة، ابن خُلدون، عالم الأنثروبولوجي، قبل أن يُنحتَ هذا المصطلح، كتب في مقدمته أطوار الدول: "تمر الدول والحكومات في أطوارٍ من القوة إلى الهرم، تبدأ بالظفر بالمُلك والاستبداد، ثم اصطناع الموالي والمقربين، ثم السلام والدَّعة، ثم الإسراف والتبذير، ثم أخيرا، الاستعانة بالأجنبي!"

لو عاش ابنُ خلدون في عصر، ترامب لأضاف بعد الاستعانة بالأجنبي، أي (الاستعانة بروسيا)..!

كذلك فإن العلاّمة، عبد الرحمن الكواكبي، المتوفى 1902م، أشار بحاسة المؤرخ إلى أبرز عيوب الرؤساء والأمراء والقادة، ما يُعجل بنهايتهم قال، في كتابه الممنوع، طبائع الاستبداد، ومصارع الفساد، مشيرا إلى صفات الحاكم (الفرد) الديكتاتور:
"أشد مراتب الحكومة المستبدة، التي يُتعوَّذ بها من الشيطان هي، حكومة الفرد المُطلق، الوارث للعرش، القائد للجُند، الحائز على رُتبةٍ دينية"..!

ولو عاش الكواكبي في عصر، ترامب أيضا لأضاف إلى ما سبق صفة أخرى، وهي الحاكم المصاب بجنون العظمة والعنصرية..!

* كاتب فلسطيني يقيم في غزة. - tabushomar@gmail.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

23 نيسان 2021   عن ما يجري في القدس وفلسطين..! - بقلم: مصطفى إبراهيم

22 نيسان 2021   22 نيسان: يوم الوفاء للأسرى العرب - بقلم: عبد الناصر عوني فروانة



22 نيسان 2021   الحروب الصامتة في الويكبيديا..! - بقلم: توفيق أبو شومر

22 نيسان 2021   كيف لنا أن نصدق "أشوريات" الربيعي ونكذب علماء الأشوريات؟ - بقلم: د. إبراهيم فؤاد عباس


21 نيسان 2021   عدوان سلطوي واحد يستهدف هوية المكان..! - بقلم: شاكر فريد حسن

21 نيسان 2021   دور بريطاني مناهض للعدالة الدولية..! - بقلم: المحامي إبراهيم شعبان


20 نيسان 2021   التمويل والانتخابات..! - بقلم: محسن أبو رمضان



19 نيسان 2021   معضلة الانتخابات الفلسطينية..! - بقلم: د. إبراهيم أبراش




22 اّذار 2021   الانتخابات الإسرائيلية: ظاهرها أزمة حزبية وباطنها تغيرات بنيوية..! - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار



28 كانون أول 2020   "عاصفة" السياسة الإسرائيلية: زوارق يتهددها الغرق.. ومراكب جديدة تستعد للإبحار..! - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار



9 تشرين ثاني 2020   ما مدى تأثير الانتخابات الأميركية على المواقف الإسرائيلية؟ وما سبب تعمق الفجوة مع يهود العالم؟ - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار




27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي


20 نيسان 2021   في ذكرى د. أحمد سعد فارس الكلمة والموقف - بقلم: شاكر فريد حسن



18 نيسان 2021   الثوارُ كما الشعراءُ..! - بقلم: د. عبد الرحيم جاموس



8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2021- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية