7 April 2021   Israel’s Plight: An Absence Of Leadership - By: Alon Ben-Meir

1 April 2021   “Never Again” Seems To Never Apply Anymore - By: Alon Ben-Meir








25 February 2021   It Is Critical Time For New Leadership In Israel - By: Alon Ben-Meir


18 February 2021   Europe can right its wrongs on Palestine - By: Hamada Jaber














5 أيلول 2015   "من الأزل".. آخر كتب الراحل جونتر جراس - بقلم: المركز الألماني للإعلام (ألمانيا إنفو/ almania info)

20 اّذار 2021

ضيقُ الصدرِ وطيب القلب..!


بقلم: بكر أبوبكر
طباعة     إرسال في البريد الإلكتروني

في فترات الضعفِ أوالسواد، وفي فترات الأزمات والمآزق، وافتقاد المخارج أوانغلاق الوعي عنها يتعلق الشخصُ بأية حِبال، حتى تلك المعلقة بالهواء! ويحاولُ أن يجد عبر الأمنيات أوالآمال، أو حتى الأحلام مدَدًا وإن بدا متباعدًا.

وفي كثير من حالات الحزن، أو التشتت أوفقدان الأمل أواليأس المدقع، وفي حالات الانحطاط النفسي قد يلجأ الشخص الى السخط والغضب والصراخ.

وقد يحتفن عند كل ردّة فعل، وحتى في مواجهة أي بادرة. وقد يتوتّر عند كل هزّة كأس مليئة بماء الحياة. بل وتجد من يُعرِض عن الجميع في مثل هذه الحالات. فينعزل مع المنعزلين في قوقعة ذواتهم.

وهؤلاء يلجأوون للكثير من الذكريات  للغرْفِ من ماضٍ كان جميلاً، أو هكذا يعيدون تشكيله، لعلّه يُشكل سياجًا للروح المجروحة، من التفتت..!

وفي سياق آخر هناك من يتصور أو يتخيل أو يتمنى أن تكون الغمّة الى زوال.. هكذا
ففي النفس المثقلة بالآلام الكثيرُ من الرغبة بالتفريج التي ينتظرها الشخص بشغف 
عند كل انفراجة شفتين
أو عند كل خبر يصِله
أو عند كل منشور أصبح يترقّبه على وسائل التواصل الاجتماعي..!
أو عند كل قبلة قد تصله عبر نسمات الربيع المختلسة

في حالات الغمّ والانحسار النفسي وحالات الانقباض لخطر أو معضلة أو مشكلة قاسية 
قد يلجا المؤمنون لإيمانهم فيختبرون أنفسهم بالآيات، أو الرُقيا أو الدعوات والصلوات.
ومنهم من يلجأ للموسيقى الهادئة...أو الصاخبة..!

وقد يلجؤون الى الطبيعة المتدفقة الأجوبة كثيرة النظر بادية الحسن جميلة الردود.. ومنهم من يلجأ الى الأصدقاء والأحباب والأصحاب.. ولك أن تضع غير ذلك..!

وفي كل هؤلاء محاولات للتعزية أو التخفيف أو الخروج النفسي من المأزق العام، الجماعي، والذي في حقيقته هو مازق ذاتي أولًا: بين الواقع وما كان، وبين الواقع والمرغوب أن يكون.

في الحقيقة لم أجد أفضل من التعزية والإغداق العظيم الذي غمرَ الله سبحانه وتعالى به نبيّه الكريم حينما قال له (ألم نشرح له صدرك) فسرّى عن نفسِه الشريفة، وفي آيات أخرى.

لكن آية بذات المجال محدّدة جميلة طليّة بهرتني واستوقفتني طويلًا، وكأنك تسكبُ منها على روحي التّعِبة ماء الخلود.. يقول الله سبحانه وتعالى لنبينا العظيم مخففًا ومعزيًا ومطيبًا ومسريًا، ومهدئًا من صراعه الذاتي أوحزنه ورغبته التي لم تتوافق مع واقع الألم من النكوص والاستهزاء والتمنع والإعراض عن دعوته (ولقد نعلمُ أنك يضيق صدرُك بما يقولون فسبّح بحمد ربك وكن من الساجدين-97 الحجر)

يقول الله تعلم (ولقد نعلمُ أنك يضيق صدرك) والضيق عكس الانشراح والضيق عكس التفريج، والضيق هنا من القول فكيف بالفعل؟ وهو الأشد! أو الذي ما يكون كثيرًا مقترنا بالقول كأن يشتم الشخص أخاهُ ويتجهّم بوجهه ويعبس، ويحرّك يديه بإشارات مبتذلة أو طاردة أو يرميهِ بتُهم أو بحجر! فيقاطعه ويسلّط عليه الأراذل..!

يقول الرازي في التفسير الكبير: "أن المعتزلة قالت: من اعتقد تنزيه الله تعالى عن القبائح سهُل عليه تحمّل المشاق، فإنه يعلم أنه عدلٌ منزّه عن إنزال المشاق به من غير غرض ولا فائدة، فحينئذ يطيب قلبه".

(ولقد نعلم أنك يضيق صدرك)؟ وماذا نريدُ أكثر من عِلم الله سبحانه وتعالى مُسريَا ومعزّيا ومهدئا ومطيّبا فهو الى جانبنا ويعلم.

ومع علمنا أن الله سبحانه وتعالى يعلم، قد ننسى كثيرًا أنه الملجأ حين العجز والضعف والأزمة فتتوه فينا العقول وتتناثر الأرواح وتنقبض النفوس والصدور.

(ولقد نعلمُ أنك يضيق صدرك)..
يقول تعالى ولقد نعلم (أنك) وليس (إنه) يضيق صدرك؟
فأنت وصدرك كلٌّ واحدٌ يضيق فتضيق دنياك كلها في صدرك، ومعها كل جوارحك أعضائك! أنت كلّك.. فعِلمُ المولى بحد ذاته باب الفرج الأكيد فسبّح واسجد واقترب.. واثبت.

* الكاتب أحد كوادر حركة "فتح" ويقيم في رام الله. - baker.abubaker@yahoo.com



الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق
رمز الأمان

13 نيسان 2021   سر الشعبية الجارفة لمروان البرغوثي..! - بقلم: هاني المصري

12 نيسان 2021   رمضان يأتي بين أوجاع الحصار وآلام "كورونا"..! - بقلم: د. ماهـر تيسير الطباع

12 نيسان 2021   جدال لم ينتهِ ولن ينتهي.. بين ثوري و سُلطَويّ..! - بقلم: د. إبراهيم أبراش

12 نيسان 2021   الإنسان المعاصر بين اللاهوت والناسوت..! - بقلم: صادق جواد سليمان

11 نيسان 2021   النظام السياسي الفلسطيني عند مفترق طرق..! - بقلم: فهد سليمان

10 نيسان 2021   الانتخابات ومعركة القدس..! - بقلم: مصطفى إبراهيم

10 نيسان 2021   استقاء العبر من حالة الشحاتيت..! - بقلم: خالد معالي

10 نيسان 2021   ويبقى السؤال أمامنا: ما العمل؟ - بقلم: جواد بولس


9 نيسان 2021   خصوصيات وجود وظروف العرب في أميركا..! - بقلم: صبحي غندور


8 نيسان 2021   محنة إسرائيل هي غياب القيادة..! - بقلم: د. ألون بن مئيــر

8 نيسان 2021   الانتخابات في القدس... نقاط على الحروف..! - بقلم: معتصم حماده

8 نيسان 2021   هل سينجح نتنياهو في الاحتفاظ بالسلطة هذه المرة؟ - بقلم: د. سنية الحسيني

8 نيسان 2021   مشاركة المرأة في الانتخابات الفلسطينية - بقلم: سماح صبري


22 اّذار 2021   الانتخابات الإسرائيلية: ظاهرها أزمة حزبية وباطنها تغيرات بنيوية..! - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار



28 كانون أول 2020   "عاصفة" السياسة الإسرائيلية: زوارق يتهددها الغرق.. ومراكب جديدة تستعد للإبحار..! - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار



9 تشرين ثاني 2020   ما مدى تأثير الانتخابات الأميركية على المواقف الإسرائيلية؟ وما سبب تعمق الفجوة مع يهود العالم؟ - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار

9 تشرين ثاني 2020   قسم التحقيقات مع الشرطة الإسرائيلية "ماحش".. أداة لغسل جرائم الشرطة..! - بقلم: المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية - مدار




27 اّذار 2011   عداد الدفع المسبق خال من المشاعر الإنسانية..!! - بقلم: محمد أبو علان

13 شباط 2011   سقط مبارك فعادت لنا الحياة - بقلم: خالد الشرقاوي

4 شباط 2011   لا مستحيل..!! - بقلم: جودت راشد الشويكي



11 نيسان 2021   يافا عروس فلسطين وعاصمتها الثقافية..! - بقلم: شاكر فريد حسن

8 نيسان 2021   عن صور النساء في ظل الحجر المنزلي..! - بقلم: فراس حج محمد

7 نيسان 2021   في التوصيف الصحيح للشعر المحمديّ..! - بقلم: فراس حج محمد



8 كانون ثاني 2011   "صحافة المواطن" نافذة للأشخاص ذوي الاعاقة - بقلم: صدقي موسى

10 تشرين ثاني 2010   رساله .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

3 تشرين ثاني 2010   شخبطة صحفية - بقلم: حسناء الرنتيسي

27 تشرين أول 2010   المدلل .. - بقلم: جودت راشد الشويكي

21 تشرين أول 2010   فضفضة مواطنية - بقلم: حسناء الرنتيسي


4 اّذار 2012   الطقش


26 كانون ثاني 2012   امرأة في الجفتلك



 
 
 
top

English | الصفحة الرئيسية | كاريكاتير | صحف ومجلات | أخبار وتقارير | اّراء حرة | الإرشيف | صوتيات | صحفيون وكتاب | راسلنا

جميع الحقوق محفوظة © لشبكة  أمين الأعلامية 2021- 1996 
تصميم وتطوير شبكة أمين الأعلامية